عدد مرات النقر : 15,495
عدد  مرات الظهور : 84,201,976

عدد مرات النقر : 11,196
عدد  مرات الظهور : 84,201,812

عدد مرات النقر : 0
عدد  مرات الظهور : 84,201,792

الإهداءات



إضافة رد
#1  
قديم 04-05-2016, 04:42 PM
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3254
سعيد المصري غير متواجد حالياً
Egypt     Male
لوني المفضل Darkred
 رقم العضوية : 2868
 تاريخ التسجيل : Nov 2015
 فترة الأقامة : 1447 يوم
 أخر زيارة : 10-05-2016 (07:33 AM)
 العمر : 33
 المشاركات : 431 [ + ]
 التقييم : 15613
 معدل التقييم : سعيد المصري مبدع بلا حدود سعيد المصري مبدع بلا حدود سعيد المصري مبدع بلا حدود سعيد المصري مبدع بلا حدود سعيد المصري مبدع بلا حدود سعيد المصري مبدع بلا حدود سعيد المصري مبدع بلا حدود سعيد المصري مبدع بلا حدود سعيد المصري مبدع بلا حدود سعيد المصري مبدع بلا حدود سعيد المصري مبدع بلا حدود
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي:
افتراضي همة سيدنا (محمد ) صلى الله عليه وسلم مع اصحابة رضى الله عنهم اجمعين




همة سيدنا (محمد ) صلى الله عليه وسلم مع اصحابة رضى الله عنهم اجمعين

الحمد لله الذي كان بعباده خبيراً بصيراً، والصلاة السلام الأتمان الأكملان على الحبيب المصطفى والرسول المجتبى وعلى آله وأصحابه صلاة دائمة متلازمةً إلى يوم البعث والنشور، (همته - صلى الله عليه وسلم -)
أيها الناس: من هو صاحب المقام المحمود؟
من هو صاحب اللواء المعقود؟
من هو صاحب الحوض المورود؟
من هو صاحب الكنزين؟
من هو صلى إلى القبلتين؟
من هو الذي أنشق له القمر نصفين؟
من هو الذي سلم عليه الحجر؟
من هو الذي سار إليه الشجر؟
من هو الذي انهمل بدعائه المطر؟
من هو خاتم الأنبياء؟
من هو قدوة الأولياء... ؟؟؟
السماواتُ شيّقاتٌ ضمارُ *** والفضاء والنجوم والأنوار
كلها لهفةٍ إلى المصطفى *** الهادي وحبٌ ولوعةٌ وثناءُ
فما حملت من ناقةٍ فوق ظهرها *** أبرّ وأوفى ذمةً من محمدِ
أتى - صلى الله عليه وسلم - في جمعٍ من الصحابة بعد صلاة العصر، وإذا بقدرٍ استجمعت غلياناً، وقد أدركه الجوع - صلى الله عليه وسلم -، يجوع وهو سيد الخلق، ينام على التراب وهو أفضل الناس، يتوسد الحصير وهو شفيع العالمين، وكانت تعجبه الذراع، فأخذ الذارع بيده - صلى الله عليه وسلم - فنهش منها نهشه ثم قال: ((أنا سيدُ ولد آدم يوم القيامة)) - نقول انعم وأكرم- ثم قال للصحابة: ((أتدرون ما ذاك؟)) قالوا: الله ورسوله أعلم، فقال: ((إذا جمع الله الأولين والآخرين ليومٍ لا ريب فيه واستشفع الناس بآدم " ثم ساق القصة... " قال: كل يقول نفسي نفسي، فيأتون إليّ لأشفع لهم عند ربي فأقول: ((أنا لها أنا لها، ثم اسجد تحت العرش، فيفتح الله عليّ محامد لم يفتحها عليّ اليوم، فيقول الله لي: (ارفع رأسك وسل تعطى واشفع تشفّع)).. هذا هم مقام الحمد وهذه هي الهمة العالية التي أوصلته إلى هذا المكان الرفيع - صلى الله عليه وسلم -.
هذا الذي جاء والأبحار مالحةٌ *** فمجّ فيها فصار الماءُ كالعسل
هذا الذي رد عيناً بعد ما فقئت *** وريقه قد شفى الإمام علي
في غزوة الأحزاب تجتمع عليه الخصوم ويتحزب عليه المشركون حتى ضاقت به وبأصحابه الضوائق (وبلغت القلوب الحناجر وتظنون بالله الظنونا... الآية) خوفٌ ومرضٌ وقلقٌ وفزع وإرجافٌ، فيأتي - صلى الله عليه وسلم - إلى الصحابة وهم يحفرون الخندق وقد عرضت لهم صخرة فيأخذ المعول، ويقول: باسم الله، وهم لا يأمنون يذهبون إلى الخلاء، ولا يجدون كسرة الخبز، ثم يضرب بالمعول ضربةً، فإذا بارقٌ بالمشرق والمغرب فيتبسم - صلى الله عليه وسلم - تبسم الواثق بالله ويقول: ((أُريت قصور كسرى وقيصر وأبواب صنعاء، وسوف يفتحها الله عليّ))، وضرب ضربة أخرى وتبسم وقال: ((أُتيت الكنزين الأبيض والأحمر)) أي الذهب والفضة، فأما المؤمنون فقالوا: (صدق الله ورسوله وما زادهم إلا إيماناً وتسليماً) وأما المنافقون -عليهم لعائن الله تترى- إلى يوم القيامة فقالوا: (ما وعدنا الله ورسوله إلا غروراً...).
وأما همته - صلى الله عليه وسلم - في الدعاء فيقول - صلى الله عليه وسلم -: ((إذا سألتم الله الجنة فأسلوه الفردوس فإنه أعلى الجنة وأوسط الجنة وسقفه عرش الرحمن ومنه تفجّر انهار الجنان)).
وأما همته - صلى الله عليه وسلم - في العطاء، فهذا رجلٌ من الصحابة يسأل الرسول - صلى الله عليه وسلم - ثوبه وهو ثوبه الوحيد ومع ذلك يدير الأمة، والكنائز تجبى إليه - صلى الله عليه وسلم -، وتعرض له الجبال ذهباً وفضة أتته امرأة أنصارية فنسجت له ثوباً، ليلبس هذا الثوب أطهر وأحسن جسم في العالم وأعظم بدن في الدنيا، فبعدما لبسه - صلى الله عليه وسلم -، عرض له أنصاري فقال: يا رسول الله: أُكسني ثوبك الذي عليك، فقال - صلى الله عليه وسلم - الذي لا يخشى الفاقة: ((أنظرني قليلاً)) تأمل ثوبه الوحيد وهدية ومحتاجٌ إليه- ومع ذلك دخل - صلى الله عليه وسلم - بيته ولبس إزاره القديم الممزق وأتى بالثوب وأعطاه الأنصاري، فقالوا الصحابة للأنصاري: " فعل الله بك وفعل" هذا نص البخاري: تعلم أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لا يرد أحداً وتسأله ثوبه.
ولم لم يكن في كفه غير روحه *** لجاد بها فليتقي الله سائله
تراه إذا ما جئته متهللاً *** كأنك تعطيه الذي أنت سائله
قال الأنصاري: والله الذي لا إله غيره ما لبسته وما طلبته إلا يكون كفني إذا مت، وفعلاً لقد كان كفناً له بعد موته - رضي الله عنه -.
أتى - صلى الله عليه وسلم - إلى حنين وأخذ غنائم الطائف يقول ابن هشام أنها (24) ألف رأس من الغنم و(7) ألاف رأس من الإبل وأعداد هائله من البقر، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - مخاطباً الأبطال الذين أسلموا من التو: ((يا عيينه خذ مائة، يا أبا سفيان خذ مائة، يا أقرع خذ مائة)) فأتاه حكيم بن حزام وقال: أعطني يا رسول الله، فقال له الرسول - صلى الله عليه وسلم -: ((أترى ما بين الجبلين)) قال: نعم، قال - صلى الله عليه وسلم -: ((خذها لك)) ثم أتاه الرجل مرة أخرى، فأعطاه ما بين الجبلين، ثم جاءه مرة ثالثة وسأله فأعطاه ما بين الجبلين وقال: ((خذها لك))، ثم قال - صلى الله عليه وسلم -: ((يا حكيم اليد العليا خير من اليد السفلى)) فقال حكيم: " والله لا أسأل أحداً غيرك"، ثم واصل - صلى الله عليه وسلم - يوزع تلك الغنائم، فوالله ما عاد ببقرة ولا شاة ولا بعير ولم يعد إلا بكسائه - صلى الله عليه وسلم - كساء العظمة والمجد، ومع ذلك الأعراب يحاصرونه ويسألونه فيقول - صلى الله عليه وسلم -: ((أيها الناس فكو ردائي فوالذي نفسي بيده لو كان لي مثل جبال تهامة ذهباً وفضةً وأنعاماً لوزعتها فيكم ثم لا أكون بخيلاً ولا جباناً ولا كذاباً)).
وأما همته - صلى الله عليه وسلم - في الزهد في الدنيا فيقول: ((لأن أقول سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر أحب إليّ مما طلعت عليه الشمس)) فلم تكن همته - صلى الله عليه وسلم - في منصب زائل فالمنصب كان سبباً لخسارة فرعون، ولم تكن همته - صلى الله عليه وسلم - في كنوزٍ ولا ذهبٍ ولا فضةٍ فإنها تعاسة قارون، ولم تكن همته - صلى الله عليه وسلم - في جاهٍ دنيوي وشهرةٍ ذاهبة فإنها كانت لعنةُ أبي جهل... ولكم همته - صلى الله عليه وسلم - رضوان الواحد الأحد همته - صلى الله عليه وسلم - سجدةٌ بخشوع ودمعةٌ بتبتّل وقراءةٌ بتدبر، ومن أراد أن يدخل مع محمد - صلى الله عليه وسلم - مُدخل صدق ويُسقى من حوضه - صلى الله عليه وسلم - فليقتدي بسيد الخلق في الهمة العالية..


أختم بهمته - صلى الله عليه وسلم - وهو يقرأ سورة (والضحى..) وهي سورةٌ خاصةٌ له - صلى الله عليه وسلم -، فلما بلغ قوله - تعالى-: (ولسوف يعطيك ربك فترضى) دمعت عيناه - صلى الله عليه وسلم – وقال: ((والذي نفسي بيده لا أرضى وأحدٌ من أمتي في النار)) فنسأل الله أن يشفعه فينا.
اللهم اعز الإسلام وانصر المسلمين........... آمين


ilm sd]kh (lpl] ) wgn hggi ugdi ,sgl lu hwphfm vqn ukil h[ludk




 توقيع : سعيد المصري

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 04-05-2016, 07:46 PM   #2
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5657


رحيق الآنوثه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3484
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : اليوم (08:03 PM)
 المشاركات : 469,960 [ + ]
 التقييم :  3043975
 SMS ~
 الاوسمة
209  252  168  1 
لوني المفضل : Darkred
مزاجي:
افتراضي



بارك الله فيك ... وشكرا لك اخي الفاضل


 
 توقيع : رحيق الآنوثه

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 04-05-2016, 07:49 PM   #3
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=2234


گــانــون.. غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3480
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : 27-12-2016 (02:01 PM)
 المشاركات : 4,520 [ + ]
 التقييم :  158276
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم
ربي اني قد مسني الضر
وانت ارحم الراحمين
لوني المفضل : Darkgreen
مزاجي:
افتراضي



مَـجهود راآئــع..لا عدمنا موضوعاتك وافكارك المميزه تحياتي وودي


 
 توقيع : گــانــون..

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 05-05-2016, 06:42 AM   #4
http://www.uonmsr.net/vb/ahmed/1/2.gif


ســاره متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 157
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : اليوم (09:00 PM)
 المشاركات : 609,121 [ + ]
 التقييم :  6077427
 الجنس ~
Female
 SMS ~


 الاوسمة
....  ..  226  94 
لوني المفضل : Darkorchid
مزاجي:
افتراضي



جزاك الله خير
ويعطيك العافيه على طرحك
ماننحرم من جديدك المميز
خالص ودى وورودى




 
 توقيع : ســاره

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 05-05-2016, 02:08 PM   #5
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=2188


أحمد عيسى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2837
 تاريخ التسجيل :  Oct 2015
 أخر زيارة : 13-06-2016 (11:11 PM)
 المشاركات : 20,290 [ + ]
 التقييم :  457182
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Chartreuse
مزاجي:
افتراضي



صــلّ اللهُ عليهِ وسلم.

جزاكم الرحمن خير الجزاء وأثابكم الجنة
موضوعاتكم تُشفى القلوب وتغسل الأرواح من سقم الأيام
بكُم نرقى ونكُون فى سعادة أبدية ..
تقديرى وإحترامى لكُل ماتجود بهِ علينا عقُولكم الواعية


 
 توقيع : أحمد عيسى

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 08-05-2016, 07:33 AM   #6
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3254


سعيد المصري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2868
 تاريخ التسجيل :  Nov 2015
 العمر : 33
 أخر زيارة : 10-05-2016 (07:33 AM)
 المشاركات : 431 [ + ]
 التقييم :  15613
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Darkred
مزاجي:
افتراضي



جزاكم الله خيرا وشكر وتقدير لمروركم


 
 توقيع : سعيد المصري

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 10-05-2016, 07:09 AM   #7
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=2234


كيان الم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2530
 تاريخ التسجيل :  Aug 2015
 أخر زيارة : 02-12-2016 (06:47 PM)
 المشاركات : 40,759 [ + ]
 التقييم :  165759
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Magenta
مزاجي:
افتراضي



بارك الله فيــــــــــك
وجعل ما كتبت في ميزان حسناتك يوم القيامة .
أنار الله قلبك ودربك ورزقك برد عفوه وحلاوة حبه ..
ورفع الله قدرك في أعلى عليين ...
حفظك المولى ورعاك وسدد بالخير خطاك


 
 توقيع : كيان الم

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 12-05-2016, 04:50 PM   #8
نائب اداري سابق


همسه الجوارح غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 302
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 06-10-2019 (10:20 AM)
 المشاركات : 79,023 [ + ]
 التقييم :  152402
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 SMS ~

لستُ مجبره ان أُفهم الأخرين من أنا
فمن يملك مؤهلات العقل والقلب والروح
سأكون أمامه كالكتاب المفتوح
لوني المفضل : Darkmagenta
مزاجي:
افتراضي



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انجاز رائع ومواضيع مميز وابداع راقي
سلمت وسلمت الايادي التي شاركت وساهمت في هذا الطرح الجميل
بارك الله بك ولا تحرمنا من ابداعاتك وتميزك المتواصل
واصل في كل ما هو جديد ومفيد لديــــــــــــــك
فنحن بانتظار جديدك الرائع والجميــــــل
كوجودك المتواصل والجميل معنا


 
 توقيع : همسه الجوارح

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 04-06-2016, 07:42 PM   #9
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=2234


Y o u s s e f غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1929
 تاريخ التسجيل :  Dec 2014
 أخر زيارة : 14-07-2017 (06:54 PM)
 المشاركات : 145,826 [ + ]
 التقييم :  261776
 الجنس ~
Male
 SMS ~
لوني المفضل : Crimson
افتراضي



الله يعطـيك العافية على الطرح القيم
بـــــــــارك الله فيـــك وجــــزاك خيـــــــــــراً
وجعلـه الله في موازيـن حسنـاتك


 
 توقيع : Y o u s s e f

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أبان بن عثمان بن عفان ..رضى الله عنهم اجمعين سعيد المصري منتدي المواضيع المكرره 1 08-05-2016 10:21 AM
عادات سيدنا محمد –صلى الله عليه وسلم عاشق ولهان هدي الحبيب المصطفي عليه الصلاة والسلام 10 07-05-2015 01:14 PM
من طرائف الرسول صلى الله عليه وسلم مع الصحابة رضي الله عنهم العاشق الذى لم يتب هدي الحبيب المصطفي عليه الصلاة والسلام 7 12-01-2014 02:41 PM
اجود الخلق سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم يحيى الشاعر السيره النبويه والسلف الصالح 8 14-10-2013 03:32 PM


الساعة الآن 09:00 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.10
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by عــراق تــ34ــم
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات عيون مصر
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150