عدد مرات النقر : 15,360
عدد  مرات الظهور : 82,503,038

عدد مرات النقر : 11,093
عدد  مرات الظهور : 82,502,874

عدد مرات النقر : 0
عدد  مرات الظهور : 82,502,854

الإهداءات


العودة   منتدى عيون مصر > المنتديات الإسلاميه > السيره النبويه والسلف الصالح > هدي الحبيب المصطفي عليه الصلاة والسلام


إضافة رد
#1  
قديم 07-07-2018, 11:57 PM
http://www.arabsharing.com/uploads/152317143402041.gif
ياسمين الشام متواجد حالياً
Syria     Female
الاوسمة
1  1  132  1 
لوني المفضل Deeppink
 رقم العضوية : 282
 تاريخ التسجيل : Jun 2013
 فترة الأقامة : 2288 يوم
 أخر زيارة : اليوم (05:55 PM)
 الإقامة : في عيون مصر
 المشاركات : 504,396 [ + ]
 التقييم : 922512
 معدل التقييم : ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود ياسمين الشام مبدع بلا حدود
بيانات اضافيه [ + ]
Hdfa 8 هدي الرسول صلى الله عليه وسلم _صفته - صلى الله عليه وسلم - في التوراة[1] (2)




صفته - صلى الله عليه وسلم - في التوراة[1]
(2)


عن عطاء بن يسار قال: لقيتُ عبدالله بن عمرو بن العاص - رضي الله عنهما - قلت: "أخبِرني عن صفة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في التوراة، قال: أجَل، والله إنه لموصوفٌ في التوراة ببعض صفتِه في القرآن: يا أيها النبيُّ، إنا أرسلناك شاهدًا ومبشِّرًا ونذيرًا، وحِرْزًا للأميين، أنت عبدي ورسولي، سمَّيتُك المتوكل، ليس بفظٍّ ولا غليظ، ولا سخَّاب في الأسواق، ولا يدفع بالسَّيئة السَّيئةَ؛ ولكن يعفو ويغفر، ولن يَقْبضه الله حتى يُقيم به المِلَّة العوجاء، بأن يقولوا: لا إله إلا الله، ويفتح بها أعيُنًا عميًا، وآذانًا صُمًّا، وقلوبًا غُلفًا"؛ رواه البخاري[2].



المفردات:

أجل: حرف جواب كـ(نَعَمْ)، إلا أنه أحسن منه في التصديق، و(نَعَمْ) أحسن منه في الاستفهام.



والحِرْز: الموضِع الحصين، وفي أحاديث الدعاء: ((اللهم اجعلنا في حِرْز حارز))؛ أي: كهفٍ منيع.



والأميون: هم العرب؛ لأنَّ أكثرهم لا يقرأ ولا يكتب، كأنهم على الحال التي وَلَدتهم عليها أمهاتهم.



والفظُّ: الجافي الكريه الخُلُق، مُستعار من الفظ، وهو ماء الكَرِش، وحسبك أنه لا يُشرَب إلا في أشدِّ ضرورة.



والغليظ: القاسي القلب، الخَشِن المعاملة.



السخّاب: بالسين، وربما روي بالصاد: الصيَّاح، الكثيرُ اللَّغَط والجَلَبة.



القلب الأغلف: هو الذي لا يعي، كأنه حُجِب عن الفَهم كما يحجب السكين ونحوه بالغِلاف.



• • •

عناية عطاء بن يسار بالبحث عن شمائل النبي - صلى الله عليه وسلم -:

من أجل ذِكرى المولد النبوي الكريم، تخيَّرنا هذا الحديث الجامع لخلاصة أوصافه - صلى الله عليه وسلم - في التوراة، والتنويه باسمه قبل أن يُطالِع العالم محيَّاه.



لقد كان عطاء بن يسار مولى أم المؤمنين ميمونة - رضي الله تعالى عنها - وهو من أئمة التابعين وثِقاتهم - مَعنيًّا بالبحث عن شمائل النبي - صلى الله عليه وسلم - ونُعوته في الكتب السماوية، ولقد سأل فيمن سأل عنها عبدالله بن سلام، وعبدالله بن عمرو - رضي الله عنهم.



عبدالله بن سلام:

أما عبدالله بن سلام؛ فلأنه عالم أهل الكتاب وحَبْرهم، وأعرف بالنبيِّ - صلى الله عليه وسلم - منه بابنه، كما قال لعمر - رضي الله عنه - إذ رأى أوصافَه في التوراة رأي العين، فلم تَشُبْه فيه شائبة ريب، أما ابنه، فإنه لا يدري ماذا تصنع النساء؟ وقد آتاه الله أجره مرتين، وشهِد له النبي - صلى الله عليه وسلم - بالجنة.



أما عبدالله بن عمرو؛ فلأنه من أعلام الصحابة وأجلّتهم، وأكثرهم حفْظًا للحديث[3] واطلاعًا على غيره، قال فيه أبو هريرة - وهو من هو -: "ما كان أحفظ لحديث رسول الله - صلى الله عليه وسلم - مني إلا عبدالله بن عمرو؛ فإنه كان يعي بقلبه وكنتُ أعي بقلبي، وكان يكتب وأنا لا أكتب؛ استأذن رسول الله في ذلك فأذِن له"[4].



وحسْبُك ما رواه أحمد والبغوي عنه قال: "رأيتُ في ما يرى النائم كأن في إحدى يدي عسلاً وفي الأخرى سمنًا، وأنا ألعقهما، فذكرت ذلك للنبي - صلى الله عليه وآله وسلم - فقال: ((تقرأ الكتابين: التوراة والقرآن))[5]، فكان يقرؤهما عالمًا بما فيهما؛ ولذا عُدَّ بحقٍّ أشهر من قامت عليهم النهضة الفكرية، في الأقطار الإسلامية.



خلاصة أوصافه - صلى الله عليه وسلم - في التوراة:

وقد تضمَّن حديثه هذا بضعة عشر نعتًا من نعوته المبثوثة في القرآن الكريم - صلوات الله وسلامه عليه -:

• أن الله أرسله شاهدًا: لمن آمن من أمته بالتصديق، وعلى مَن كفَر منهم بالتكذيب، أو شاهدًا للرسل قبله بالبلاغ.



• ومبشرًا: للمطيعين بجنات النعيم، ونذيرًا: للعاصين بنار الجحيم، وهذا موافِق لقوله تعالى في سورة الأحزاب: ﴿ يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا ﴾ [الأحزاب: 45].



• وحِرْزًا للأُميِّين: يتحصَّنون بكَ من غوائل الدهر، أو من سَطْوة العَجَم، أو من عذاب الله ما دمتَ فيهم؛ ﴿ وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنْتَ فِيهِمْ ﴾ [الأنفال: 33]، فهم بك في حِصْن حصين وأمن مُقيم؛ وإنما خصَّ العرب بالذِّكر؛ لشرفهم، أو لإرساله بين أظهرهم، وإلا فلا جدال أن دعوته عامةٌ، ورسالته إلى الناس كافة.



أنت عبدي: المكمَّل، شرَّفتك بالعبودية، ولقَّبتك بها في أجلِّ المواطن وأسماها، وأشرف المنازل وأعلاها، وخيَّرتك بأن تكون نبيًّا مَلِكًا، أو نبيًّا عبدًا، فاخترتَ - وما أجلَّ ما اخترتَ! - أن تكون نبيًّا عبدًا؛ فأنت عبدي الكامل.



ورسولي: الخاتَم، الذي أرسلتُك رحمةً للعالمين، وجعلت رسالتك خالدةً إلى يوم الدين.



سمَّيتك المتوكل: لعظيم ثقتك بي، وكريم اعتمادك عليَّ، وجميل صبْرك فيَّ، تَقْنع باليسير، وتجود بالكثير، وتُفوِّض أمرك كله إليَّ.



ليس بفظٍّ: جافٍ، ولا غليظ: قاسٍ، بل اللين شيمتُه، والرفق سجِيَّتُه، ما لم يُؤْمر بالشدة والغِلَظ، فإذا أُمر بهما، فما أجدره بمعالجة نفسه، ومخالفة طبْعه؛ امتثالاً لأمر الله - عز وجل -: ﴿ يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدِ الْكُفَّارَ وَالْمُنَافِقِينَ وَاغْلُظْ عَلَيْهِمْ وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ ﴾ [التوبة: 73].



ولا نستطيع هنا أن نُحصي مواقف لينِه ورِفقِه؛ حيث ينسى رحمتَه الرحيمُ، ويتميَّز من الغيظ الحليمُ، وحسْبنا أن عاتَبه الله في غير آية؛ رحمةً به أن تضرَّه الرحمة، ونهاه أن تذهب نفسه على الكافرين حسرات.



وهذا الجزء من التوراة يُوافِق قوله تعالى في سورة آل عمران: ﴿ فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ﴾ [آل عمران: 159].



ولا سَخَّاب في الأسواق: وما حاجته إلى الصَّخب واللغط وهو مجبولٌ على الرِّفق والتواضع، مطبوع على السكينة والوقار؟ وإذا كان هذا شأنه في الأسواق، وهي مَدْعاةُ الصياح والجَلَبة، فهو في غيرها أعظم وقارًا، وأجلّ حِلمًا.



ولا يدفع بالسيئة السيئة: امتثالاً لأمره تعالى: ﴿ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ ﴾ [المؤمنون: 96]، وكان - صلى الله عليه وسلم - خُلُقه القرآن.



ولكن يعفو ويغفر: فلا يرضى خُلُقُه العظيم ألا يَجزي السيئة بمثلها؛ وإنما يَسْترها فلا يُجابِه بها، وقُصاراه عند التأديب والإرشاد أن يقول في خُطبته: ((ما بال أقوام يصنعون كذا وكذا))، هذا كله ما لم تُنتهَك حُرُمات الله، فإذا انتُهِكت حرمات الله، فإنه ينتقم لله بها.



ولن يقبِضه الله تعالى حتى يُقيم به: ملة ابراهيم حنيفًا، ويُعيدها سيرتَها الأولى، من بعد أن عوَّجها العرب وبدَّلوها تبديلاً.



وقد صدق الله وعدَه، ونصر عبده، ومنَّ به على المؤمنين، فاجتمعوا على كلمة الله، واعتصموا بحبل الله، وكانت لهم أعينٌ لا يُبصِرون بها الهُدى، وآذان لا يسمعون بها الحق، وقلوب عليها أقفالُها.



ولا ندعْ هذا الوصفَ الحق الجميل قبل أن نتمَّه ببقيَّة من رواية ابن اسحاق، لا تنقص عنه حقًّا و جمالاً:

قال الله: ((أُسدِّده بكلِّ جميل، وأَهَبُ له كل خُلُق كريم، ثم أجعل السكينة لباسه، والبرَّ شعاره، والتقوى ضميره، والحكمةَ مَعقولَه، والصدق والوفاء طبيعته، والمعروف خُلُقَه، والعدلَ سيرتَه، والحقَّ شريعته، والهُدى إمامَه، والإسلام ملَّتَه، وأحمدَ اسمَه، أَهدي به بعد الضلالة، وأُعلِّم به بعد الجهالة، وأرفع به بعد الخَمالة، وأُسمِّي به بعد النُّكرة، وأكثِّر به بعد القلَّة، وأَُغني به بعد العَيْلة، وأجمع به بعد الفُرقة، وأُؤلِّف به بين قلوب مختلفة، وأهواء متشتِّتة، وأمم مُتفرِّقة، وأجعل أمته خير أمةٍ أُخرجت للناس))[6].


i]d hgvs,g wgn hggi ugdi ,sgl _wtji -




 توقيع : ياسمين الشام

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 08-07-2018, 08:14 AM   #2
http://www.arabsharing.com/uploads/15231711633581.gif


A .SEVEN متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 258
 تاريخ التسجيل :  May 2013
 أخر زيارة : اليوم (04:43 PM)
 المشاركات : 365,654 [ + ]
 التقييم :  4367470
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 SMS ~
 الاوسمة
238  129  1  231 
لوني المفضل : Black
مزاجي:
افتراضي



شكرا على الطرح الرائع والمجهود المميز

تحياتي وتقديري


 
 توقيع : A .SEVEN

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 08-07-2018, 08:23 AM   #3
http://www.uonmsr.net/vb/ahmed/1/2.gif


ســاره غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 157
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : 09-09-2019 (02:56 PM)
 المشاركات : 601,976 [ + ]
 التقييم :  6028028
 الجنس ~
Female
 SMS ~


 الاوسمة
....  ..  226  94 
لوني المفضل : Darkorchid
مزاجي:
افتراضي



جزاك الله خير
ويعطيك العافيه على طرحك
ماننحرم من جديدك المميز
خالص ودى وورودى




 
 توقيع : ســاره

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 08-07-2018, 08:29 AM   #4
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6179


ريان متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4472
 تاريخ التسجيل :  Dec 2016
 أخر زيارة : اليوم (04:41 PM)
 المشاركات : 274,520 [ + ]
 التقييم :  191295
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 SMS ~
 الاوسمة
209  252  168  1 
لوني المفضل : Blue
مزاجي:
افتراضي



يعطِـــيكْ العَآفيَـــةْ.*
تسلم أناملك على الطرحً الراقيُ ..*
لــكْ ودّيْ وَأكآليلَ ورْديْ ..


 
 توقيع : ريان

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 08-07-2018, 09:08 AM   #5
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5659


زينــــــه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 204
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 أخر زيارة : اليوم (05:55 PM)
 المشاركات : 522,661 [ + ]
 التقييم :  1628189
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
209  1  1  1 
لوني المفضل : Crimson
مزاجي:
افتراضي



شكرا جزيلا على حسن الإنتقاء وروعة الطرح
وجزاكم الله خيرا
ودي مع وردي


 
 توقيع : زينــــــه

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 08-07-2018, 09:23 AM   #6
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5657


رحيق الآنوثه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3484
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : اليوم (04:42 PM)
 المشاركات : 462,653 [ + ]
 التقييم :  2924664
 SMS ~
 الاوسمة
209  252  168  1 
لوني المفضل : Darkred
مزاجي:
افتراضي



جهد مميز ورائع
سلمت الايادي
علىروعه الانتقاء


 
 توقيع : رحيق الآنوثه

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 08-07-2018, 09:46 AM   #7
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6184


نــور غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4211
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 العمر : 26
 أخر زيارة : اليوم (11:22 AM)
 المشاركات : 162,070 [ + ]
 التقييم :  298021
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 SMS ~
 الاوسمة
1  1  1  193 
لوني المفضل : Brown
مزاجي:
افتراضي



سلمت أناملك لهكذا ابداع
دمت بخير


 
 توقيع : نــور

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 08-07-2018, 10:34 AM   #8
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6181


رهف المشاعر متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4255
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 أخر زيارة : اليوم (05:46 PM)
 المشاركات : 109,943 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
1  1  1  139 
لوني المفضل : Darkorchid
افتراضي



طرح قيم ومفيد
سلمت الايادي
دمت بود


 
 توقيع : رهف المشاعر

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 08-07-2018, 11:04 AM   #9
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6183


وسام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5100
 تاريخ التسجيل :  May 2017
 العمر : 29
 أخر زيارة : اليوم (11:37 AM)
 المشاركات : 88,176 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 الاوسمة
1  1  193 
لوني المفضل : Blue
افتراضي



شكر ا جزيلا للطرح القيم
ننتظر المزيد من ابداع مواضيعك الرائعه
تحيتي وتقديري لك
وددي قبل ردي .....!!


 
 توقيع : وسام

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 08-07-2018, 11:29 AM   #10
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3245


t̷o̷t̷a̷ غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4380
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 العمر : 28
 أخر زيارة : اليوم (12:47 PM)
 المشاركات : 106,803 [ + ]
 التقييم :  2458
 الدولهـ
Palestine
 الاوسمة
1  .  1  1 
لوني المفضل : Brown
مزاجي:
افتراضي



يسلمواا الانتقاء المميز
طرح راقي
دمت بود


 
 توقيع : t̷o̷t̷a̷

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
صفته - صلى الله عليه وسلم - في التوراة[1] (2)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هدي الرسول صلى الله عليه وسلم _صفته - صلى الله عليه وسلم - في التوراة[1] ياسمين الشام هدي الحبيب المصطفي عليه الصلاة والسلام 20 16-07-2018 12:17 AM
هدي الرسول صلى الله عليه وسلم _موعظة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم للنساء في العي ياسمين الشام هدي الحبيب المصطفي عليه الصلاة والسلام 40 08-07-2018 12:45 AM
هدي الرسول صلى الله عليه وسلم _حسن الخلق..غاية رسالة النبي صلى الله عليه وسلم " ياسمين الشام هدي الحبيب المصطفي عليه الصلاة والسلام 42 05-06-2018 11:13 AM
الرسول كأنك تراه _صلى الله عليه وسلم صفات وشكل وملامح وجه النبي صلى الله عليه وسلم يحيى الشاعر هدي الحبيب المصطفي عليه الصلاة والسلام 20 21-09-2015 01:49 AM
إجابة دعائه صلى الله عليه وسلم (سعد مُجاب الدعوة بسبب دعاء الرسول صلى الله عليه وسلم) ســاره السيره النبويه والسلف الصالح 9 03-04-2014 02:39 PM


الساعة الآن 05:55 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.10
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by عــراق تــ34ــم
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات عيون مصر
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009