عدد مرات النقر : 15,473
عدد  مرات الظهور : 83,968,897

عدد مرات النقر : 11,181
عدد  مرات الظهور : 83,968,733

عدد مرات النقر : 0
عدد  مرات الظهور : 83,968,713

الإهداءات




إضافة رد
#1  
قديم 29-03-2017, 04:46 AM
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3245
امير الصبر غير متواجد حالياً
Egypt     Male
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 4369
 تاريخ التسجيل : Nov 2016
 فترة الأقامة : 1062 يوم
 أخر زيارة : 20-07-2017 (05:06 AM)
 الإقامة : فوق القمر
 المشاركات : 30,939 [ + ]
 التقييم : 444356
 معدل التقييم : امير الصبر مبدع بلا حدود امير الصبر مبدع بلا حدود امير الصبر مبدع بلا حدود امير الصبر مبدع بلا حدود امير الصبر مبدع بلا حدود امير الصبر مبدع بلا حدود امير الصبر مبدع بلا حدود امير الصبر مبدع بلا حدود امير الصبر مبدع بلا حدود امير الصبر مبدع بلا حدود امير الصبر مبدع بلا حدود
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي:
10* رائعة وليم شكسبير - روميو وجوليت 2




رائعة وليم شكسبير روميو وجوليت رائعة وليم شكسبير روميو وجوليت





رائعة وليم شكسبير روميو وجوليت

هو أنْ يَكُونَ منتصف الليل، روميو مَع رفاقِه غادرَ؛ لَكنَّهم تَغيّبوا عنه قريباً، ل، غير قادر على البَقاء بعيداً عن البيتِ حيث تَركَ قلبَه، قَفزَ حائطَ بستانِ التي كَانتْ خلف بيتِ جوليت. هنا هو ما سَبَقَ أَنْ كَانَ لمدة طويلة، إِجْتِرار على حبِّه الجديدِ، عندما جوليت ظَهرتْ فوق في a نافذة، خلال الذي بَدا جمالَها المُتَجَاوِزَ لكَسْر مثل ضوءِ الشمسِ في الشرقِ؛ والقمر، الذي أشرقَ في البستانِ مَع a ضوء ضعيف، ظَهرَ إلى روميو كما لو أنَّ مريض وشاحب بالحزنِ في اللمعانِ المتفوّقِ هذه الشمسِ الجديدةِ. وهي، مَيْل خدّها على يَدِّها، تَمنّى نفسه بشكل عاطفي a قفاز على تلك اليَدِّ، بأنّه قَدْ يَمْسُّ خدَّها. هي كُلّ هذه بينما تُفكّرُ نفسها لوحدها، مَجْلُوب a تنهدة عميقة، وصاحتْ: ' آه ني! ' روميو، أبهجَ لإستِماع لها، قالَ بهدوء، وغير مسموع مِن قِبلها: ' أو يَتكلّمُ ثانيةً، ملاك لامع، لهذا تَظْهرُ، أنْ يَكُونَ على رأسي، مثل a رسول مجنّح مِنْ السماءِ التي يَتراجعُ الهالكين للتَحْديق على. ' هي، عقل باطن مِنْ وجود سَمعَ، وملئ بالعاطفةِ الجديدةِ التي ذلك مغامرةِ الليلِ وَلدتْ، دَعا حبيبِها بالأسم (الذي إفترضتْ غائبةَ): ' أو روميو، روميو! ' قالَ هي، ' ولهذا السبب فَنّ أنت روميو؟ يُنكرُ أبُّ thy، وقمامة thy اسم، لأجلي؛ أَو إذا تَذْبلُ لَسْتَ، يَكُونُ لكن حبَّي المُقسَمَ، وأنا لَنْ سَأكُونُ a Capulet. ' روميو، سَيكونُ عِنْدَهُ هذا التشجيعِ، مسرورُ يَتكلّمُ، لَكنَّه كَانَ توّاقَ أكثرِ سمعيِ؛ وواصلتْ السيدةَ حديثِها العاطفيِ مَع نفسه (كما إعتقدتْ)، ما زالَ يُوبّخُ روميو لأنْ يَكُونَ روميو وa مونتيجو، ويَتمنّاه اسمَ آخرَ، أَو بأنَّ هو يَضِعُ جانباً ذلك الاسمِ المَكْرُوهِ، ولذلك الاسمِ الذي كَانَ لا جزءَ نفسه، هو يَجِبُ أَنْ يَأْخذَ كُلّ نفسه. في هذه الكلمةِ المحبّةِ روميو لَمْ يَعُدْ يَستطيعُ إمتِناع، لكن يُوافقُ على الحوارِ كما لو أنَّ كلماتها كَانتْ مُعَنونة إليه شخصياً، ولَيستْ مجرّد في الهوى، عَرضَ ندائَها يَحبُّ، أَو مِن قِبل مهما اسم آخر أسرّتْ، ل هو لَمْ يَعُدْ روميو، إذا ذلك الاسمِ كَانَ يَستاءُ إليها. جوليت، أقلقَ لسَمْع a صوت رجلِ في الحديقةِ، لَمْ في باديء الأمر يَعْرفُ مَنْ هو كَانَ، الذي بإحسانِ الليلِ والظلامِ كَانَ عِنْدَهُما هكذا عَثرَ على إكتشافِ سِرِّها؛ لكن عندما تَكلّمَ ثانيةً، مع ذلك آذانها مَا شَربتْ لحد الآن a مائة كلمة نُطْق ذلك اللسانِ، لطيف جداً رغم ذلك a جلسة حبيبِ، بأنّها عَرفتْ فوراً بأنّ ه لِكي يَكُونَ روميو شاب، وهي جادلتْ مَعه على الخطرِ الذي كَشفَ عن عورته بتسلّق حيطانِ البستانَ، لإذا أيّ مِنْ أقربائِها يَجِبُ أَنْ يَجدوه هناك، هو سَيَكُونُ موتاً إليه، أنْ يَكُونَ a مونتيجو. ' Alack، ' قالَ روميو، ' هناك خطر أكثر في عينِكَ، مِنْ عشرون مِنْ سيوفِهم. يَعمَلُ أنت لكن نوعَ النظرةِ فوقي، سيدة، وأَنا صامدة أمامُ عداوتُهم. حَسّنْ أوضاع حياتَي يَجِبُ أَنْ تُنهي بحقدِهم، مِنْ تلك الحياةِ المَكْرُوهةِ يَجِبُ أَنْ تُطالَ، للعَيْش بدون حبِّكَ. ' ' هكذا جائَك إلى هذا المكانِ، ' قالَ جوليت، ' ومِن قِبل لمن الإتّجاه؟ ' ' حبّ وجّهَني، ' أجابَ روميو: ' لَستُ طياراً، رغم ذلك wert أنت كمتباعدين جداً منّي، كذلك الشاطئِ الواسعِ الذي مَغْسُولُ بالبحرِ الأبعدِ، أنا يَجِبُ أَنْ أُخاطرَ لهذا البضاعةِ. ' أي يُقرمزُ خجلاً جاءَ وجهَ جوليت، غير مرئي رغم ذلك مِن قِبل روميو بسبب الليلِ، عندما عَكستْ على الإكتشافِ الذي جَعلتْ، رغم ذلك لا يَقْصدُ جَعْله، حبِّها إلى روميو. هي مسرورةُ تَتذكّرُ كلماتَها، لكن تلك كَانتْ مستحيلةَ: مسرور تَقِفُ على الشكلِ، وأبعدتْ حبيبها، كعادة السيداتِ الرصيناتِ، لتَعْبيس وكَوْن منحرفاتِ، ويَعطي تكذيباتَ مقدمي طلبهم القاسيةِ في باديء الأمر؛ لوَقْف جانباً، ويُؤثّرُ على a خجل أَو لامبالاة، حيث هم أكثر يَحبّونَ، بأنّ أحبائهم قَدْ لا يُفكّرونَهم أيضاً قليلاً أَو رَبحوا أيضاً بسهولة؛ لصعوبةِ النيلِ تَزِيدُ قيمةَ الجسمِ. لكن ما كان هناك غرفةَ في حالتِها للتكذيباتِ، أَو puttings مِنْ، أَو أيّ مِنْ الفنونِ المألوفةِ للتأخيرِ والمطارحةِ المطوّلةِ. روميو سَمعَ مِنْ لسانِها الخاصِ، متى هي لَمْ تَحْلمْ بأنّه كَانَ قُرْبها ، a إعتراف حبِّها. لذا بصراحةِ صادقةِ، التي طرافة حالتِها أعذرتْ، أَكّدتْ حقيقة ما كَانَ عِنْدَهُ قبل مسموعةِ، ويُخاطبُه باسمِ مونتيجو عادل (حبّ يُمْكِنُ أَنْ يَحلّي a يُحمّضُ اسماً)، إستجدتْه أَنْ لا يَنْسبَ إلى ناتجها السهلِ إلى الهزلِ أَو عقلِ لا يستحقِ، لكن بأنّه يَجِبُ أَنْ يَضعَ العيبَ منه (إذا هو كَانتْ a عيب) على حادثِ الليلِ الذي إكتشفَ أفكارَها لذا بغرابة. وهي أضافتْ، بأنّ مع ذلك سلوكَها إليه قَدْ لا يَكُونُ متعقل بما فيه الكفاية، مُقاس بعادةِ جنسِها، رغم ذلك بأنَّ هي تُثبتُ صدقَ أكثرَ مِنْ الكثيرِ الذي تعقلِهم كَانَ يَخفي، وخداع تواضعهم الإصطناعي.

روميو كَانَ يَبْدأُ بدَعوة السماواتِ لشَهادَة، ذلك لا شيءِ كَانَ أبعدَ مِنْ أفكارِه مِنْ للنَسْب إلى a ظِلّ العارِ إلى مثل هذا السيدةِ المُشَرَّفةِ، عندما تَوقّفتْه، يَستجداه أَنْ لا يُقسمَ؛ لبالرغم من أنّها joyed فيه، رغم بإِنَّهَا ما كَانَ عِنْدَها بهجةُ عقدِ ذلك الليلِ: هو كَانَ طائشَ جداً، غير مَنْصُوح جداً، مفاجئ جداً. لَكنَّه أنْ يَكُونَ مستعجل مَعها أَنْ تَتبادلَ a قسم الحبِّ مَعه ذلك الليلِ، قالتْ بأنّها أعطتْه لها قَبْلَ أَنْ طَلبَه؛ المعنى، عندما سَمعَ إعترافَها؛ لَكنَّها تَتراجعُ عن بإِنَّهَا ثمّ مَنحتْ، لسرورِ إعْطائه ثانيةً، لوفرتِها كَانَ لانهائية كالبحرِ، وحبّها كعُمق. مِنْ هذا المؤتمرِ المحبِّ الذي هي دُعِيتْ بعيداً مِن قِبل ممرضتِها، التي نَامتْ مَعها، وإعتقدتْ بأنّ تُوقّتُ لها لِكي تَكُونَ في السريرِ، لأنه قُرْب إلى فجرِ؛ لكن يَعُودُ بعجالة، قالتْ ثلاثة أربع كلماتَ أكثرَ إلى روميو، المضمون الذي منه كَانَ، بأنَّ إذا حبِّه كَانَ في الحقيقة شريف، وزواج غرضه، هي يُرسلُ a رسول إليه غداً، لتَعيين a وقت لزواجِهم، متى هي تَضِعُ كُلّ ثرواتها عند قدميه، ويَتْليه كلوردها خلال العالمِ. بينما هم كَانوا يَحْلّونَ هذه النقطةِ، جوليت دُعِيتْ إلى مراراً وتكراراً مِن قِبل ممرضتِها، ودَخلتْ وعادتْ، وذَهبتْ وعادتْ ثانيةً، لبَدتْ كغيورة مِنْ ذِهاب روميو مِنْها، كa بنت شابة مِنْ طيرِها، أَيّ هي سَتَتْركُ قفزةَ a قليلاً مِنْ يَدِّها، وتَسْحبُها ظهرَ مَع a خيط حريري؛ وروميو كَانَ كمشمئز للإفتِراق ك هي؛ للموسيقى الأحلى إلى الأحباءِ صوتُ ألسنةِ بعضهم البعضِ في الليل. لكن أخيراً إفترقوا، يَتمنّى نومَ وإستراحةَ حلوّةَ بشكل متبادل لذلك الليلِ.

اليوم كَانَ يَكْسرُ متى إفترقوا، وروميو، الذي كَانَ أيضاً ملئ بأفكارِ عشيقتِه والذي باركَ الإجتماع للسَماح له لنَوْم، بدلاً مِنْ أنْ يَذْهبَ إلى البيت، أحنىَ فصلَه إلى a دير بشدّة مِن قِبل، لإيجاد الراهبِ لورانس. الراهب الجيد كَانَ فوق في ولاءاتِه، لكن يَرى روميو شاب أول جداً في الخارج، حَدسَ بشكل صحيح بأنّه ما سَبَقَ أَنْ كَانَ عبد ذلك الليلِ، لكن ذلك بَعْض سلِ كلاب المودّةِ الشابّةِ أبقاَه إسْتِيْقاظ. هو كَانَ صحيحَ في النَسْب إلى سببَ إنعدامِ نوم روميو لمَحَبَّة، لَكنَّه جَعلَ a خاطئ حزر الجسم، لإعتقدَ بأنّ حبَّه لروزالين أبقاَه إسْتِيْقاظ. لكن عندما كَشفَ روميو عاطفته الجديدة لجوليت، وطَلبتْ مساعدةَ الراهبِ لزَواجهم ذلك اليومِ، رَفعَ الرجلَ المقدّسَ عيونَه ويُسلّمَ a نوع الإعجوبةِ في التغييرِ المفاجئِ في مشاعرِ ودّ روميو، ل هو كَانَ على علم بكُلّ حبّ روميو لروزالين، والعديد مِنْ شكاوه إستنكافِها: وهو قالَ، بأنّ حبِّ شبابِ العاميِّ لَيسَ حقاً في قلوبِهم، لكن في عيونِهم. لكن روميو يُجيبُ، بأنّه نفسه وبّخَه في أغلب الأحيان للخَرَف على روزالين، الذي لا يَستطيعُ أَنْ يَحبَّه ثانيةً، بينما جوليت كلاهما محبوبة وكَانَ محبوبةَ بواسطته، الراهب وافقَ إلى حدٍ ما إلى أسبابِه؛ وتَفْكير بأنّ a تحالف زواجي بين جوليت شابة وروميو قَدْ يَكُونانِ وسائلَ إختِلاق الخرقِ الطويلِ بسعادة بين Capulets وعائلة مونتيجو؛ الذي لا أحد أكثر رَثا مِنْ هذا الراهبِ الجيدِ، الذي كَانَ a صديق إلى كلتا العوائل ووسّطَ وساطتَه في أغلب الأحيان لإختِلاق الشجارِ بدون تأثيرِ؛ تَحرّكتْ جزئياً بالسياسةِ، وجزئياً بولعِه لروميو شاب، التي اليها هو يُمْكِنُ أَنْ يُنكرَ لا شيءَ، وافقَ الرجل العجوزُ على إرتِباط بأيديهم عن طريق الزواج.








رائعة وليم شكسبير روميو وجوليت رائعة وليم شكسبير روميو وجوليت



vhzum ,gdl a;sfdv - v,ld, ,[,gdj 2




 توقيع : امير الصبر

فاضت روح امي الى بارئها منذ ثلاثون عاماً
الهـواري




رد مع اقتباس
قديم 29-03-2017, 05:08 AM   #2
http://www.arabsharing.com/uploads/152317143402041.gif


الصورة الرمزية ياسمين الشام
ياسمين الشام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 282
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : اليوم (04:34 PM)
 المشاركات : 510,951 [ + ]
 التقييم :  922512
 الدولهـ
Syria
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
1  1  132  1 
لوني المفضل : Deeppink
افتراضي



تسلم الايـآدي
على روعه طرحك
الله يعطيك العافيه يـآرب
بانتظـآر جــديدك القــآدم
تحياتي والورد


 


رد مع اقتباس
قديم 29-03-2017, 08:28 AM   #3
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5657


الصورة الرمزية رحيق الآنوثه
رحيق الآنوثه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3484
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : اليوم (07:44 PM)
 المشاركات : 469,458 [ + ]
 التقييم :  3043975
 SMS ~
 الاوسمة
209  252  168  1 
لوني المفضل : Darkred
مزاجي:
افتراضي



يعطيك العافيه
وتسلم على مجهودك


 


رد مع اقتباس
قديم 29-03-2017, 08:53 AM   #4
http://www.uonmsr.net/vb/ahmed/1/2.gif


الصورة الرمزية ســاره
ســاره غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 157
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : اليوم (04:34 PM)
 المشاركات : 608,647 [ + ]
 التقييم :  6077427
 الجنس ~
Female
 SMS ~


 الاوسمة
....  ..  226  94 
لوني المفضل : Darkorchid
مزاجي:
افتراضي



طرح رائع واختيار موفق
سلم لناا انتقائك الجميل وعذوبة تواجدك
بانتظار جديدك بكل شوق ولهفة

ودي وجناائن وردي


 
 توقيع : ســاره









رد مع اقتباس
قديم 29-03-2017, 09:45 AM   #5
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=2188
حِكايَةُ جُرحْ


الصورة الرمزية كريم الركابي
كريم الركابي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4890
 تاريخ التسجيل :  Mar 2017
 أخر زيارة : 27-09-2018 (03:50 AM)
 المشاركات : 16,661 [ + ]
 التقييم :  155674
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~


Mistakes are painful
When they happen
لوني المفضل : Darkseagreen
مزاجي:
افتراضي



سَلِمَت الْأَيادِي
لِهَذَا الإِنتِقَآءِ الْرَّائِع ..
والطَرح اَلمُميزْ
لِـ رُوحكْ عَبقِ الجُوريِ..
مَعَ كُل الوِدْ


 


رد مع اقتباس
قديم 30-03-2017, 07:37 AM   #6
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5659


الصورة الرمزية زينــــــه
زينــــــه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 204
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 أخر زيارة : اليوم (04:34 PM)
 المشاركات : 528,649 [ + ]
 التقييم :  1628189
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 الاوسمة
209  1  1  1 
لوني المفضل : Crimson
مزاجي:
افتراضي



تسلم ايدك ع الموضوع المميز
يعطيك الف عافية يارب
ما نتحرم روعة اطروحاتك
ارق التحايا والتقدير لروحك


 


رد مع اقتباس
قديم 30-03-2017, 12:47 PM   #7
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6180


الصورة الرمزية الينا
الينا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4259
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 العمر : 22
 أخر زيارة : اليوم (11:42 AM)
 المشاركات : 170,384 [ + ]
 التقييم :  192544
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
1  1  1  1 
لوني المفضل : Lightcoral
مزاجي:
افتراضي



جهد مميز ورائع
سلمت وبارك الله فيك
دمت بود


 
 توقيع : الينا



رد مع اقتباس
قديم 30-03-2017, 01:22 PM   #8
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6184


الصورة الرمزية نــور
نــور غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4211
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 العمر : 26
 أخر زيارة : اليوم (01:42 PM)
 المشاركات : 168,369 [ + ]
 التقييم :  327897
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 SMS ~
 الاوسمة
1  1  1  193 
لوني المفضل : Brown
مزاجي:
افتراضي



جهد مميز
يعطيك العافيه


 
 توقيع : نــور



رد مع اقتباس
قديم 30-03-2017, 04:40 PM   #9
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6181


الصورة الرمزية رهف المشاعر
رهف المشاعر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4255
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 أخر زيارة : اليوم (03:53 PM)
 المشاركات : 112,613 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
1  1  1  139 
لوني المفضل : Darkorchid
افتراضي



جهد مميز
تسلم الايادي


 
 توقيع : رهف المشاعر



رد مع اقتباس
قديم 31-03-2017, 07:13 PM   #10
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3245


الصورة الرمزية همسة وداع
همسة وداع غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 354
 تاريخ التسجيل :  Aug 2013
 العمر : 24
 أخر زيارة : 02-05-2019 (08:41 AM)
 المشاركات : 44,828 [ + ]
 التقييم :  60511
لوني المفضل : Cadetblue
مزاجي:
افتراضي



موضوع مميز
سلمت على روعة الانتقاء
فى انتظار جديدك


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رائعة وليم شكسبير - روميو وجوليت امير الصبر عيون مصر للروايات المنقوله وكبار الكتاب 20 09-04-2017 03:32 AM
تحميل اجمل الاغاني العربيه 2016_ غنية عاصي الحلاني وديانا حداد - روميو وجوليت ياسمين الشام اجدد الأغاني العربيه ,تحميل اغانى عربى 2019 Mp3 - • احدث الالبومات •2019 18 03-02-2016 05:45 PM
البحث عن روميو وجوليت ســاره بقلم أعضاء عيون مصر 23 12-08-2015 02:15 PM
حلويات 2015 ,كريم بروليه روميو وجوليت ســاره حلويات شرقيه - غربيه 6 14-03-2015 01:11 AM
مسرحية ضجة فارغة للكاتب وليم شكسبير جندى مجهول المكتبه الإلكترونيه العامه 4 25-09-2013 12:43 PM


الساعة الآن 07:49 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.10
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by عــراق تــ34ــم
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات عيون مصر
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150