الرئيسية التسجيل مكتبي     البحث الأعضاء الرسائل الخاصة


عدد مرات النقر : 11,999
عدد  مرات الظهور : 33,484,536

عدد مرات النقر : 8,748
عدد  مرات الظهور : 33,484,372

عدد مرات النقر : 0
عدد  مرات الظهور : 33,484,352

الإهداءات


   
العودة   منتدى عيون مصر > المنتديات الأدبيه > روايات بقلم أعضاء عيون مصر
 

إضافة رد
   
   
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
#1  
قديم 09-01-2018, 05:48 AM
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=4792

مبدع غير متواجد حالياً
Egypt     Male
لوني المفضل Cyan
 رقم العضوية : 5553
 تاريخ التسجيل : Oct 2017
 فترة الأقامة : 78 يوم
 أخر زيارة : اليوم (07:03 PM)
 الإقامة : الاسكندريه
 المشاركات : 1,950 [ + ]
 التقييم : 760766
 معدل التقييم : مبدع مبدع بلا حدود مبدع مبدع بلا حدود مبدع مبدع بلا حدود مبدع مبدع بلا حدود مبدع مبدع بلا حدود مبدع مبدع بلا حدود مبدع مبدع بلا حدود مبدع مبدع بلا حدود مبدع مبدع بلا حدود مبدع مبدع بلا حدود مبدع مبدع بلا حدود
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي:
افتراضي أنه الحب .. 3










أنه الحب


( 3 )


قرأ مجدى الرسالة مرة أخرى وقد بللتها دموعه أثناء قرأتها ، طبق الورقة ووضعها في جيبه ثم قام يتحسس القلب المحفور على جدار الكهف وبداخله أسمها وتاريخ أول لقاء جمعهما معا داخل هذا الكهف ، وتأكد من أنه مازال موجودا في مكانه ولم يندثر مثلما أندثر الحب ، وهنا قد اختمرت فكرة مجنونة بعقله وعقد العزم على تنفيذها .
على الجانب الأخر كان أخيه الأكبر حسام قد أستيقظ من نومه فى موعده عندما أحس بضوء الشمس يلامس خده ، ولكنه سرعان ما يغطى وجهه باللحاف محاولا استكمال هذا الحلم الذى لا يفارقه كل ليلة في منامه ، نفس الحلم الذى يراه فيملأ لياليه خوفا ورهبة ومتعة وشوقا ثم فجأة يستيقظ قبل أن تنتهى القصة ، فينهض وفى نفسه غصة ويحاول التحقق من ملامح هذا الحلم فلم يتوصل الا لصورة فاترة ومبهمة لمكتب وزملاء وامرأة ونظرات حب ولهفة وأعاصير من الغيرة والامتهان والعذاب ، فمد يده يتحسس أخيه مجدى فلم يجده بجواره كما هو معتاد فامتدت يده في الفراغ ، فتح عينيه ليتأكد بأن الفراش خالي وأن أخيه غادره لأول مرة مبكرا وقبل أن يستيقظ هو ، فتعجب لاستيقاظه مبكرا على غير عادته ، وتوقع أن يراه جالسا يدخن سيجارة في الصالة فوجد الشقة صامتة وخاوية الا منه .
قال لنفسه .. عجيب أمر أخي ! أين ذهب .. ثم نفخ في ضيق وتوجه ناحية الحمام وهو يقول لنفسه .. عجيب أمر مجدى.. لا أعرف ماذا ألم به هذه الأيام .. أصبحت تصرفاته غريبة في الفترة الأخيرة .. يمضى الليلة مؤرقا ثم يخرج مبكرا؟ ماذا يعنى هذا؟ هل ذهب لزيارتها في المستشفى بعد كل ما جري ؟ إن كان قد فعل فهو مخطئ .. هذا ما قلته له مرارا ولا يريد أن يقتنع به .. ولابد أن يخجل من نفسه ويحافظ على ما تبقى من ماء وجهه .
وقف حسام أمام مرآة الحوض كي يحلق ذقنه فأكتشف أن ماكينة الحلاقة بدون شفرة ، فغادر الحمام حانقا إلى غرفة النوم ليرتدي ملابسه دون أن يحلق ذقنه .
أمام صيوان الملابس وقف حسام ينتقى ما يرتديه ، وهو يحدث نفسه .. هذا القميص سماوي اللون ذات الخط الأحمر هي التي قد اختارته لي ، وكانت دائما ما تحب أن أرتديه وتراني به ، سأرتديه لعله يلفت نظرها ويذكرها بالذي مضى أو أنه يثير فيها الذكريات التي تريد أن تتجاهلها الأن ، وهو يتذكر شريط ذكرياته معها ..
ببساطة شديدة قالت له ... أريد أن أتفرغ لبيتي وأولادي فهم أسرتي ورأسمالي في الحياة ! هه .. أنت ؟ ونيران الجحيم التي أطلقتيها بداخلي من يخمدها أذن بعد أن تتفرغي لأولادك وبيتك ؟ وهذا اللهيب الذى يكوينى ليل نهار من ينقذني منه بعد أن تتفرغي لأسرتك ورأسمالك ؟ وهل تريدين فعلا أن تتفرغي لهما ؟ أم هو رئيس الادارة الجديد ! منذ أن جاء لإدارتنا وأنتِ تنتابك نوبة الجنون التي انتابتك من قبل ثلاث مرات .. وفى كل مرة تنقلين لي الخبر بنفس البساطة وربما بنفس السادية ترى هل يختلف الجحيم كثيرا عن تلك الادارة التي أعمل بها منذ خمس سنوات ؟ .
أصدقائي وزملائي كثيرا ما قالوا لي أنها لا تحبني .. ولكنك تحبين تذللي لكِ .. وتحبين نظرات الاستعطاف من عيناي وهواني معك ، واستعدادي العجيب لكي أغفر لك كل شيء .. كل شيء .. حتى خياناتك العديدة .. وحتى كلماتك القارصة .. لم تذهب تلال الكتب التي قرأتها عبثا .. فعند الضرورة نستخرج من بين صفحاتها كلمات عويصة تخفى مهانتنا وتغلفها بإطار فخم من التحليل النفسي الفرويدي .
لماذا إذن أغضب من خنوع شقيقي أمام فتاته .. وتجمده أمام فراشها صامتا بالساعات بالرغم من نظرات أهلها وكلماتهم القارصة ؟ .. لكل أنسان عذابه الخاص .. ولكن لماذا كتب علينا الانكسار وحدنا أمام من نحب ؟ ...



كان حسام قد أنتهى من ارتداء ملابسه .. وغادر مسكنه متجها الى عمله .
دخل غرفة المكتب الذى يجمعه بمعذبته .. وحيا زملاءه وأرهف السمع ليسمع صوتها فيمن ردوا عليه تحيته فلم يتبينه .. مما يؤكد له بأنه سيمضى يوما أخر من ايام العذاب .. يعمل ويكتب ويرد على أسئلة واستفسارات زملاء المكتب وهو يحس أنفاسها قريبة منه ويخفق قلبه لكل همسة أو ضحكة أو إشارة تصدر عنها .
في فترات الجفاف السابقة كان قلبه يحترق صابرا من لحظة دخوله العمل إلى لحظة مغادرته .. ينتظر إشارة العفو منها كما يُمني المحكوم بإعدامه نفسه بالأمل المستحيل في العفو عنه .. فتمضي الأيام قاسية وبطيئة ثم تجود السماء فجأة بالراحة .. ويفاجأ بها توجه الكلام إليه مباشرة فيضطرب بالفرحة غير مبالى برثاء زملاءه !.
ولكن طال تجهم السماء هذه المرة .. لكن متى فقد المحكوم بإعدامه ذاك الأمل الغامض .. حتى وهم يضعون الخية حول رقبته ؟! .
أشتاق حسام لأن يختلس نظرة طويلة إلى وجهها فحاول أن يفتعل حوارا مع جارتها في المكتب المجاور ليختلس النظر إليها .. لكن رنين الهاتف قطع عليه تدبيره .. رفع السماعة وأستمع لمحدثه قليلا ثم وضع السماعة مضطربا ... وهرول خارجا من المكتب ونظرات الدهشة والاستفسار من زملاءه تلاحقه .

الى اللقاء مع الجزء الرابع





Hki hgpf >> 3




 توقيع : مبدع


قلمى هو سلاحى .. بلا سلاسل ولا قيود
ماشي ديما بكفاحى .. مهما كانت السدود
ليل نهار ، نايم صاحى .. فارس أنا بلا حدود
مواضيع : مبدع



آخر تعديل مبدع يوم 09-01-2018 في 05:51 AM.
رد مع اقتباس
قديم 09-01-2018, 08:58 AM   #2
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=4790


الصورة الرمزية رحيق الآنوثه
رحيق الآنوثه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3484
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : اليوم (08:46 PM)
 المشاركات : 269,584 [ + ]
 التقييم :  421421
 SMS ~





 الاوسمة
....  ...  150  151 
لوني المفضل : Darkred
مزاجي:
افتراضي



جزء جميل
بانتظار الجزء القادم بشوق
سلمت الايادي
دمت بود


 
 توقيع : رحيق الآنوثه



رد مع اقتباس
قديم 09-01-2018, 09:05 AM   #3
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3997


الصورة الرمزية نور القمر
نور القمر متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1754
 تاريخ التسجيل :  Sep 2014
 أخر زيارة : اليوم (09:38 PM)
 المشاركات : 33,674 [ + ]
 التقييم :  191188
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkviolet
مزاجي:
افتراضي



تتواصل خيبة وألم بهذا الجزء
مع هذا كان شيق وممتع
بانتظار الاحداث القادمة بشوق
تحياتي


 
 توقيع : نور القمر



رد مع اقتباس
قديم 09-01-2018, 09:14 AM   #4
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3997


الصورة الرمزية بيلسان
بيلسان متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5407
 تاريخ التسجيل :  Aug 2017
 أخر زيارة : اليوم (09:39 PM)
 المشاركات : 13,412 [ + ]
 التقييم :  59044
 الدولهـ
Algeria
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Fuchsia
مزاجي:
افتراضي



جميل وممتع
ونتظر اكيد التشويق
من القادم
يسلمو اخي مبدع
ع القصة
دمت ودام لنا عطاءك


 
 توقيع : بيلسان



رد مع اقتباس
قديم 09-01-2018, 10:24 AM   #5
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=4784


الصورة الرمزية حارث محمد
حارث محمد متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4486
 تاريخ التسجيل :  Dec 2016
 أخر زيارة : اليوم (09:39 PM)
 المشاركات : 54,162 [ + ]
 التقييم :  287248
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Male
 الاوسمة
156  150  139  4 
لوني المفضل : Bisque
مزاجي:
افتراضي



قرءتها مرة وتكونت لدي ملاحظات حوال ذلك زائر الجديد وهي عشيقة اخية التي ظهرت فجأ بدون سابق انذار . سوف اعيد القراءة مرات عديدة لاستوعب الفصل واعطيك ملاحظاتي ..

عموما فصل مشوق ورائع تسلم للسرد الجميل تقبل مروري المتواضع ولي عودة


 
 توقيع : حارث محمد



رد مع اقتباس
قديم 09-01-2018, 04:49 PM   #6
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3255


الصورة الرمزية سارة سرسور
سارة سرسور غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5731
 تاريخ التسجيل :  Dec 2017
 أخر زيارة : اليوم (05:57 PM)
 المشاركات : 809 [ + ]
 التقييم :  7219
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Orangered
مزاجي:
افتراضي



قصة رائعة
تسلم



 


رد مع اقتباس
قديم 09-01-2018, 07:37 PM   #7
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=4784


الصورة الرمزية ريان
ريان متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4472
 تاريخ التسجيل :  Dec 2016
 أخر زيارة : اليوم (09:38 PM)
 المشاركات : 88,051 [ + ]
 التقييم :  96496
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 الاوسمة
156  ....  ....  150 
لوني المفضل : Blue
مزاجي:
افتراضي



جزء شيق وجميل
بانتظار البقيه
يعطيك العافيه


 
 توقيع : ريان



رد مع اقتباس
قديم 10-01-2018, 12:37 AM   #8
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=4784


الصورة الرمزية حارث محمد
حارث محمد متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4486
 تاريخ التسجيل :  Dec 2016
 أخر زيارة : اليوم (09:39 PM)
 المشاركات : 54,162 [ + ]
 التقييم :  287248
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Male
 الاوسمة
156  150  139  4 
لوني المفضل : Bisque
مزاجي:
افتراضي



اخي الغالي المبدع مبدع..

اولا,,,

ملاحظاتي اكثرها لغوية وبما انك كتبتها بالعربية الفصحى فيجب الابتعاد عن اللهجة العامية او المصرية لان العامية مرات تاتي بعدة معاني يمكن تشوه القصة او تفقد روعتهااو معناها.اجيب لك مثل واحد حتى لا اطيل بالامثال مثلا ذكرت (طبق الورقة)وطبق من طبق يطبق اطبق تاتي للاشياء الكبيرة والثقيلة والمدمرة احيانا ..الم تسمع يبطق السماء على الارض ولم تقال تثنى السماء على الارض.الثني للاشياء الخفيفة التي يقدر عليها الانسان البسيط..وقلت ورقة هي رسالة كتبها لحبيبته كان المفروض تقول اثنى الرسالة..او طوى الرسالة,,,,انك مع العلم ذكرت الرسالة هنا .لان الورقة نكره والرسالة معلومة المعنى

ثانيا,,

من اين ظهرت حبيبتة او عشيقتة المفروض كان تكتب عنها ولو كم سطر لتعرف القارئ انة لديه حبيبة . والشئ الثاني قالت اريد ان اتفرغ لاولادي واسرتي هل هي متزوجة وحبها وهي بذمة رجل ثاني لم تتوضح صورة العلاقة بينهما .

فصل القصة

قرأ مجدى الرسالة مرة أخرى وقد بللتها دموعه أثناء قرأتها ، طبق الورقة((اثنى الرسالة)) ووضعها في جيبه ثم قام يتحسس القلب المحفور على جدار الكهف وبداخله أسمها وتاريخ أول لقاء جمعهما معا داخل هذا الكهف ، وتأكد من أنه مازال موجودا في مكانه ولم يندثر مثلما أندثر الحب ، وهنا قد اختمرت فكرة مجنونة بعقله وعقد العزم على تنفيذها .
على الجانب الأخر كان أخيه الأكبر حسام قد أستيقظ من نومه فى موعده عندما أحس بضوء الشمس يلامس خده ، ولكنه سرعان ما يغطى((ما غطى)) وجهه باللحاف محاولا استكمال هذا الحلم الذى لا يفارقه كل ليلة في منامه ، نفس الحلم الذى يراه فيملأ لياليه خوفا ورهبة ومتعة وشوقا ثم فجأة يستيقظ قبل أن تنتهى القصة ، فينهض وفى نفسه غصة ويحاول التحقق من ملامح هذا الحلم فلم يتوصل الا لصورة فاترة ومبهمة لمكتب وزملاء وامرأة ونظرات حب ولهفة وأعاصير من الغيرة والامتهان والعذاب ، فمد يده يتحسس أخيه مجدى فلم يجده بجواره كما هو معتاد فامتدت يده في الفراغ ، فتح عينيه ليتأكد بأن الفراش خالي وأن أخيه غادره لأول مرة مبكرا وقبل أن يستيقظ هو ، فتعجب لاستيقاظه مبكرا على غير عادته ، وتوقع أن يراه جالسا يدخن سيجارة في الصالة فوجد الشقة صامتة وخاوية الا منه .

قال لنفسه .. عجيب أمر أخي ! أين ذهب .. ثم نفخ في ضيق وتوجه ناحية الحمام وهو يقول لنفسه .. عجيب أمر مجدى.. لا أعرف ماذا ألم به هذه الأيام .. أصبحت تصرفاته غريبة في الفترة الأخيرة .. يمضى الليلة مؤرقا ثم يخرج مبكرا؟ ماذا يعنى هذا؟ هل ذهب لزيارتها في المستشفى بعد كل ما جري ؟ إن كان قد فعل فهو مخطئ .. هذا ما قلته له مرارا ولا يريد أن يقتنع به .. ولابد أن يخجل من نفسه ويحافظ على ما تبقى من ماء وجهه .
وقف حسام أمام مرآة الحوض كي يحلق ذقنه فأكتشف أن ماكينة الحلاقة بدون شفرة ، فغادر الحمام حانقا إلى غرفة النوم ليرتدي ملابسه دون أن يحلق ذقنه .
أمام صيوان((دولاب)) الملابس وقف حسام ينتقى ما يرتديه ، وهو يحدث نفسه .. هذا القميص سماوي اللون ذات الخط الأحمر هي التي قد اختارته لي ، وكانت دائما ما تحب أن أرتديه وتراني به ، سأرتديه لعله يلفت نظرها ويذكرها بالذي مضى أو أنه يثير فيها الذكريات التي تريد أن تتجاهلها الأن ، وهو يتذكر شريط ذكرياته معها ..
ببساطة شديدة قالت له ... أريد أن أتفرغ لبيتي وأولادي فهم أسرتي ورأسمالي في الحياة ! هه .. أنت ؟ ونيران الجحيم التي أطلقتيها بداخلي من يخمدها أذن بعد أن تتفرغي لأولادك وبيتك ؟ وهذا اللهيب الذى يكوينى ليل نهار من ينقذني منه بعد أن تتفرغي لأسرتك ورأسمالك ؟ وهل تريدين فعلا أن تتفرغي لهما ؟ أم هو رئيس الادارة الجديد ! منذ أن جاء لإدارتنا وأنتِ تنتابك نوبة الجنون التي انتابتك من قبل ثلاث مرات .. وفى كل مرة تنقلين لي الخبر بنفس البساطة وربما بنفس السادية ترى هل يختلف الجحيم كثيرا عن تلك الادارة التي أعمل بها منذ خمس سنوات ؟ .
أصدقائي وزملائي كثيرا ما قالوا لي أنها لا تحبني((تحبك)) .. ولكنك تحبين تذللي لكِ (( لكنها تحب ان اتذذل لها)).. وتحبين((وتحب)) نظرات الاستعطاف من عيناي وهواني معك ، واستعدادي العجيب لكي أغفر لك((لها)) كل شيء .. كل شيء .. حتى خياناتك العديدة .. وحتى كلماتك القارصة .. لم تذهب تلال (( مجلدات))الكتب التي قرأتها عبثا .. فعند الضرورة نستخرج من بين صفحاتها كلمات عويصة((مؤلمة)) تخفى مهانتنا وتغلفها بإطار فخم من التحليل النفسي الفرويدي .
لماذا إذن أغضب من خنوع شقيقي أمام فتاته .. وتجمده أمام فراشها صامتا بالساعات بالرغم من نظرات أهلها وكلماتهم القارصة ؟ .. لكل أنسان عذابه الخاص .. ولكن لماذا كتب علينا الانكسار وحدنا أمام من نحب ؟ ...



كان حسام قد أنتهى من ارتداء ملابسه .. وغادر مسكنه متجها الى عمله .
دخل غرفة المكتب الذى يجمعه بمعذبته .. وحيا زملاءه وأرهف السمع ليسمع صوتها فيمن ردوا عليه تحيته فلم يتبينه((يميزه)) .. مما يؤكد له بأنه سيمضى يوما أخر من ايام العذاب .. يعمل ويكتب ويرد على أسئلة واستفسارات زملاء المكتب وهو يحس أنفاسها قريبة منه ويخفق قلبه لكل همسة أو ضحكة أو إشارة تصدر عنها .
في فترات الجفاف السابقة كان قلبه يحترق صابرا من لحظة دخوله العمل إلى لحظة مغادرته .. ينتظر إشارة العفو منها كما يُمني(( يتمنى)) المحكوم بإعدامه(( المحكوم بالاعدام)) نفسه بالأمل المستحيل في العفو عنه .. فتمضي الأيام قاسية وبطيئة ثم تجود السماء فجأة بالراحة .. ويفاجأ بها توجه الكلام إليه مباشرة فيضطرب بالفرحة غير مبالى برثاء زملاءه !.(( طيب مهو وجهت له الكلام وهو المطلوب وامله ان تحاكيه طيب ليه ما رد عليها وكلمها ))
ولكن طال تجهم السماء هذه المرة .. لكن متى فقد المحكوم بإعدامه ذاك الأمل الغامض .. حتى وهم يضعون الخية((الحبل)) حول رقبته ؟! .
أشتاق حسام لأن يختلس نظرة طويلة إلى وجهها فحاول أن يفتعل حوارا مع جارتها في المكتب المجاور ليختلس النظر إليها .. لكن رنين الهاتف قطع عليه تدبيره .. رفع السماعة وأستمع لمحدثه قليلا ثم وضع السماعة مضطربا ... وهرول خارجا من المكتب ونظرات الدهشة والاستفسار من زملاءه تلاحقه .


شاكر لك جمال الفصل وروعتة وارجوا قبول ما ابديته من رائ ببعض الكلمات والجمل انت عارف دكتور جراح في غرفة العمليات والتشريح مش ممكن تخرج سالم من مشرطه هههههههه

اخوك حارث







 
مبدع معجب بهذا.
 توقيع : حارث محمد



رد مع اقتباس
قديم 10-01-2018, 04:59 AM   #9
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=4792



الصورة الرمزية مبدع
مبدع غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5553
 تاريخ التسجيل :  Oct 2017
 أخر زيارة : اليوم (07:03 PM)
 المشاركات : 1,950 [ + ]
 التقييم :  760766
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Cyan
مزاجي:
افتراضي



رحيق الانوثة
خالص الشكر على عطر مرورك
وجمال متابعتك وكلماتك الرائعة

خالص تحياتى


 
 توقيع : مبدع


قلمى هو سلاحى .. بلا سلاسل ولا قيود
ماشي ديما بكفاحى .. مهما كانت السدود
ليل نهار ، نايم صاحى .. فارس أنا بلا حدود
مواضيع : مبدع



رد مع اقتباس
قديم 10-01-2018, 04:59 AM   #10
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=4792



الصورة الرمزية مبدع
مبدع غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5553
 تاريخ التسجيل :  Oct 2017
 أخر زيارة : اليوم (07:03 PM)
 المشاركات : 1,950 [ + ]
 التقييم :  760766
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Cyan
مزاجي:
افتراضي



نور القمر
خالص الشكر على عطر مرورك
وجمال متابعتك وكلماتك الرائعة

خالص تحياتى


 
 توقيع : مبدع


قلمى هو سلاحى .. بلا سلاسل ولا قيود
ماشي ديما بكفاحى .. مهما كانت السدود
ليل نهار ، نايم صاحى .. فارس أنا بلا حدود
مواضيع : مبدع



رد مع اقتباس
إضافة رد

   
مواقع النشر (المفضلة)
 

   
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
افلام وثائقيه حيوانات 2017_ أفلام وثائقية الدب المترحل الدب القطبي hd hd رحيق الآنوثه أفلام الحياه البريه و عالم الحيوان 32 05-07-2017 08:02 AM
منبرالجمعة تفريغ خطب من عيون مصر 2016,,,الحب الشرعي وعيد الحب ياسمين الشام تفريغ خطب ومحاضرات كبار الشيوخ الاجلاء 26 30-04-2016 09:08 AM
أفلام وثائقية 2015-الدب المترحل الدب القطبي ســاره أفلام الحياه البريه و عالم الحيوان 24 16-02-2016 02:15 PM
أروع قصص الحب ....القصة الرابعه : الحجر و الشجر يسلم من فرط الحب زينــــــه السيره النبويه والسلف الصالح 8 17-10-2014 08:48 AM
تحميل كتاب الحب فى القران ودور الحب فى حياة الانسان عماد محمد المكتبه الإلكترونيه الإسلاميه 3 12-09-2013 08:58 AM
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by عــراق تــ34ــم
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات عيون مصر
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009
  تصميم علاء الفاتك    http://www.moonsat/vb تصميم علاء الفاتك     http://www.moonsat.net/vb  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150