عدد مرات النقر : 16,539
عدد  مرات الظهور : 120,970,675

عدد مرات النقر : 12,086
عدد  مرات الظهور : 120,970,511

عدد مرات النقر : 559
عدد  مرات الظهور : 120,970,491

عدد مرات النقر : 596
عدد  مرات الظهور : 24,510,251

الإهداءات


العودة   منتدى عيون مصر > المنتديات الإسلاميه > السيره النبويه والسلف الصالح


إضافة رد
#1  
قديم 01-05-2017, 01:26 PM
http://www.arabsharing.com/uploads/152317143402041.gif
ياسمين الشام متواجد حالياً
Syria     Female
الاوسمة
1  1  132  1 
لوني المفضل Deeppink
 رقم العضوية : 282
 تاريخ التسجيل : Jun 2013
 فترة الأقامة : 2544 يوم
 أخر زيارة : اليوم (11:39 PM)
 الإقامة : في عيون مصر
 المشاركات : 556,360 [ + ]
 التقييم : 1230197
 معدل التقييم : ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود
بيانات اضافيه [ + ]
Hdfa 8 مقالات في السيرة النبوية _معجزة الإسراء والمعراج: العبر والدلالات




لقد أكرَمَ الله سيدنا محمدًا صلى الله عليه وسلم بالمعجزات، وأيَّده بالحُجج والبراهين، فكانت خيرَ دليلٍ على صدق رسالته الخالدة، ومِن بين هذه المعجزات رحلة الإسراء والمعراج، التي تعتبر تأييدًا ربانيًّا لنبيِّنا محمد صلى الله عليه وسلم ونصرةً له، بعدما مرَّ عليه الصلاة والسلام بمعيَّة صحابته الكرام بمضايقات شديدةٍ من طرف مشركي قريش، أثناء رحلته إلى الطائف لتبليغ الدعوة، وإلحاقهم به أصنافًا من الأذى، وشتى أنواع التعذيب التي لحقت بالمسلمين؛ حيث تآمر المشركون على الدعوة الإسلامية وحاصَروها، خاصة بعدما فقَد النبي صلى الله عليه وسلم مَن كان يسانده في دعوته ويقف بجانبه في الأمور الصعاب؛ كعمه أبي طالب، وزوجته خديجة، وبعد توالي هذه الشدائد والمحن، أعقبتها المكرمات الإلهية لنبيِّه الكريم صلى الله عليه وسلم بهذه المعجزة الربانية الخالدة، المليئة بالعبر والدروس.

العبر المستفادة من رحلة الإسراء والمعراج:
تنطوي رحلة الإسراء والمعراج على معانٍ ودلالات عظيمة، كما تتضمن دروسًا وعبرًا عديدة، سأذكر أهم العبر والفوائد التي تضمنتها هذه الرحلة النبوية المباركة فيما يلي:
كل محنة وراءها منحة:
ما من محنة إلا وتعقبها مِنحٌ وعطاءات ربانية، وتلك سُنة الله ماضية في خلقه، وفي تدبير شؤون الكون، فبعد أن ذاق المسلمون ويلاتِ التعذيب والتنكيل، وحصار الدعوة وقائدها عليه أفضل الصلاة والسلام - تكرَّم المولى عز وجل بأن جعل حدَثَ الإسراء والمعراج تسليةً لفؤاد نبيِّه صلى الله وسلم، وتأييدًا لدعوته ورسالته، قال تعالى في شأن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ورسالته الخالدة: ﴿ مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَى * وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى * إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى [النجم: 2 - 4].


التكريم الإلهي لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم:
إن حدث الإسراء والمعراج يعتبر مكرمةً ربانية لنبيِّه محمد صلى الله عليه وسلم؛ حيث أطلعه الله على بعضِ الحقائق والتجلِّيات في هذه الرحلة؛ حيث رأى مِن آيات الله العظمى، وأدرك أمورًا عن الآخرة، وبعض ما يتعلَّق بأحوال أهل النار وأهل الجنة، عروج من الأرض إلى السماء لمعاينة بعض أمور الغيب؛ ليتحقق بذلك العروجُ الروحي للنبي الكريم صلى الله عليه وسلم، إنه لأعظمُ تكريمٍ وامتنان على النبي المبعوث رحمةً للعالَمين.
قال تعالى: ﴿ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ ﴾ [الإسراء: 1].

شرف العبودية: ﴿ أَسْرَى بِعَبْدِهِ ﴾ [الإسراء: 1]:
قال تعالى: ﴿ سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ ﴾ [الإسراء: 1].
إن إطلاق لفظ العبد على الرسولِ صلوات الله وسلامه عليه، وتشريف النبي الكريم بهذا اللقبِ في سياق حدث الإسراء والمعراج - لأعظمُ منَّة وعطاء إلهي، فالعبودية للهِ أشرفُ منزلة، وأعظم مقام يتبوؤها المرء في هذه الحياة، يتوصَّل إليها بفعل الطاعات والتهجد لله والتبتل إليه، ولقد ضرب الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم أروعَ الأمثلة وأسمى نموذج في العبودية لله، فكان حقًّا عبدًا لله، شكورًا لربه.

الثبات على المبدأ:
قصةُ الإسراء والمعراج هي قضيةُ الثبات على المبدأ، المتمثِّل في موقف سيدنا أبي بكر رضي الله عنه، لقد كان حادث الإسراء مستغرَبًا عند البشر، إلا أن رجلًا كأبي بكر الصدِّيق لم يخالج هذا الاستغرابُ داخله، ولم يتردَّد في تصديقه، قال له الكفار: إن صاحبك يزعُمُ أنه أُسرِي به الليلة إلى بيت المقدس ثم عاد، ونحن نقطع أكباد الإبل شهرًا ذَهابًا وشهرًا إِيابًا؟! وكان أبو بكر فَطِنًا، فلم يقل لهم مباشرة: لقد صدَق؛ لاحتمال أنهم افتعلوا هذا الأمر ونسبوه إلى المصطفى صلى الله عليه وسلم، إنما قال: "إن كان قال فقد صدَق؛ إني أصدِّقه فيما هو أبعد من ذلك؛ أُصدِّقه في خبر السماء"، فاستحقَّ بهذا التصديق أن يكون صدِّيقًا، بل مِن حينها كان جديرًا أن يكون ثاني اثنين، واستحق أن يكون إيمانُه أثقلَ من إيمان الأمة جميعها.


التأكيد على حرمة مكة المكرمة وبيت المقدس:
قال تعالى: ﴿ سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى ﴾ [الإسراء: 1].
لقد جعل الله للمسلمين أزمنةً يفضُلُ العملُ فيها عن غيرها، كذلك أيضًا الشأن بالنسبة للأمكنة، ومن عقيدة المسلمين وواجبهم الإيماني تعظيمُ شعائر الله الزمانية والمكانية؛ حيث يعتبر ذلك من تقوى القلوب.

ومن تلك الأمكنة بيت الله الحرام بمكة؛ حيث كانت بداية الرحلة النبوية في معجزة الإسراء، وانتهاءً بمسجد الأقصى بفلسطين، فالصلاة تعظُمُ في هذه المساجد، ويفوق فيها الأجر والثواب، كما ورد في أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم.

أهمية الصلاة ومنزلتها في الإسلام:
لَمَّا كانت ليلة الإسراء قبل الهجرة بسنة ونصف، فرَض الله على رسوله صلى الله عليه وسلم الصلواتِ الخمس، وهي عماد الدين، وركن الإسلام الثاني، وهي أمُّ العبادات، وأشرف الطاعات، وأعظم القربات، إذا قُبِلت الصلاة قُبِلت سائر الأعمال الصالحة، فإن رُدَّت الصلاة رُدت سائر الأعمال، فعليها يتوقَّف قَبول كل أعمال المسلم يوم القيامة.

كل الشعائر الدينية فُرضت من الباري عز وجل إلى جبريل إلى النبي الكريم صلى الله عليه وسلم، إلا الصلاة؛ فهي من الله إلى نبيِّه الرحيم دون وسيطٍ، هي مَلْمَح لكل مؤمن بأنَّ روحه تعرج في الصلاة إلى السماء، كما عرج نبيُّ الإسلام روحًا وجسدًا إلى سدرة المنتهى.




رد مع اقتباس
قديم 01-05-2017, 01:30 PM   #2
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5657


الصورة الرمزية رحيق الآنوثه
رحيق الآنوثه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3484
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : اليوم (10:08 PM)
 المشاركات : 515,868 [ + ]
 التقييم :  3066643
 SMS ~
 الاوسمة
209  252  168  1 
لوني المفضل : Darkred
افتراضي



جهد مميز
سلمت الايادي
يعطيك العافيه


 


رد مع اقتباس
قديم 01-05-2017, 01:53 PM   #3
http://www.uonmsr.net/vb/ahmed/1/2.gif


الصورة الرمزية ســاره
ســاره متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 157
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : اليوم (11:32 PM)
 المشاركات : 651,105 [ + ]
 التقييم :  6958735
 الجنس ~
Female
 SMS ~
 الاوسمة
....  ..  226  94 
لوني المفضل : Darkorchid
افتراضي



جزاك الله خير
ويعطيك العافيه على طرحك
ماننحرم من جديدك المميز
خالص ودى وورودى




 
 توقيع : ســاره








رد مع اقتباس
قديم 01-05-2017, 02:01 PM   #4
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6184


الصورة الرمزية نــور
نــور غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4211
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 العمر : 26
 أخر زيارة : اليوم (05:27 PM)
 المشاركات : 212,796 [ + ]
 التقييم :  411817
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 SMS ~
 الاوسمة
1  1  1  193 
لوني المفضل : Brown
افتراضي



جهد مميز
يعطيك العافيه


 
 توقيع : نــور



رد مع اقتباس
قديم 01-05-2017, 02:12 PM   #5
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3245


الصورة الرمزية امير الصبر
امير الصبر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4369
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : 20-07-2017 (05:06 AM)
 المشاركات : 30,939 [ + ]
 التقييم :  444356
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



طرح راقي ومميز كشخصك

لا حرمنا جديدك

ودي واحترامي


 
 توقيع : امير الصبر

فاضت روح امي الى بارئها منذ ثلاثون عاماً
الهـواري





رد مع اقتباس
قديم 01-05-2017, 05:20 PM   #6
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6181


الصورة الرمزية رهف المشاعر
رهف المشاعر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4255
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 أخر زيارة : اليوم (05:33 PM)
 المشاركات : 131,202 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
1  1  1  139 
لوني المفضل : Darkorchid
افتراضي



جهد مميز
واختيار جميل
سلمت الايادي


 
 توقيع : رهف المشاعر



رد مع اقتباس
قديم 01-05-2017, 06:02 PM   #7
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6180


الصورة الرمزية الينا
الينا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4259
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 العمر : 23
 أخر زيارة : اليوم (05:16 PM)
 المشاركات : 214,011 [ + ]
 التقييم :  285165
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
1  1  1  1 
لوني المفضل : Lightcoral
افتراضي



جِهِدِ مَمَيِّزِّ وِرأّئعٌ
َّسلَمَتّ وِبِأّرگ أّلَلَهِ فِّيِّگ
دِمَتّ بِوِدِ


 
 توقيع : الينا



رد مع اقتباس
قديم 01-05-2017, 08:58 PM   #8
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5659


الصورة الرمزية زينــــــه
زينــــــه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 204
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 أخر زيارة : اليوم (06:35 PM)
 المشاركات : 573,094 [ + ]
 التقييم :  2026410
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 الاوسمة
209  1  1  1 
لوني المفضل : Crimson
افتراضي



شكرا جزيلا على حسن الإنتقاء وروعة الطرح
وجزاكم الله خيرا
ودي مع وردي


 


رد مع اقتباس
قديم 01-05-2017, 11:51 PM   #9
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3247


الصورة الرمزية قمر الزمان
قمر الزمان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4285
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : 24-12-2017 (11:25 AM)
 المشاركات : 9,393 [ + ]
 التقييم :  371749
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~




 الاوسمة
139 
لوني المفضل : Blue
افتراضي





بارك الله فيك

وجزاك خيرا وجعله الله

فى ميزان حسناتك

تحياتى




 


رد مع اقتباس
قديم 02-05-2017, 06:43 AM   #10
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3245


الصورة الرمزية همسة وداع
همسة وداع غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 354
 تاريخ التسجيل :  Aug 2013
 العمر : 25
 أخر زيارة : 02-05-2019 (08:41 AM)
 المشاركات : 44,828 [ + ]
 التقييم :  60511
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



موضوع مميز
جزاك الله كل حير
فى انتظار جديدك


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مقالات في السيرة النبوية _معجزة الإسراء والمعراج: العبر والدلالات


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
معجزة الإسراء والمعراج: العبر والدلالات ياسمين الشام هدي الحبيب المصطفي عليه الصلاة والسلام 31 04-05-2017 07:39 AM
مقالات في السيرة النبوية _دلالة السيرة النبوية على صحة الإسلام ياسمين الشام السيره النبويه والسلف الصالح 32 27-04-2017 10:18 AM
مقالات في السيرة النبوية _الإسراء والمعراج بالجسد والروح ياسمين الشام السيره النبويه والسلف الصالح 29 10-04-2017 02:03 PM
السيرة النبوية _الإسراء والمعراج: تسرية وتكليف وريادة ياسمين الشام هدي الحبيب المصطفي عليه الصلاة والسلام 14 04-06-2016 07:44 PM
السيرة العطرة بقصة الإسراء والمعراج،الإسراء والمعراج في السُّنة المطهرة ياسمين الشام المنتدي الاسلامي العام 17 18-10-2015 11:15 PM


الساعة الآن 11:46 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.10
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات عيون مصر
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009