عدد مرات النقر : 15,212
عدد  مرات الظهور : 80,254,390

عدد مرات النقر : 10,982
عدد  مرات الظهور : 80,254,226

عدد مرات النقر : 0
عدد  مرات الظهور : 80,254,206

الإهداءات




إضافة رد
#1  
قديم 16-11-2018, 11:00 PM
http://www.uonmsr.net/vb/ahmed/1/2.gif
ســاره متواجد حالياً
    Female
SMS ~


الاوسمة
....  ..  226  94 
لوني المفضل Darkorchid
 رقم العضوية : 157
 تاريخ التسجيل : Nov 2012
 فترة الأقامة : 2454 يوم
 أخر زيارة : اليوم (12:52 AM)
 المشاركات : 596,991 [ + ]
 التقييم : 5947958
 معدل التقييم : ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي:
1*11 قصة قصيرة جابِرٌ وجُبَير




قصيرة جابِرٌ وجُبَير قصيرة جابِرٌ وجُبَير


قصة قصيرة جابِرٌ وجُبَير
قصيرة جابِرٌ وجُبَير
كتابة : سلام اليماني
من كتاب : اللــؤلــؤة

((كتبوا هذه الحكاية قبلاً أكثر من مرّة، وكلّ مرّة بشكل جديد، وهذا ما أحاوله الآن، ولعلّي أوفَّق))
رُزِقَ الملِكُ ثلاثَ بناتٍ ولم يُرزَقْ بولدٍ واحد، فأصبحَ قلِقاً يخشى أن ينتقلَ عرشُهُ إلى أقاربِهِ بعدَ وفاتِه. وكلَّما مرَّ الزمنُ وكثُرَت بناتُ الملك، تفاقَمَ([1]) بهِ القلقُ حتى صارَ همّاً يُفسِدُ حياتَه، وتعاظَمَ سعيُهُ للحصولِ على الولد.. تزوّج كثيراً وطلَّق كثيراً وخلّف خمساً وستّين بنتاً.. وأخيراً جاءهُ الولد.
حينَ حُمِلَ إليهِ الولدُ فرِحَ لحظةً ثم انتابَهُ هَمٌّ عظيم: الطامعونَ بالعرشِ كثيرونَ وربّما يفكّرون في اغتيالِ([2]) الأميرِ أو تسميمِهِ ليرِثوا العرش، فهل يتركُهُ يعيشُ تحتَ الخطر؟ أم يدبِّرُ لـه عيشةً آمنةً ريثما يكبرُ ويصبحُ قادراً على الإمساكِ بالْحُكم؟
أمرَ الملكُ فأرجعوا الطفلَ إلى والدتِه. ثم استدعى وزيرَهُ لعلَّهُ يجدُ لـه تدبيراً يطَمئنُهُ على ولدِه.
جاءَ الوزيرُ سريعاً واستمعَ برَويّةٍ([3]) إلى الملِك، وفّكرَ مليّاً([4]) ثمّ قال:
-وجدْتُها.. وهي حيلةٌ قديمةٌ عندَ الملوكِ في مثلِ حالتِك.
قالَ الملك:
-فما هي؟
قالَ الوزير:
-نبدِّلُ الأميرَ سِرّاً بوليدٍ لأسرةٍ من الشعب، فينشأُ ابنُ الشعبِ في قصرِكَ على أنهُ ولدُك، وينشأُ الأميرُ عندَ الأسرةِ الشعبيةِ بعيداً عن الخطر. وبعدَ عشرينَ سنة نكشِفُ الحقيقةَ للناس، وننصِّبُ الأمير وليّاً للعهد.
قالَ الملك:
-نِعْمَ التدبيرُ يا وزيرَ الذكاء. فكيف ومتى يكونُ ذلك؟
قالَ الوزير:
-يجبُ أن يتِمَّ ذلك بأسرعِ وقتٍ ممكن، وبشرطِ أن لا تنتبِه الخادماتُ والمربِّياتُ للمسألة.
فقالَ الملك:
-لكنّ خادماتِ الملكةِ والمربِّياتُ رأينَ الأميرَ فورَ ولادتِهِ وحملْنَهُ إليّ.
قالَ الوزير وهو يضحك:
-مسألةٌ بسيطة. سندبِّرُ بديلاً في مثلِ عُمرِ الأميرِ ومثلِ لونِه، وتأمُرُ جلالتُكَ بِحَجْبِ الأميرِ عن الخدمِ والمربِّياتِ أربعينَ يوماً بحُجَّةِ حمايتِهِ من العينِ الحاسدة..
فضحكَ الملِكُ وتابع:
-وبعدَ أربعينَ يوماً تتغيّرُ ملامِحُهُ ولا ينتبِهُ أحد.
-أستأذِنُ يا مولايَ لأبدأَ البحثَ والتدبير.
وخرجَ الوزيرُ مسرعاً منهمِكاً يفكِّر، وأمرَ الملكُ فوراً بحَجبِ الأميرِ عن الجميعِ إلا والدتَه، حجباً يبدأُ الآنَ ويمتدُّ أربعينَ يوماً، بقصدِ حمايتِهِ من العينِ الحاسدة.
××××
بعدَ أيّامٍ ثلاثةٍ لا أكثر، أقبلَ الوزيرُ على الملكِ متلألئَ الوجهِ فرحاً وهو يقول:
-أبشِرْ([5]) يا مولايَ أبشِر. وجدْتُ ما قالَه الشاعر..
فقاطعَهُ الملك:
-دعني من الشعرِ وهاتِ الكلامَ الْمُفيد.
قالَ الوزير:
-الكلامُ المفيدُ في بيتِ الشعرِ فاصبِرْ أرجوك.
ألَحَّ الملكُ وقد فقدَ صبرَه:
-انطِقْهُ بسرعةٍ، خلِّصْني.
فأنشدَ الوزير:
وعلِمْتُ حينَ العِلْمُ زَينٌ للفتى أنَّ التي ضيَّعتُها كانت معي
قالَ الملكُ بانزعاجٍ وإصرار:
-سَمِعتُ ولم أفهمْ فماذا تعني، وما التي ضيّعْتَها واكتشفتَ أنها معك؟
قالَ الوزير:
-منذُ تلكَ الليلةِ استدعَيتُ المخبِرينَ السرّيين، وأمرتُهم بالبحثِ والاستقصاءِ([6]) في بيوتِ الشعبِ عن طفلٍ وُلِدَ لِتَوِّهِ([7]) أو منذُ أيام، على أن يبقى البحثُ سرّاً لا يعرفُهُ أحد. واليومَ وجدْتُ الضالّةَ المنشودةَ([8]) في قصري أنا: زوجةُ البستانيِّ عندي أنجبَت ولداً يومَ وُلِدَ الأمير. وقد أغريتُها وزوجَها ببعضِ الذهب، فقبِلا بالمبادلةِ عشرينَ سَنة وبِكَتمِ السرّ.
أشرقَ وجهُ الملكِ وارتاحَ في جلستِهِ وقال:
-أحسنتَ أحسنت، الآنَ اطمأنَّ بالي.
وعلى الفَورِ أحضروا الطفلَ والطبيبَ الكحّال([9])، فوشَمَ([10]) ذراعَ الطفلِ بشعارِ([11]) الملكِ ليتميَّز به طولَ عمرِه، ثم أخذتهُ زوجةُ البستانيِّ إلى بيتِها بعدَ أن وضعَت محلَّهُ طفلَها، وأطلَقَ الملكُ على ابنِهِ اسمَ “جابرٍ” وعلى ابنِ البستانيِّ اسمَ: جُبَير.
××××
في أسرةِ البستانيِّ نشأ الأميرُ جابر، فلَقِيَ الحُبَّ والحنانَ من الأبوينِ والأولاد، ونشأ مثلَهم على حبِّ العملِ والتحلّي بمكارِمِ الأخلاق.
ونشأَ جَبَيرٌ في قصرِ الملكِ نشأةَ الأمراء، عِنايةٌ ولَعِبٌ وتعليم، ثم رياضةٌ وفروسيّةٌ وسِباحةٌ ورِمايةٌ للسهامِ ومبارزةٌ بالسيف. وقد بَرَعَ في ذلك كلِّه، لكنه كان يشعرُ بشيءٍ ينقُصُهُ وهو حُبُّ الأبوين. وكلّما تقدَّمَ الزمنُ ترسَّخَ شعورُهُ بأنه غيرُ محبوبٍ فنشأَ لا يشعرُ بالحبِّ نحو أحد. وعندَما كبِرَ كان مثالاً للأميرِ الحازمِ والعسكريِّ الماهِر، لا عيبَ فيهِ إلاّ قسوةُ قلبِهِ وجَفافُ عاطفتِه.
××××
وما أسرعَ ما يَمرُّ الزمنُ، خصوصاً في الحكايات. وهكذا وجدَ الأميرانِ المزيَّفُ والأصيلُ نفسَيهِما في حفلةٍ ملَكيّةِ حاشدة، وأمامَ حقيقةٍ جديدةٍ أعلنَها الوزيرُ بعدَ أن كشفَ عن ذراعِ الأميرِ جابر، وأظهرَ للجميعِ وَشْمَ الملكِ على ساعدِه..
انحنى جابرٌ لأبيهِ تحيّةَ احترامٍ وقال:
-والدي ومولايَ المعظَّم، لئن سرَّني أني غدَوتُ أميراً ووليّاً لعهدِك، فقد أحزنَني فِراقُ أبويَّ الكريمينِ الواقفَينِ أمامَك، البستانيِّ الطيّبِ وزوجتِه، اللذينِ عشتُ بينَهما أجملَ سنواتِ عمري، متمتّعاً بالحبِّ والعملِ والفضيلة. وإني أعاهدُهما أمامَكَ وأمامَ الجميع، أن أبقى وفيّاً لهما ولإخوتي منهما طولَ الحياة.
أشرقَ وجهُ الملكِ فخراً وإعجاباً وقال:
-أحسنتَ يا ولدي أحسنت. هذه حقّاً أخلاقُ الأمراء.
أمّا جُبَير، الذي خسِرَ كلَّ شيءٍ وهوى من قِمّةِ المجدِ في لحظةٍ واحدة، فواجهَ الصدمةَ بقسوةِ القلبِ التي تربّى عليها، وحدّقَ في وجهِ الملك وهو يقول:
-أمّا أنا، فلن أبقى في هذه المملكةِ بعدَ اليوم.
فعاجلَهُ الوزيرُ موبِّخاً:
-أهكذا تشكرُ مولاكَ على نعمتِه؟
قالَ جُبير:
-هل أشكرُه لجعلي عُرضةٍ للقتلِ عشرينَ سنة؟ أم لجعلي سخريةً للناسِ بقيّةَ حياتي؟
قالَ الملكُ باحتقار:
-أنت وقحٌ وبلا أدب.
أجابَ جُبير بجفاف:
-هذهِ تربيتُكم ولا ذنبَ لي.
وانصرَفَ صُلبَ القامةِ جامدَ النظرةِ لا يلتفتُ إلى أحد. وحين مرَّ بوالدَيهِ صرخَت أمّهُ تستوقفُه:
-ولدي جُبير، ودِّعْنا على الأقلِّ فنحنُ أبوكَ وأمُّك.
فنظرَ إلى والدَيهِ قائلاً دونَ أن يتوقّف:
-وهل أعرفُكما؟
وتابعَ حتى خرجَ والجمعُ صامتون. أمّا والدته فسالَت دموعُها وهمسَت لزوجِها:
-لننصرفْ نحنُ أيضاً.
فأجابَ زوجُها:
-فقد خسرنا ولدنا لكننا كسِبْنا أميراً وفيّاً رحيماً نشأَ على يدَينا، وسوفَ يكونُ أفضلَ ملك. هذا عزاؤنا عن الخسارة.
([1]) تعاظمَ وتزايدَ أذاه وشرّه.
([2]) الاغتيال هو القتل غدراً.
([3]) الرويّةُ هي التأنّي والصبر.
([4]) طويلاً.
([5]) تفاءلْ.
([6]) الاستقصاء هو البحثُ والسؤالُ إلى أقصى مدى أي أبعد مدى.
([7]) التوّ هو الزمن الحاضر. حدثَ لتوِّه: حدث الآنَ في هذه الساعة.
([8]) ضالّة المرء هي هدفه الذي يبحث عنه كأنه ضلّ عنه أي ضاعَ منه، فهو ينشدُهُ أي يطلبه ويبحث عنه.
([9]) الذي يداوي بالكُحل. وقد كان الكحلُ دواء لبعض أمراض الجلد.
([10]) الوَشم: رسمٌ بالكُحلِ يُدَقُّ بالإبَر على الجلدِ فيبقى مدى الحياة.
([11]) الشعار كالخاتم أو التوقيع: علامة مميِّزة لصاحبها تدلُّ عليه وحده.
قصيرة جابِرٌ وجُبَير قصيرة جابِرٌ وجُبَير



rwm rwdvm [hfAvR ,[EfQdv rwm rwdvm [hfAvR ,[EfQdv




 توقيع : ســاره








رد مع اقتباس
قديم 16-11-2018, 11:05 PM   #2
http://www.arabsharing.com/uploads/15231711633581.gif


الصورة الرمزية A .SEVEN
A .SEVEN متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 258
 تاريخ التسجيل :  May 2013
 أخر زيارة : اليوم (01:31 AM)
 المشاركات : 358,308 [ + ]
 التقييم :  4367470
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 SMS ~
 الاوسمة
238  129  1  231 
لوني المفضل : Black
مزاجي:
افتراضي



شكرا على الطرح الرائع والمجهود المميز

تحياتي وتقديري


 
 توقيع : A .SEVEN




رد مع اقتباس
قديم 16-11-2018, 11:15 PM   #3
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6180


الصورة الرمزية بيلسان
بيلسان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5407
 تاريخ التسجيل :  Aug 2017
 العمر : 25
 أخر زيارة : يوم أمس (01:19 PM)
 المشاركات : 143,595 [ + ]
 التقييم :  790645
 الدولهـ
Algeria
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
شخصيتى غامضة
لا يفهمها احد
ولكن قلبى صادق
لا يخدع احد
 الاوسمة
1  1  193  1 
لوني المفضل : Cornflowerblue
مزاجي:
افتراضي



مدائن من الشكر وجنائن الجوري
لهذا الطرح الاكثر من
رائع
/*
دامت اطلالتك وتميزكـ في المواضيع

احترامي .. وتقديري


 
 توقيع : بيلسان



رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 07:36 AM   #4
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6179


الصورة الرمزية ريان
ريان متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4472
 تاريخ التسجيل :  Dec 2016
 أخر زيارة : اليوم (12:48 AM)
 المشاركات : 266,415 [ + ]
 التقييم :  191295
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
 الاوسمة
209  252  168  1 
لوني المفضل : Blue
مزاجي:
افتراضي



يعطِـــيكْ العَآفيَـــةْ.*
تسلم أناملك على الطرحً الراقيُ ..*
لــكْ ودّيْ وَأكآليلَ ورْديْ ..


 
 توقيع : ريان



رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 07:49 AM   #5
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5657


الصورة الرمزية رحيق الآنوثه
رحيق الآنوثه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3484
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : اليوم (12:34 AM)
 المشاركات : 454,202 [ + ]
 التقييم :  2746516
 SMS ~
 الاوسمة
209  252  168  1 
لوني المفضل : Darkred
مزاجي:
افتراضي



جهد مميز ورائع
سلمت الايادي
على روعه الانتقاء


 


رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 09:33 AM   #6
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3245


الصورة الرمزية نور القمر
نور القمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1754
 تاريخ التسجيل :  Sep 2014
 أخر زيارة : 29-07-2019 (10:52 AM)
 المشاركات : 175,615 [ + ]
 التقييم :  1134275
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 SMS ~
هدوئي لا يعني صمتي انما هو اسلوبي الراقي
 الاوسمة
139  1  1  193 
لوني المفضل : Darkviolet
مزاجي:
افتراضي






سلمت يمنآك ع الطرح وانتقآءك الرآئع
لاحرمنا الله فيض عطآءك..

..طابت أيامك بالخير والجمآل ..






 


رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 11:43 AM   #7
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5659


الصورة الرمزية زينــــــه
زينــــــه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 204
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 أخر زيارة : اليوم (01:20 AM)
 المشاركات : 514,151 [ + ]
 التقييم :  1523354
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 الاوسمة
209  1  1  1 
لوني المفضل : Crimson
مزاجي:
افتراضي



تسلم الآيـــادي
طرحك جميل ومجهود رآئــع
ألف شكـــر لك على إختيارك الموفق
الله يعطيك العافية
أجمل التحايــا


 


رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 11:51 AM   #8
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6179


الصورة الرمزية Dr.emy
Dr.emy متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1762
 تاريخ التسجيل :  Sep 2014
 العمر : 27
 أخر زيارة : اليوم (12:54 AM)
 المشاركات : 201,086 [ + ]
 التقييم :  2063201
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~

 الاوسمة
1  1  1  193 
لوني المفضل : Darkgoldenrod
مزاجي:
افتراضي



لآجَديِد غٌير التَآلقْ بآلطرْحَ
وآنتَقآءْ الأفضًل دوٌماً
آشكَر ذآئْقتك اللتِي طآلمَا أمتعَتتنْآ




 
 توقيع : Dr.emy






رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 02:33 PM   #9
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6184


الصورة الرمزية نــور
نــور غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4211
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 العمر : 26
 أخر زيارة : يوم أمس (12:29 PM)
 المشاركات : 154,308 [ + ]
 التقييم :  276968
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 SMS ~
 الاوسمة
1  1  1  193 
لوني المفضل : Brown
مزاجي:
افتراضي



جهد مميز
يعطيك العافيه
لك مني اكاليل ورودي


 
 توقيع : نــور



رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 03:14 PM   #10
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6183


الصورة الرمزية وسام
وسام متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5100
 تاريخ التسجيل :  May 2017
 العمر : 29
 أخر زيارة : اليوم (01:24 AM)
 المشاركات : 84,827 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 الاوسمة
1  1  193 
لوني المفضل : Blue
افتراضي



شكر ا جزيلا للطرح القيم
ننتظر المزيد من ابداع مواضيعك الرائعه
تحيتي وتقديري لك
وددي قبل ردي .....!!


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
قصة قصيرة جابِرٌ وجُبَير


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رسائل دينية قصيرة 2019_اجدد رسائل دينية قصيرة 2019 ســاره مسجات منوعه 38 08-10-2018 08:21 PM
اجمل رسائل عشق قصيرة _اروع رسائل عشق قصيرة 2016_اجدد رسائل عشق قصيرة 2016 ســاره مسجات منوعه 27 24-05-2016 07:20 AM
فساتين زفاف قصيرة من الأمام 2016_فساتين زفاف قصيرة ســاره عروسة عيون مصر 26 21-04-2016 10:35 PM
اجدد رسائل حب love messages قصيرة ,رسائل حب 2015 للحبيب قصيرة ياسمين الشام مسجات منوعه 10 16-06-2015 10:06 PM
مسجات عيد الفطر قصيرة , رسائل تهنئة بعيد الفطر قصيرة للموبايل , زينــــــه مسجات منوعه 7 21-11-2014 01:07 AM


الساعة الآن 01:31 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.10
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by عــراق تــ34ــم
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات عيون مصر
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009