الرئيسية التسجيل مكتبي     البحث الأعضاء الرسائل الخاصة


عدد مرات النقر : 11,605
عدد  مرات الظهور : 30,123,054

عدد مرات النقر : 8,403
عدد  مرات الظهور : 30,122,890

عدد مرات النقر : 0
عدد  مرات الظهور : 30,122,870

الإهداءات


   
العودة   منتدى عيون مصر > المنتديات الإسلاميه > تفريغ خطب ومحاضرات كبار الشيوخ الاجلاء
 

إضافة رد
   
   
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
#1  
قديم 13-10-2015, 01:40 PM
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=4789
ياسمين الشام غير متواجد حالياً
Syria     Female
الاوسمة
....  ...  150  151 
لوني المفضل Deeppink
 رقم العضوية : 282
 تاريخ التسجيل : Jun 2013
 فترة الأقامة : 1620 يوم
 أخر زيارة : اليوم (09:55 AM)
 الإقامة : في عيون مصر
 المشاركات : 301,408 [ + ]
 التقييم : 558227
 معدل التقييم : ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي:
ccc منبر الجمعة تفريغ خطب من عيون مصر 2015,,, سلسلة أنواع القلوب (9) القلب الميت




منبر الجمعة تفريغ عيون 2015,,, منبر الجمعة تفريغ عيون 2015,,,

الخطبة الأولى:
ما يزال حديثنا مستمراً حول أنواع القلوب، التي عرفنا منها القلب السليم، والقلب الراضي، والقلب القاسي، وانتهينا إلى القلب العفوّ، الذي اكتسب هذه الصفة العظيمة من وصف الله تعالى نفسه بها، فقال: ﴿ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَفُوًّا غَفُورًا ﴾ [النساء: 43]، ووصف نبيه بها حيث قال: ﴿ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاصْفَحْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ﴾ [المائدة: 13]. واستنتجنا أن العفو يكسب صاحبه فوائد كثيرة، منها أنه خلق يحبه الله ورسوله، وأنه تكفير للسيئات، وأنه يورث صاحبه عزائم الأمور، وأنه يعوده الصبر، ويورثه العزة والكرامة، ويعلم ضبط النفس، ويكسب صاحبه الثبات على المبدأ.

وحديثنا اليوم - إن شاء الله تعالى - يدور حول نوع آخر من أنواع القلوب السلبية، الذي حذر منه كتاب الله أيما تحذير، ونبهت إلى خطورته سنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في مناسبات عديدة، وتناول العلماء وأطباء القلوب أصحابه بالنصيحة والتوجيه، علما منهم بفادح خطبه، واستحضارا لسوء عاقبته، إنه القلب الميت، الذي تعثرت حركته، وتعطلت فائدته، فصار على صاحبه وبالا، وأورثه شقاوة ونكالا، وانثالت عليه الرزايا انثيالا، واغتالته الأوجاع والأسقام اغتيالا. قال تعالى: ﴿ أَوَمَنْ كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَنْ مَثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِنْهَا ﴾ [الأنعام: 122].

قال ابن القيم - رحمه الله -:"القلب الميت: هو الذي لا يعرف ربه، ولا يعبده بأمره وما يحبه ويرضاه، بل هو واقف مع شهواته ولذاته، ولو كان فيها سخط ربه وغضبه.. فهو متعبد لغير الله: حبا، وخوفا، ورجاء، ورضا، وسخطا، وتعظيما، وذلا.. فمخالطة صاحب هذا القلب سقم، ومعاشرته سم، ومجالسته هلاك".

نعم، إنه قلب انتهزته الشهوات فقبع في الدنيا، واعتقد أن ملذاتها نهاية المنى، وأن زينتها مبلغ السنى، فأرخت عليه سدولها بمصائدها ومقالبها، وسقط في شباكها تناوشه أمراضها من غفلة، وكسل، وفتور، وربا، وحسد.. فلم يعد للموعظة في هذا القلب مجال، ولا للنصيحة مكان. قال تعالى: ﴿ إِنَّمَا يَسْتَجِيبُ الَّذِينَ يَسْمَعُونَ وَالْمَوْتَى يَبْعَثُهُمُ اللَّهُ ثُمَّ إِلَيْهِ يُرْجَعُونَ ﴾ [الأنعام: 36]، علق في "التحرير" فقال: "تعريضا بأن هؤلاء كالأموات لا ترجى منهم استجابة". ومثله قوله تعالى: ﴿ وَمَا أَنْتَ بِمُسْمِعٍ مَنْ فِي الْقُبُورِ ﴾ [فاطر: 22] الكفار، وقوله تعالى: ﴿ إِنَّكَ لَا تُسْمِعُ الْمَوْتَى وَلَا تُسْمِعُ الصُّمَّ الدُّعَاءَ ﴾ [النمل: 80].

وحري بالمؤمن أن يكون قلبه حيا، عامرا بالإيمان، ينزل عليه غيث الوحي، فيهتز عطفه، ويقشعر جلده. يرق للموعظة، ويبكي للنصيحة، ويوجل من ذكر الآخرة. قال حذيفة بن اليمان - رضي الله عنه -:"الْقلُوبُ أَرْبَعَةٌ: قَلْبٌ أَجْرَدُ، فِيهِ سِرَاجٌ يُزْهِرُ، فَذَلِكَ قَلْبُ المُؤْمِنِ. وَقَلْبٌ أَغْلفُ، فَذلِكَ قَلْبُ الكَافِرِ. وَقَلْبٌ مَنْكُوسٌ، فَذلِكَ قَلْبُ المُنافِقِ، عَرَفَ ثمَّ أَنْكَرَ، وَأبْصَرَ ثُمَّ عَمِيَ. وَقَلْبُ تَمُدُّهُ مَادَّتَانِ: مَادَّةُ إِيمَانٍ، وَمَادَّةُ نِفَاقٍ، وَهُوَ لما غَلَبَ عَلَيْهِ مِنْهُمَا". قال ابن القيم:" أشار بتجرد قلب المؤمن إلى سلامته من شبهات الباطل، وشهوات الغي، وبحصول السراج فيه إلى إشراقه، واستنارته بنور العلم والإيمان".

فلا أخطر من موات القلب، ولا أبعد في الزيغ والتيه من زيغ القلب وتيهه. قال أحدُ الصالحين: يا عجبًا مِن المسلم يبْكون على موتِ جسدِه، ولا يبكون على مَن مات قلْبه وهو أشدُّ". وقال الغزالي: "عَجِبْتُ لمن يَهْتم بوجهه وهو مَحَلُّ نَظَرِ الخَلْق، ولا يهتم بقَلْبِه وهو مَحَلُّ نَظَرِ الخَالِقِ سبحانه وتعالى". ونقل صاحب السير عن سهيل قال: "ما اطلع الله على قلبٍ فرأى فيه هم الدنيا إلا مقته، والمقت أن يتركه ونفسه". وقال أحد الحكماء: "للمسلم العاقل قلبان: قلبٌ يتعلَّم، وقلبٌ يتأمَّل".

وللقلب الميت علامات كثيرة منها:
1- البعد عن ذكر الله الذي به تطمئن القلوب، وتساق إلى الآخرة النفوس. قال تعالى: ﴿ إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ ﴾ [الأنفال: 2]. وقال النبي - صلى الله عليه وسلم -: "مَثَلُ الَّذِي يَذْكُرُ رَبَّهُ، وَالَّذِي لاَ يَذْكُرُ رَبَّهُ، مَثَلُ الْحَيِّ وَالْمَيِّتِ" متفق عليه. ولفظ مسلم: "مَثَلُ الْبَيْتِ الَّذِي يُذْكَرُ اللَّهُ فِيهِ، وَالْبَيْتِ الَّذِي لاَ يُذْكَرُ اللَّهُ فِيهِ، مَثَلُ الْحَيِّ وَالْمَيِّتِ".

2- عدم التذكر بالآيات، وضعف التأثر بالعظات، واستثقال الاستجابة للمأمورات. فهذه من أبرز علامات موت القلب. قال أحد الصالحين: "الرَّجل هو الذي يخافُ مِن مَوْتِ قَلْبِهِ لا مِن مَوتِ جَسَدِه".

وكان عطاء السلمي يبكي عند وضوئه، فلما سُئل في ذلك قال: "إني أريد أن أُقدِم على عظيم، إني أريد أن أقوم بين يدي الله".

وأُتي الحسن البصري بكوب من ماء ليفطر عليه، فلما قربه من فيه بكى وقال: "ذكرت أُمنية أهل النار وقولهَم: ﴿ أَنْ أَفِيضُوا عَلَيْنَا مِنَ الْمَاءِ ﴾ [الأعراف: 50]، وذكرتُ ما أجيبوا : ﴿ إِنَّ اللَّهَ حَرَّمَهُمَا عَلَى الْكَافِرِينَ ﴾ [الأعراف: 50].

ومن جميل قول ابن القيم - رحمه الله -:"اطلب قلبك في ثلاثة مواطن: عند سماع القرآن، وفي مجالس الذكر، وفي أوقات الخلوة، فإن لم تجده في المواطن، فاسأل الله أن يمن عليك بقلب، فإنه لا قلب لك".

وقال - رحمه الله -:"فِعْل المأمورات حياةُ القلب وغذاؤه، وزينتُه وسروره، وقُرَّة عينه، ولذَّته ونعيمه".

3- اللهو عن الآخرة بكثرة الضحك، والانغماس في اللهو وضياع الأوقات. قال النبي - صلى الله عليه وسلم - في وصيته لأبي هريرة - رضي الله عنه -:"وَلاَ تُكْثِرِ الضَّحِكَ، فَإِنَّ كَثْرَةَ الضَّحِكِ تُمِيتُ الْقَلْبَ" صحيح سنن الترمذي. والخير في التوسط والاعتدال.

4- وقريب من هذا السبب، الركون إلى ملذات الدنيا، توسعا في المأكل والمشرب إلى حد الإتراف والإسراف. قال محمد بن واسع - رحمه الله -:"أَرْبَعٌ يُمِتْنَ القَلبَ: الذَّنبُ على الذَّنبِ، وكَثْرَةُ مُصَاحَبَةِ النَّساءِ وحَدِيْثِهِنَّ، ومُلَاحَاةُ الأَحْمَقِ تَقُولُ لَهُ ويَقُولُ لَكَ، ومُجَالَسَةُ المَوْتَى. قِيلَ: وَمَا مُجَالَسَةُ الموْتَى؟ قال: مُجَالَسَةُ كُلِّ غَنِيٍّ مُتْرَفٍ، وسُلْطَانٍ جَائِرٍ".

5- امتلاء القلب بالرياء وحب الظهور. ومن أصعب الأحاديث في هذا الأمر، قوله - صلى الله عليه وسلم -:"إِنَّ أَوَّلَ النَّاسِ يُقْضَى يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَلَيْهِ، رَجُلٌ اسْتُشْهِدَ، فَأُتِيَ بِهِ، فَعَرَّفَهُ نِعَمَهُ فَعَرَفَهَا، قَالَ: فَمَا عَمِلْتَ فِيهَا؟ قَالَ: قَاتَلْتُ فِيكَ حَتَّى اسْتُشْهِدْتُ. قَالَ: كَذَبْتَ، وَلَكِنَّكَ قَاتَلْتَ لأَنْ يُقَالَ جَرِيءٌ، فَقَدْ قِيلَ. ثُمَّ أُمِرَ بِهِ، فَسُحِبَ عَلَى وَجْهِهِ حَتَّى أُلْقِيَ فِي النَّارِ. وَرَجُلٌ تَعَلَّمَ الْعِلْمَ وَعَلَّمَهُ، وَقَرَأَ الْقُرْآنَ، فَأُتِيَ بِهِ، فَعَرَّفَهُ نِعَمَهُ فَعَرَفَهَا، قَالَ: فَمَا عَمِلْتَ فِيهَا؟ قَالَ: تَعَلَّمْتُ الْعِلْمَ وَعَلَّمْتُهُ، وَقَرَأْتُ فِيكَ الْقُرْآنَ. قَالَ: كَذَبْتَ، وَلَكِنَّكَ تَعَلَّمْتَ الْعِلْمَ لِيُقَالَ عَالِمٌ، وَقَرَأْتَ الْقُرْآنَ لِيُقَالَ هُوَ قَارِئٌ، فَقَدْ قِيلَ. ثُمَّ أُمِرَ بِهِ، فَسُحِبَ عَلَى وَجْهِهِ حَتَّى أُلْقِيَ فِي النَّارِ. وَرَجُلٌ وَسَّعَ اللَّهُ عَلَيْهِ، وَأَعْطَاهُ مِنْ أَصْنَافِ الْمَالِ كُلِّهِ، فَأُتِيَ بِهِ، فَعَرَّفَهُ نِعَمَهُ فَعَرَفَهَا، قَالَ: فَمَا عَمِلْتَ فِيهَا؟ قَالَ: مَا تَرَكْتُ مِنْ سَبِيلٍ تُحِبُّ أَنْ يُنْفَقَ فِيهَا إِلاَّ أَنْفَقْتُ فِيهَا لَكَ. قَالَ: كَذَبْتَ، وَلَكِنَّكَ فَعَلْتَ لِيُقَالَ هُوَ جَوَادٌ، فَقَدْ قِيلَ. ثُمَّ أُمِرَ بِهِ فَسُحِبَ عَلَى وَجْهِهِ، ثُمَّ أُلْقِيَ فِي النَّارِ" مسلم.

الخطبة الثانية
6- ومن أخطر علامات القلب الميت، أنه لا يتألم لآهات المستضعفين، ولا يهتز لأنَّات الصارخين، ولا يتحرك لنجدة المقهورين، لا يرى إلا مصلحة نفسه، ولا يأنس إلا بتأمين حاجاته. ها هم اليهود - اليوم - يعيثون في المسجد الأقصى فسادا، ويمعنون فيه تحريقا وتدميرا وتخريبا، يحاصرون المصلين المسلمين، وربما انهالوا عليهم ضربا، وتعذيبا، بل ربما زاغ أحد متطرفيهم فرمى المصلين بالرصاص، حتى إن المهتمين أحصوا أزيد من 200 اعتداء على المسجد الأقصى منذ بداية 2015 إلى الآن. فأين القلوب الحية؟ وأين الضمائر المتيقظة؟ أين أصحاب الأقلام ليدافعوا عن أمتهم بأقلامهم؟ وأين أصحاب الإعلام ليدافعوا عن قضيتهم بإعلامهم؟ وأين أصحاب الأموال ليدفعوا لإخوانهم الفلسطينيين قسطا من أموالهم؟ صارت مشاهد التدمير التي تعرض علينا يوميا عبر وسائل الإعلام مألوفة لدى كثير من الناس، حتى استأنسوا بها، ورضخوا لشراستها وشرتها، فكيف لا يصرخ اليهود في وجوهنا، ويتنقصون قدراتنا، ويستخفون بمقدراتنا، وقد علموا موات قلوبنا، وارتكاس إرادتنا، وضعف عزيمتنا، إلا من رحم الله؟. والأدهى والأمر، أنهم وجدوا منا من يساندهم في حصارهم إخوانَنا، ويقوي جبهتم ضدنا، فهل هناك موات للقلوب أعظم من هذه الهزيمة النفسية، والانتكاسة الإيمانية؟.



منبر الجمعة تفريغ عيون 2015,,, منبر الجمعة تفريغ عيون 2015,,,



lkfv hg[lum jtvdy o'f lk ud,k lwv 2015<<< sgsgm Hk,hu hgrg,f (9) hgrgf hgldj lkfv hg[lum jtvdy o'f lk ud,k lwv 2015 sgsgm Hk,hu hgrg,f (9) hgrgf hgldj





رد مع اقتباس
قديم 13-10-2015, 04:29 PM   #2
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=2188


الصورة الرمزية يحيى الشاعر
يحيى الشاعر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 447
 تاريخ التسجيل :  Sep 2013
 أخر زيارة : 07-08-2016 (05:07 PM)
 المشاركات : 189,756 [ + ]
 التقييم :  420299
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



..
جزَآك آللَه خَيِرآ
علىَ طرحكَ الرٍآَئع وَآلقيَم
وًجعله فيِ ميِزآن حسًنآتكْ
وًجعلَ مُستقرَ نَبِضّكْ الفًردوسَ
الأعلى ً
آحتــــرآميِ وتــقديِريِ...
دمت بحفظ الرحمن ...
..



 
 توقيع : يحيى الشاعر





رد مع اقتباس
قديم 13-10-2015, 09:41 PM   #3
http://www.uonmsr.net/vb/ahmed/1/2.gif


الصورة الرمزية ســاره
ســاره متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 157
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : اليوم (08:06 PM)
 المشاركات : 406,266 [ + ]
 التقييم :  3307187
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~


 الاوسمة
....  ..  150  151 
لوني المفضل : Darkorchid
مزاجي:
افتراضي



جزاك الله خير
ويعطيك العافيه على طرحك
ماننحرم من جديدك المميز
خالص ودى وورودى




 


رد مع اقتباس
قديم 14-10-2015, 12:46 AM   #4
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=2234


الصورة الرمزية Y o u s s e f
Y o u s s e f غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1929
 تاريخ التسجيل :  Dec 2014
 أخر زيارة : 14-07-2017 (06:54 PM)
 المشاركات : 145,829 [ + ]
 التقييم :  261776
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
لوني المفضل : Crimson
افتراضي



الله يعطـيك العافية على طرحك القيم
بـــــــــــارك الله فيـــك وجــــزاك خيـــــــــــــراً
وجعلــه الله في موازيــن حسنـاتــك


 
 توقيع : Y o u s s e f



رد مع اقتباس
قديم 14-10-2015, 01:59 PM   #5
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=4040


الصورة الرمزية عاشق ولهان
عاشق ولهان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Aug 2012
 أخر زيارة : 14-10-2017 (11:08 PM)
 المشاركات : 47,060 [ + ]
 التقييم :  857838
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
لوني المفضل : Crimson
مزاجي:
افتراضي



جزاكم الله خيرا

جعله الله في ميزان حسناتك

جزيتم رضي الرحمن


 
 توقيع : عاشق ولهان

[


رد مع اقتباس
قديم 14-10-2015, 09:47 PM   #6
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=2234


الصورة الرمزية النغم الحزين
النغم الحزين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2067
 تاريخ التسجيل :  Feb 2015
 أخر زيارة : 16-07-2016 (02:44 PM)
 المشاركات : 40,256 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



جزاك الله خيرا وبارك فيك
موضوع فى قمة الروعه
نحمد الله ونشكره على فضله ورضاه
دمت فى حفظ الرحمن


 


رد مع اقتباس
قديم 14-10-2015, 09:57 PM   #7
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=2234


الصورة الرمزية اسير الذكريات
اسير الذكريات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 542
 تاريخ التسجيل :  Dec 2013
 أخر زيارة : 18-07-2016 (04:29 PM)
 المشاركات : 35,975 [ + ]
 التقييم :  30804
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



بارك الله لك
على الطرح الطيب وجزاك الخير كله
واثابك خير الثواب ورفع من قدرك
ووفقك الله لمايحبه ويرضاه
حفظك الله



 


رد مع اقتباس
قديم 14-10-2015, 10:37 PM   #8
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=4789


الصورة الرمزية ياسمين الشام
ياسمين الشام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 282
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : اليوم (09:55 AM)
 المشاركات : 301,408 [ + ]
 التقييم :  558227
 الدولهـ
Syria
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
....  ...  150  151 
لوني المفضل : Deeppink
مزاجي:
افتراضي



يحيى

شكرا لمرروك الذي عطر المكان
ونشر بشذاه أركان موضوعي
فبارك الله فيك


 
 توقيع : ياسمين الشام

[/COLOR]


رد مع اقتباس
قديم 14-10-2015, 10:37 PM   #9
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=4789


الصورة الرمزية ياسمين الشام
ياسمين الشام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 282
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : اليوم (09:55 AM)
 المشاركات : 301,408 [ + ]
 التقييم :  558227
 الدولهـ
Syria
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
....  ...  150  151 
لوني المفضل : Deeppink
مزاجي:
افتراضي



سارة

شكرا لمرروك الذي عطر المكان
ونشر بشذاه أركان موضوعي
فبارك الله فيك


 
 توقيع : ياسمين الشام

[/COLOR]


رد مع اقتباس
قديم 14-10-2015, 10:38 PM   #10
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=4789


الصورة الرمزية ياسمين الشام
ياسمين الشام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 282
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : اليوم (09:55 AM)
 المشاركات : 301,408 [ + ]
 التقييم :  558227
 الدولهـ
Syria
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
....  ...  150  151 
لوني المفضل : Deeppink
مزاجي:
افتراضي



يوسف

شكرا لمرروك الذي عطر المكان
ونشر بشذاه أركان موضوعي
فبارك الله فيك


 
 توقيع : ياسمين الشام

[/COLOR]


رد مع اقتباس
إضافة رد

   
مواقع النشر (المفضلة)
 

   
الكلمات الدلالية (Tags)
منبر الجمعة تفريغ خطب من عيون مصر 2015 , سلسلة أنواع القلوب (9) القلب الميت
 

   
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
منبر الجمعة تفريغ خطب من عيون مصر 2015,,, سلسلة أنواع القلوب (8) القلب العفو ياسمين الشام تفريغ خطب ومحاضرات كبار الشيوخ الاجلاء 16 13-10-2015 05:47 AM
منبر الجمعة تفريغ خطب من عيون مصر 2015,,,سلسلة أنواع القلوب (7) القلب القاسي ياسمين الشام تفريغ خطب ومحاضرات كبار الشيوخ الاجلاء 17 12-10-2015 12:35 PM
منبر الجمعة تفريغ خطب من عيون مصر 2015,,,سلسلة أنواع القلوب (2) القلب السليم ياسمين الشام تفريغ خطب ومحاضرات كبار الشيوخ الاجلاء 23 02-10-2015 10:39 PM
منبر الجمعة تفريغ خطب من عيون مصر 2015,,,سلسلة أنواع القلوب (3) القلب الراضي (1) ياسمين الشام تفريغ خطب ومحاضرات كبار الشيوخ الاجلاء 22 18-09-2015 12:04 PM
منبر الجمعة تفريغ خطب من عيون مصر 2015,,,أنواع القلوب (5) القلب الراضي (3) ياسمين الشام تفريغ خطب ومحاضرات كبار الشيوخ الاجلاء 22 18-09-2015 12:04 PM
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by عــراق تــ34ــم
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات عيون مصر
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009
  تصميم علاء الفاتك    http://www.moonsat/vb تصميم علاء الفاتك     http://www.moonsat.net/vb  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148