عدد مرات النقر : 15,495
عدد  مرات الظهور : 84,204,731

عدد مرات النقر : 11,196
عدد  مرات الظهور : 84,204,567

عدد مرات النقر : 0
عدد  مرات الظهور : 84,204,547

الإهداءات




إضافة رد
#1  
قديم 10-03-2017, 01:53 PM
http://www.arabsharing.com/uploads/152317143402041.gif
ياسمين الشام غير متواجد حالياً
Syria     Female
الاوسمة
1  1  132  1 
لوني المفضل Deeppink
 رقم العضوية : 282
 تاريخ التسجيل : Jun 2013
 فترة الأقامة : 2320 يوم
 أخر زيارة : اليوم (05:16 PM)
 الإقامة : في عيون مصر
 المشاركات : 511,371 [ + ]
 التقييم : 922512
 معدل التقييم : ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود
بيانات اضافيه [ + ]
Hdfa 8 عمل المرأة في عهد الرسول




المرأة الرسول المرأة الرسول

عمل المرأة في عهد الرسول

المرأة الرسول
الدين الإسلامي

جاء الدين الإسلامي بالحق والخير، من أجل إخراج الذين كفروا من الظلمات إلى النور، وبقيت الدعوة مفتوحة للجميع من أجل الدخول في الدين الحنيف، فمن أراد أن يسلم كان النبيّ وأصحابه يأمنون له الطريق حتى لا يتعرّض له الكفار، وأن يكون بمثابة قدوة للكثيرين ممّن حاولوا وفشلوا في نقل العقيدة لأصحابهم بالشكل الصحيح، فالدين الإسلامي انتشر بعد فترة ليست بالبسيطة تعرّض فيها المسلمين للتنكيل، والتعذيب، والمعاناة بكافة الوجوه، وبقيت الدعوة مستمرة، حتّى بعد موت النبيّ صلّى الله عليه وسلّم، وكانت أولى الخطوات التي اتّخذها النبيّ صلّى الله عليه وسلّم هي أنهم كانوا يقومون بتأمين حياتهم، وحياة المستحدثين في الإسلام الحنيف، التي نصت على ضرورة أن يكون لكل مسلم مكانته في الحياة، وهذا ما أوضحه النبيّ في بداية الدعوة، وكانت دعوة النبيّ صلّى الله عليه وسلّم ممهّدة بالنسبة له؛ لأنّ الله كان سنداً له في حياته، وبقي واقفاً بجانبه، وعزّز دعوته بالخير والصلاح بالعديد من الرجال الأقوياء الذي ساهموا في ر فع الراية وتحقيق الأمان والخير للمسلمين الضعفاء طوال فترة تولي النبيّ للدعوة بشكل أساسي، واختلف الأمر حقاً عندما قويت شوكة المسلمين، وقوي حالهم، فأصبحوا على استعداد لغزو أي مدينة من أجل نشر دين التوحيد، إذ كان هذا أمر مستحيلاً في بداية الدعوة.

توالت الفتوحات الإسلامية وبسط المسلمين سيطرتهم على مناطق كثيرة ومتفرقة، وقويت شوكتهم كثيراً، واستطاعوا في مدةٍ قليلةٍ جداً أن يكونوا قوماً تهابهم جميع الأقوام، حتى النساء منهم كانت لها الدور البارز في القيام بما لم يستطع رجال الكفار أن يحقّقوه لمدنهم وقراهم، واستطاع المسلمين أن يكونوا رجالاً أشداء، ويحموا مدينتهم ودينهم الحنيف من أي اعتداء عليه.


لا يمكننا في سياق هذا الحديث ألّا نتطرّق إلى أن النبيّ كان يقوم بحماية حدود مدينته، وكان يعمل بكل الوسائل والطرق للحفاظ على الدعوة، ومن أجل التعرف على المدينة التي يقطنها أهلها، وكان سهلاً على النبيّ أن يقوم بذلك، فعلى الرغم من أنّه كان أميّاً لا يعرف الكتابة والقراءة إلّا أنّه كان عبداً شكوراً يحب الله، وكان الله يرسل له الملك جبريل يعلمه كل الأمور التي لم يكن على علم مسبق بها، وهذا ما أراد النبيّ أن يوصله لأهل مكة، أنّه رغم أميّته إلّا أنّه يهتم جداً بالتعليم، ومن أهم الأمور التي كان النبيّ يدعو لها أنّه كان يدعو أسرى الحرب بتعليم أبناء المسلمين أمور الدنيا من القراءة والكتابة من أجل الافراج عنهم، وهذا كان عقابهم بشكل عام.


المرأة في الإسلام

لا يمكننا في هذا السياق إلّا أن نتطرّق لأهميّة
المرأة في الإسلام، ومكانتها المرموقة بين جميع الناس، فقد استطاعت المرأة المسلمة أن ترسم مستقبلاً لها في عهد النبي، وكانت النساء تتوافد إلى بيت النبيّ من أجل التعلم والتعلم، ولم يكن ذلك أمراً غير محبب بل كان النبيّ يحبّ أن تستفسر المسلمات عن طبيعة الأعمال، وطبيعة الأمور التي تجعل منها سيدات في المجتمع الإسلامي بشكلٍ عام، وكان في استطاعة كل امرأة أن تقدّم لنفسها نموذجاً تسير على أثره، فلا عجب أن تجد النساء في فناء النبيّ يخطبون في النساء، ويثقفون ويتثقفون في الدين، ولم يكن الأمر بالسهولة التي يعتقد أنها كانت، فقد كان خروج المرأة من بيتها ليس بالأمر المحبب، إلّا أنّ الإسلام كفل للمرأة حقها، وجعلها قادرة على التعامل مع الأمور بمنطلق السهل البسيط، وهذه الأمور أدّت إلى تفاعل المرأة في المجتمع وجعلها من أكثر النساء أهمية بالنسبة لباقي الديانات.


عمل المرأة في عهد الرسول

إن رجعت إلى كتب السيرة وكتب الإسلام القديمة لوجدت أن المرأة شاركت في الكثير من الأعمال التي كانت صعبة عليها في ذلك الوقت، فنجد السيدة عائشة ابنة أبي بكر رضي الله عنه تخرج من بيتها كل يوم أثناء اختباء النبيّ وصاحبه في غار ثور من أجل أن تنقل لهم الطعام والشراب، وتقدم لهم المساعدة في كل ما يحتاجونه، وعندما تسأل عن أبيها وصاحبه تنكر معرفتها بمكانهما، فكانت قادرة على إخفاء السر بدون أن يشك في نواياها أحد، حتى أنّها لم تكن تخاف أن تتسلق الجبال، وكان في بالها أنّ هذا هو العمل المقدّر لها، وأنّ الله قد أعاطاها هذا الشرف، ولن تتنازل عنه مهما كلّف الأمر.

لا يمكننا أن ننسى أم سليم التي شاركت مع النبيّ في الغزوات، والتي عملت على صد العديد من الضربات عن النبيّ صلّى الله عليه وسلّم، وقد توفيت في ساحة الوغى كالكثير من الرجال، وذكرها التاريخ بالمرأة المناضلة التي لم تتوقف للحظة على تأمين النبيّ ولم تتوانى في خدمة الدعوة الإسلامية ، وكانت أم سليم مثالاً حقيقياً ما زال العرب يضربونه حتى اليوم، فقد كانت نعمة الزوجة ونعم الأم التي قدمت التضحيات في سبيل الدعوة الإسلامية وحاربت مع النبيّ جنباً إلى جنب، ولم تكن تخشى شيئاً، وكل خشيتها كانت على نبيّ الله صلّى الله عليه وسلّم أن يصاب بمكروه وهي تقف وتنظر، ورغم أنها كانت امرأة طاعنة في السن، إلّا أنّها لم تتخلَّ عن هذا الشرف الرفيع، وحاولت بكل الطرق أن تبقى واقفة وصامدة، وشاركت في معظم الغزوات حتى توفاها الله في إحدى حروب الفتوحات الإسلامية ونالت شرف أن تفني حياتها بجانب النبيّ صلّى الله عليه وسلّم.

ولا ننسى أم ياسر، التي كانت أول من أسلمت من النساء، والتي حاولت أن تخفي سر إسلام عائلتها وزوجها وأبنائها، ولكن ما أن عرف الكفار بهذا الأمر حتى أنزلوا عليهم العقاب، ومن أجل ذلك أن يتوقف طالبوها بأن تتنازل عن الدين وتعود لرشدها ولكنها أصرّت أن تكون واقفة وصامدة على الدين الحنيف لتقتل ظلماً وبهتاناً، ويهتك بيتها وأهلها، ويموتون جميعاً في سبيل الدعوة الإسلامية التي أراد الله أن تنتشر رغم حقد الحاقدين، وتكون هذه علامة من علامات قوة الدين الحنيف، والقدرة الإلهية التي حمت هذه الأمثلة من النسوة العظيمات اللواتي حافظن على أنفسهن، وعملن بكل جد واجتهاد من أجل إعلاء راية الحق والدين الحنيف، ويكون الدين لله مرتفعاً، وعلمه خفاقاً، ويبعد عنه حقد الحاقدين ممن أرادوا بالدين أذىً.


خاتمة

لا بدّ لنا أن نتذكّر في نهاية الأمر أن ما تم ذكره ما هو إلا نماذج بسيطة للنساء اللواتي قدمن الكثير من الأمور في الدعوة الإسلامية وبقي الأمر كذلك حتى ابتهجت الدعوة وأصبحت واسعة ومنتشرة في كل زمانٍ ومكان، ورغم ذلك ما زالت تحفظ للمرأة كامل حقوقها في العمل ما دام العمل غير مؤثر في الدين أو العقيدة وغيرها، وعليه فإن المكانة التي ضمنها الإسلام للمرأة قد جعلتها مصدر إلهام للرجال والنساء بشكل عام في هذه الحياة التي لطالما أرادت أن تجعل من المرأة مداسا يبقى في البيت ولا يتحرك، ولكن إسلامنا الحنيف أبى إلّا أن يجعل لها المكانة الأساسية في المجتمع، وهذا ما تحاول النساء اليوم أن تثبته من خلال الخروج للعمل الشريف والهادف الذي يضمن لهن لقمة العيش الشريفة بعيداً عن بطش الرجل وظلمه.
المرأة الرسول المرأة الرسول



ulg hglvHm td ui] hgvs,g ulg hglvHm td ui] hgvs,g




ســاره و زينــــــه و A .SEVEN و 2 آخرون معجبون بهذا.
 توقيع : ياسمين الشام

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 10-03-2017, 02:01 PM   #2
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5657


رحيق الآنوثه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3484
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : اليوم (09:31 PM)
 المشاركات : 469,960 [ + ]
 التقييم :  3043975
 SMS ~
 الاوسمة
209  252  168  1 
لوني المفضل : Darkred
مزاجي:
افتراضي



جزاكي الله كل خير
وبارك الله بطرحك
القيم


 
 توقيع : رحيق الآنوثه

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 10-03-2017, 02:07 PM   #3
http://www.uonmsr.net/vb/ahmed/1/2.gif


ســاره متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 157
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : اليوم (09:35 PM)
 المشاركات : 609,121 [ + ]
 التقييم :  6077427
 الجنس ~
Female
 SMS ~


 الاوسمة
....  ..  226  94 
لوني المفضل : Darkorchid
مزاجي:
افتراضي



جزاك الله خير
ويعطيك العافيه على طرحك
ماننحرم من جديدك المميز
خالص ودى وورودى




 
 توقيع : ســاره

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 10-03-2017, 04:49 PM   #4
http://www.arabsharing.com/uploads/15231711633581.gif


A .SEVEN غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 258
 تاريخ التسجيل :  May 2013
 أخر زيارة : اليوم (04:00 PM)
 المشاركات : 373,029 [ + ]
 التقييم :  4367470
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 SMS ~
 الاوسمة
238  129  1  231 
لوني المفضل : Black
مزاجي:
افتراضي



شكرا ياسمين على الطرح الرائع والمجهود المميز

تحياتي تقديري


 
 توقيع : A .SEVEN

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 10-03-2017, 08:20 PM   #5
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3245


همسة وداع غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 354
 تاريخ التسجيل :  Aug 2013
 العمر : 24
 أخر زيارة : 02-05-2019 (08:41 AM)
 المشاركات : 44,828 [ + ]
 التقييم :  60511
لوني المفضل : Cadetblue
مزاجي:
افتراضي



موضوع مميز
جزاك الله كل خير
دام تميزك


 
 توقيع : همسة وداع

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 11-03-2017, 09:48 AM   #6
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5659


زينــــــه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 204
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 أخر زيارة : اليوم (09:34 PM)
 المشاركات : 529,974 [ + ]
 التقييم :  1628189
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
209  1  1  1 
لوني المفضل : Crimson
مزاجي:
افتراضي



شكرا جزيلا على حسن الإنتقاء وروعة الطرح
وجزاكم الله خيرا
ودي مع وردي


 
 توقيع : زينــــــه

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 11-03-2017, 04:06 PM   #7
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3245


حارث محمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4486
 تاريخ التسجيل :  Dec 2016
 أخر زيارة : 19-10-2019 (10:18 PM)
 المشاركات : 74,867 [ + ]
 التقييم :  314258
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Male
 الاوسمة
193  1  1  1 
لوني المفضل : Bisque
مزاجي:
افتراضي



إختيار موفق ..وطرح مميز ..

لا يليق إلا بمن أتينا لنرى مايقدمه لنا ذوقها الراقي

عافاك الله واجزل لك الأجر .



 
 توقيع : حارث محمد

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 12-03-2017, 10:51 AM   #8
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6184


ريما غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4534
 تاريخ التسجيل :  Jan 2017
 العمر : 28
 أخر زيارة : اليوم (04:01 PM)
 المشاركات : 160,391 [ + ]
 التقييم :  604469
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
1  1  1  1 
لوني المفضل : Magenta
مزاجي:
افتراضي



مدائن من الشكر لروحك الطيبه
ع النقـــــل الرائع والمميز
ارقى التحايا لروحك العذبه


 
 توقيع : ريما

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 12-03-2017, 08:17 PM   #9
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6184


نــور متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4211
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 العمر : 26
 أخر زيارة : اليوم (07:53 PM)
 المشاركات : 168,824 [ + ]
 التقييم :  327897
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 SMS ~
 الاوسمة
1  1  1  193 
لوني المفضل : Brown
مزاجي:
افتراضي



جهد مميز
يعطيك العافيه


 
 توقيع : نــور

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 13-03-2017, 09:36 AM   #10
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6181


رهف المشاعر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4255
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 أخر زيارة : اليوم (03:55 PM)
 المشاركات : 113,068 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
1  1  1  139 
لوني المفضل : Darkorchid
افتراضي



جهد مميز
تسلم الايادي


 
 توقيع : رهف المشاعر

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
عمل المرأة في عهد الرسول


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الرسول والحقوق_رسول الله وحقوق المرأة ياسمين الشام هدي الحبيب المصطفي عليه الصلاة والسلام 22 16-02-2016 01:50 AM
وصايا الرسول للحفاظ علي جمال المرأة B.M.W ۩۞۩{ الطب والصحة }۩۞۩ 7 09-09-2015 11:43 AM
المرأة التى شاهدها الرسول فى الجنة مديح المنتدي الاسلامي العام 8 04-03-2015 06:03 PM
بعض أحاديث الرسول صلى الله عليه و سلم فى المرأة سفير العراقي عيون مصر للاحاديث النبويه الشريفه 14 31-05-2014 06:13 PM
المرأة التي شاهدها الرسول.. في الجنة عاشق الغاليه هدي الحبيب المصطفي عليه الصلاة والسلام 4 08-03-2013 05:31 PM


الساعة الآن 09:35 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.10
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by عــراق تــ34ــم
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات عيون مصر
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009