عدد مرات النقر : 15,465
عدد  مرات الظهور : 83,920,502

عدد مرات النقر : 11,176
عدد  مرات الظهور : 83,920,338

عدد مرات النقر : 0
عدد  مرات الظهور : 83,920,318

الإهداءات




إضافة رد
#1  
قديم 24-05-2016, 09:02 AM
http://www.arabsharing.com/uploads/152317143402041.gif
ياسمين الشام متواجد حالياً
Syria     Female
الاوسمة
1  1  132  1 
لوني المفضل Deeppink
 رقم العضوية : 282
 تاريخ التسجيل : Jun 2013
 فترة الأقامة : 2315 يوم
 أخر زيارة : اليوم (09:36 PM)
 الإقامة : في عيون مصر
 المشاركات : 510,875 [ + ]
 التقييم : 922512
 معدل التقييم : ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود
بيانات اضافيه [ + ]
Hdfa 8 السيرة النبوية _بين يدي بدر[1]




السيرة النبوية _بين بدر[1] السيرة النبوية _بين بدر[1]

كان ذلك في رجب، وقيل جمادى الآخرة - من السنة الثانية للهجرة، وقد أراد النبي صلى الله عليه وسلم أن يتعرف أحوال مكة عن قرب ويتحسس أخبارها غنى وفقراً ونشاطاً وركوداً؛ وإن دولة ناشئة تعد نفسها لزعامة الدنيا وقيادة العالم، لا بد أن تعد لها "قلم مخابرات" فيه نشاط وفيه حذر، ولذا تجد النبي الكريم عندما انتدب لهذه المهمة الخطيرة ثمانية من السابقين في الإسلام الذين صهرتهم الدعوة، فغلبت أرواحهم على أجسادهم، وقويت عقولهم على مادتهم، حتى لتراه يقول لهم: "لأبعثن عليكم رجلاً أصبركم على الجوع والعطش" وإذ يختار عبدالله بن جحش يستعمل معه منتهى الحنكة السياسية فيكتب له كتاباً ويأمره ألا ينظر فيه إلا بعد مسيرة يومين، وألا يستكره أحداً من أصحابه، فما كان لمكره أن يؤدي عمله بإخلاص، وإن الدعوات مبنية على العقيدة الصحيحة المؤزرة بالرغبة الملحة - فترى عبدالله بعد أن يسير يومين كما أمره قائده الرسول الكريم، يفض الكتاب فإذا به: "إذا نظرت كتابي هذا فامض حتى تنـزل نخلة بين مكة والطائف، فترصد بها قريشاً وتعلم لنا من أخبارهم"....إنها لأوامر حربية فيها الحزم، وفيها الوضوح وفيها الإيجاز، وماذا يشترط في المنشورات العسكرية الحديثة أكثر من هذا وانظر إلى هذا الاحتياط السياسي البارع فإنها وهي مهمة استخبارية خطيرة، لم يشأ أن يعلمهم بها إلا وهم في عرض الصحراء حتى لا يعلم نبأهم أحد ممن قد يحبط الخطة أو يخبر العدو؛ وطبيعي أن النبي الكريم، وقد اختارهم نراهم عندما ذكرهم عبدالله بأمره ألا يستكره منهم أحداً... رحبوا بالعمل واغتبطوا به.

...وعندما وصلوا حيث أمرهم النبي صلى الله عليه وسلم مرت عليهم تجارة لقريش عليها "عمرو بن الحضرمي" وآخرون، عند ذلك ثارت بالمسلمين الذكريات، ذكريات الهجرة وبواعثها، مما يدور حول اضطهاد الإسلام وأهله، فهم على بعد خطوات من أرض الوطن العزيز، ينشقون هواءً غذاهم في الطفولة ورعرهم في الشباب وهاهم يحرمون لذته، وقد أوفوا على الفتوة، وما أشق على النفس من لواعج الحرمان، وما منهم إلا سيد أو ابن سيد كان يمرح في أرض الوطن في بحبوحة العيش، وبلهنية السعادة والرخاء ولولا هذا الحجر على العقائد الذي لا تسيغه نفس أبية...تشاوروا في حرب رجال هذه القافلة، ولكن الشهر رجب - أوله أو آخره على اختلاف في الرواية - وهو حرام، فما العمل؟ اتفقوا على الحرب! فرمى عبدالله بن واقد التميمي المسلم سهمه، فأصاب رئيس العير عبدالله بن الحضرمي فقتله، فلم يكن بد من الحرب، فاشتبك الجميع، فأسر المسلمون "اثنين" وهرب الأخير ورجع المسلمون بالعير، وما عليها والأسيرين.

وهذا أول قتيل قتل المسلمون، وهذان أول أسيرين أسروا.

وجهات النظر:
هو عمل جريء لم تألفه أخلاقنا، واستغلال لحرمة الشهور التي تواضعت تقاليد العرب جميعاً على إجلالها، حتى لمن كانت لهم ثارات وحقوق، فكيف بمحمد المعتدي بلا حق، القاتل بلا ثأر؟ بمثل هذا وبغيره أخذت قريش تذيع بين العرب، لتظهر الخصم بمظهر الثائر على الجماعة المفسد للنظام، وهذا ما توقعه المعسكر المدني، فما استقبلهم النبي صلى الله عليه وسلم حتى قال لهم:"ما أمرتكم بقتال في الشهر الحرام" وثار الناس على رجال السرية إذ حذروا ما ينتج من إظهار العداء وإعلان الحرب بحق الثأر وبحق حرمة الشهر، والمسلمون ما تزال شوكتهم هينة، وبيضتهم لينة... ولكن الله (الذي كتب للعقل البشري أن يستقر بعد طول تطواف، ولعقائد الناس أن تتحرر بعد ثقل غل) أنـزل في كتابه الكريم مبدأ عاما يقرر حق الدفاع عن النفس ويجعل الحرب لأجل العقيدة ألزم وأولى.... انظره وهو يقول: ﴿ يَسْأَلُونَكَ عَنِ الشَّهْرِ الْحَرَامِ قِتَالٍ فِيهِ قُلْ قِتَالٌ فِيهِ كَبِيرٌ وَصَدٌّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ وَكُفْرٌ بِهِ وَالْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَإِخْرَاجُ أَهْلِهِ مِنْهُ أَكْبَرُ عِنْدَ اللَّهِ وَالْفِتْنَةُ أَكْبَرُ مِنَ الْقَتْلِ وَلَا يَزَالُونَ يُقَاتِلُونَكُمْ حَتَّى يَرُدُّوكُمْ عَنْ دِينِكُمْ إِنِ اسْتَطَاعُوا وَمَنْ يَرْتَدِدْ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَيَمُتْ وَهُوَ كَافِرٌ فَأُولَئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ ﴾ [البقرة: 217].

بهذا استقرت الأمور واطمأنت الناس في يثرب، وأمكنهم أن يردوا قالة قريش عنهم، ويذكروهم بما ألهبوا من ظهورهم إيذاء، وما أكلوا من أموالهم نكاية، وما طردوهم بغياً وعتواً.

تحرير العقول:
ويلذ لي وأنا أذكر هذه الآية أن أقول: إنها هي المثل الأعلى للحث على حرية الفكر والتضحية في سبيل المبدأ، وإلا فلما كانت اعتبرت الفتنة فيه والإيذاء من أجله، مما يدفع حتى بالقوة، وهما أشد شيء على نفس الرجل الحر الضمير، الثابت الفؤاد إنه لمن آلم شيء على النفس أن تحد العقل وهو وحي الله للإنسان خلقه طليقاً ليتدبر آيات الله، قال تعالى: ﴿ إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَالْفُلْكِ الَّتِي تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِمَا يَنْفَعُ النَّاسَ وَمَا أَنْزَلَ اللَّهُ مِنَ السَّمَاءِ مِنْ مَاءٍ فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا وَبَثَّ فِيهَا مِنْ كُلِّ دَابَّةٍ وَتَصْرِيفِ الرِّيَاحِ وَالسَّحَابِ الْمُسَخَّرِ بَيْنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ ﴾ [البقرة: 164].

أي إن الله جلت قدرته يسر للعقل أن يسبح في هذا الميدان على سعته، فكيف يتأتى لأناس أن يحدوا من قوته، ويمنعوا من صولته، ولكن الله الذي خلقه وقدره يقول في تحريره، ما يقوله بإكبارة "الفتنة" في العقيدة أو في سبيل مقاومتها، حتى يراها أشد من القتل ﴿ وَالْفِتْنَةُ أَشَدُّ مِنَ الْقَتْلِ ﴾ [البقرة: 191]!!

الإسلام والتربية الاستقلالية:
وهناك ناحية طلية أخرى يلحظها الذي يدرس تاريخ هذه السرية، فإن عبدالله وزملاءه فهموا الإسلام على حقيقته، ديناً يطلق العنان للتفكير الشخصي في حدود العقيدة، فإنهم وهم أبعد ما يكون عن مصدر التشريع قد أحاطت بهم ظروف استشاروا فيها وحي ضمائرهم، ثم تصرفوا على أساس هذا التمحيص، فإذا الناس يخالفونهم، والدنيا تثور لعملهم ولكن الله الذي اطلع على صدق نواياهم، أقرهم في محكم آياته، فقرر لنا مبدأ التربية الاستقلالية، فلكل فرد أن يفكر في حدود الأصول العامة، فأين هذا مما تدعيه الدساتير الحديثة من حماية الحريات؟ وأين هذا من عمل طغات "دكتاتوريي" العصر، وما يكممون من أفواه، ما يخمدون من قرائح؟!

اللهم إن شرعك غني مليء، ودينك قوي وضيء، ولكن لمن ألقى السمع وهو شهيد...
•••

والآن فما نحن فاعلون وقد مرت بنا مع شهر رجب ذكرياته، وهو الذي وقعت فيه أحداث هذا النصر المؤزر، الذي أعلن عن الدين الجديد أحسن إعلان، ودعا للإسلام في قوة واضحة، وأظهر للمسلمين أنفسهم، أنهم أصبحوا على شيء من القوة، يجب أن يعتزوا بها ويهتموا لها، وأن يعدوا لأحداث الزمان العدة؟

وخلاصة ما نقوله في هذه الحادثة، التي وطأت لبدر غزوة النصر، أنها على بساطتها كانت ذات أثر كبير في تكييف المستقبل، ولا نجاوز الحق إذا قلنا إنها كانت من أهم الأسباب القوية التي أورت نار الحرب في غزوة بدر الكبرى. "التي أعز الله فيها الإسلام وأهله، وأذل الكفر وخرب محله" كما يقول العلامة القسطلاني، فالآن أيها الإخوان المسلمون! أما ذكرتم هذا اليوم المشهود فشددتم العزم، وأوريتم الزند، وثابرتم على العمل؟ اعملوا فسيرى الله عملكم، وجددوا ذكرى أيامكم. فإن الذكرى تنفع المؤمنين.

المصدر: مجلة التمدن الإسلامي، السنة الثالثة، العدد السادس، 1356هـ - 1937م


[1] قطعة من كتاب "يوم بدر" إحدى دراسات الإخوان المسلمين بالديار المصرية.


السيرة النبوية _بين بدر[1] السيرة النبوية _بين بدر[1]



hgsdvm hgkf,dm _fdk d]d f]vF1D hgsdvm hgkf,dm _fdk d]d f]vF1D




 توقيع : ياسمين الشام

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 24-05-2016, 09:04 AM   #2
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5657


رحيق الآنوثه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3484
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : اليوم (09:31 PM)
 المشاركات : 469,383 [ + ]
 التقييم :  3043975
 SMS ~
 الاوسمة
209  252  168  1 
لوني المفضل : Darkred
مزاجي:
افتراضي



جزاكي الله كل خير
تسلمي على مجهودك المتميز


 
 توقيع : رحيق الآنوثه

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 24-05-2016, 09:36 AM   #3
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3245


بنت فلسطين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3533
 تاريخ التسجيل :  May 2016
 أخر زيارة : 30-10-2016 (08:05 AM)
 المشاركات : 68,590 [ + ]
 التقييم :  415575
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blue
مزاجي:
افتراضي



بوركت انامك على الموضوع الرائع
لك السعادة
بارك الله فيك وجزاك خيرا


 
 توقيع : بنت فلسطين

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 24-05-2016, 01:46 PM   #4
http://www.uonmsr.net/vb/ahmed/1/2.gif


ســاره متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 157
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : اليوم (09:49 PM)
 المشاركات : 607,943 [ + ]
 التقييم :  6077427
 الجنس ~
Female
 SMS ~


 الاوسمة
....  ..  226  94 
لوني المفضل : Darkorchid
مزاجي:
افتراضي



جزاك الله خير
ويعطيك العافيه على طرحك
ماننحرم من جديدك المميز
خالص ودى وورودى




 
 توقيع : ســاره

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 24-05-2016, 02:16 PM   #5
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=2188


أحمد عيسى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2837
 تاريخ التسجيل :  Oct 2015
 أخر زيارة : 13-06-2016 (11:11 PM)
 المشاركات : 20,290 [ + ]
 التقييم :  457182
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Chartreuse
مزاجي:
افتراضي




جزاكم الرحمن خير الجزاء وأثابكم الجنة
موضوعاتكم تُشفى القلوب وتغسل الأرواح من سقم الأيام
بكُم نرقى ونكُون فى سعادة أبدية ..
تقديرى وإحترامى لكُل ماتجود بهِ علينا عقُولكم الواعية
بارك الله فيكِ أختى الطاهرة التقيه النقية


 
 توقيع : أحمد عيسى

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 25-05-2016, 02:23 AM   #6
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5659


زينــــــه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 204
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 أخر زيارة : اليوم (03:09 PM)
 المشاركات : 528,541 [ + ]
 التقييم :  1628189
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
209  1  1  1 
لوني المفضل : Crimson
مزاجي:
افتراضي



شكرا جزيلا على حسن الإنتقاء وروعة الطرح
وجزاكم الله خيرا
ودي مع وردي


 
 توقيع : زينــــــه

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 26-05-2016, 12:25 PM   #7
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=2188


يحيى الشاعر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 447
 تاريخ التسجيل :  Sep 2013
 العمر : 53
 أخر زيارة : 05-10-2019 (07:03 AM)
 المشاركات : 275,005 [ + ]
 التقييم :  2182546
 الاوسمة
1  137 
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



..
جزاك الله كل خيرا
طرح رائع يحمل الخير بين سطوره
ويحمل الابداع في محتواه
سلمت يمينك
دمت بكل خير



 
 توقيع : يحيى الشاعر

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 26-05-2016, 07:30 PM   #8
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=2234


عاشقة البحر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2527
 تاريخ التسجيل :  Aug 2015
 العمر : 23
 أخر زيارة : 20-04-2019 (01:29 AM)
 المشاركات : 20,100 [ + ]
 التقييم :  170283
 الدولهـ
Lebanon
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Lime
مزاجي:
افتراضي



جزاك الله كل خيرا
على طرحك وانتقاءك القييم ,.
وسلمت يمناك على نقلك الطيب
والحرف العطر
جعلها الله في موازين حسناتك ,


 
 توقيع : عاشقة البحر

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 27-05-2016, 12:01 PM   #9
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=2234


كيان الم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2530
 تاريخ التسجيل :  Aug 2015
 أخر زيارة : 02-12-2016 (06:47 PM)
 المشاركات : 40,759 [ + ]
 التقييم :  165759
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Magenta
مزاجي:
افتراضي



جــزآك الله خير على طرحك القيم و المفيد ..
والله يعطيك العافية ..ونفع بكـ
واثااابكـ جنة الفردوس بغير حساااب ولا سابقة عذاب
وجعله ربى فى ميزااان حسناااتك

امنياتي لك بدوام التألق والابداع


 
 توقيع : كيان الم

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 27-05-2016, 11:28 PM   #10
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3245


الفارس غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1011
 تاريخ التسجيل :  May 2014
 العمر : 33
 أخر زيارة : 01-08-2018 (04:30 AM)
 المشاركات : 15,100 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



جزاك الله خيـرا
وبارك في جهودك
أسال الله لك التوفيق دائما
وأن يجمعنا على الود والإخاء والمحبة
وأن يثبت الله أجرك
دمت بحفظ الله


 
 توقيع : الفارس

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
السيرة النبوية _بين يدي بدر[1]


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
احداث من السيرة النبوية,ملامح سياسية وإستراتيجية في السيرة النبوية (1) ياسمين الشام السيره النبويه والسلف الصالح 25 26-10-2015 12:16 PM
احداث من السيرة النبوية,ملامح سياسية وإستراتيجية في السيرة النبوية (2) ياسمين الشام السيره النبويه والسلف الصالح 24 26-10-2015 12:05 PM
احداث من السيرة النبوية,احترام النفس البشرية في الحروب النبوية ياسمين الشام السيره النبويه والسلف الصالح 24 26-10-2015 12:05 PM
أهم مزايا السيرة النبوية, التدوين المبكر للسيرة النبوية ياسمين الشام هدي الحبيب المصطفي عليه الصلاة والسلام 20 13-07-2015 12:52 PM
السيرة النبوية مديح السيره النبويه والسلف الصالح 13 05-05-2015 10:20 PM


الساعة الآن 09:50 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.10
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by عــراق تــ34ــم
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات عيون مصر
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009