عدد مرات النقر : 15,210
عدد  مرات الظهور : 80,180,212

عدد مرات النقر : 10,981
عدد  مرات الظهور : 80,180,048

عدد مرات النقر : 0
عدد  مرات الظهور : 80,180,028

الإهداءات




إضافة رد
#1  
قديم 16-11-2018, 11:03 PM
http://www.uonmsr.net/vb/ahmed/1/2.gif
ســاره متواجد حالياً
    Female
SMS ~


الاوسمة
....  ..  226  94 
لوني المفضل Darkorchid
 رقم العضوية : 157
 تاريخ التسجيل : Nov 2012
 فترة الأقامة : 2453 يوم
 أخر زيارة : اليوم (10:10 PM)
 المشاركات : 596,921 [ + ]
 التقييم : 5947958
 معدل التقييم : ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي:
1*11 قصة قصيرة قبائل الزولو




قصيرة قبائل الزولو قصيرة قبائل الزولو


قصة قصيرة قبائل الزولو
قصيرة قبائل الزولو
كتابة : سلام اليماني
من كتاب : اللــؤلــؤة

((قصة خياليّةٌ مستوحاةٌ من تاريخِ جَنوب أفريقيا، تبدأ أحداثها في القرن السابع عشر وتنتهي في القرن العشرين))
××××
في مملكة البيضِ قالَ وزيرُ المستعمَراتِ لمَلِكِه: في جَنوبِ أفريقيا شعبٌ من القبائلِ المتوحشةِ اسمُهُ الزولو، يعيشُ بين الأدغالَ في مجموعاتٍ صغيرةٍ تتغذّى بالصيدِ والتقاطِ الثمار. ملابسُهم قطعٌ من جلدِ الحيوانِ يربِطونها على خصورِهم، أمّا سلاحُهم فهو الهِراواتُ([1]) والرماحُ الخشبيةُ الخاليةُ من حِرابِ الحديد.
أمرَ الملكُ الأبيضُ قائدَ جيوشِه: جهّزْ جيشاً ضخماً قويّاً واذهبْ لاحتلالِ بلادِ زولو، خَلِّصْهم من حياتِهم المتوحشةِ وانقلْهم إلى المدنيةِ والحضارة.
سألَ قائدُ الجيوشِ بغَباء: وهل نحنُ المتحضّرينَ مسؤولونَ عن تطويرِ الشعوبِ المتوحشة؟
أجابَ وزيرُ المستعمَرات: هذا أكيد؛ ففي أرضِ زولو غاباتٌ كثيفةٌ يجبُ استثمارُ أخشابِها، ومياهٌ غزيرةٌ تفيدُنا في أوسعِ زراعة، وحيواناتٌ برّيةٌ رائعةٌ تناسبُ هُواةَ الصيدِ من شعبِنا، وتمكّنُنا من إنشاءِ حدائقِ الحيوان.. أمّا الذهبُ في أرضِ زولو، فهو منتشرٌ على وجهِ الأرضِ وفي مجاري السُيولِ وضفافِ الأنهار، وهو كثيرٌ أكثرُ من التراب.
قالَ قائدُ الجيوشِ للملكِ فوراً: أمرُ مولاي.
××××
جنّدَ البِيضُ جيشاً ضخماً من أبناءِ المملكةِ البيضاءِ المتحدة، ومن أبناءِ مستعمراتِها الواسعة، في أفريقيا وآسيا وأمريكا. وفي الوقتِ نفسِهِ وفي المملكة الشقراء جرى حِوارٌ كالحوارِ السابق، وصَدَرَ الأمرُ العسكريُّ نفسُه، وجنّدَ قائدُ جيوشِ الشُقرِ جيشاً ضخماً من أبناءِ مستعمراتِهم الواقعةِ في أفريقيا وآسيا وأمريكا. ومن بعضِ المرتزَقةِ والمغامرين، الذين سنعتبرُهم من الشُقرِ نظراً لتبعيّتِهم لهم وقلّةِ عددِهم.
××××
هاجمَ البِيضُ بعضَ قبائلِ
الزولو من السواحلِ الغربيةِ بالمدافعِ والرشّاشاتِ والبنادق. وهاجمَ الشُقْرُ قبائلَ أخرى من السواحلِ الشرقية، وبالمدافعِ والرشّاشاتِ والبنادقِ أيضاً.
قتلَ البِيضُ ألوفاً من الزولو، وقتلَ الشُقْرُ عشراتِ الألوف. ودافعَ الزولو عن أنفسِهم بكلِّ شجاعة، وقتلوا مئاتِ المعتدينَ وجرحوا الآلاف، رغمَ أنّ سلاحَهم كان الرماحَ الخشبيةَ والهِراوات.
قليلٌ من قتلى المعتدينَ كانوا من البِيض أو الشُقرِ ومعظمُهم كانوا من جنودِ المستعمرات.
قالَ قائدُ الجيشِ الأبيض بعدَ المعركة: ادفنوا جُثثَ الغرباءِ كي لا تسبِّبَ الأمراض. فدفنَ البِيضُ جثثَ جنودِ مستعمَراتِهم مع جثث الزولو في حُفرٍ جماعيّةٍ كبيرة.. وكذلك فعلَ الشُقْرُ بجثثِ جنودِ مستعمراتِهم وجثثِ الزولو.
أمّا القتلى البِيضُ فتمَّ دفنُهم في احتفالٍ عسكريٍّ بِمَهابةٍ وإجلال، وكانَ البِيضُ يردِّدونَ في الاحتفال: لأجلِ الله والملِك. والمجدُ لشهداءِ الوطن.
وكذلك حدثَ في دفنِ القتلى الشُقْرِ أيضاً..
××××
وصلَت أنباءُ القتلى البِيض إلى الوطن، فأقيمَت على أرواحهِم صلَواتُ الحزنِ والإجلال. ومع الصلَواتِ ردّدَ المصلّونَ وأهالي القتلى: لأجلِ اللهِ والملِك. والمجدُ لشهداءِ الوطن. وكان أطفالُ المملكة البيضاء يردّدونَ الهُتافاتِ نفسَها في المدارس.
كذلك كان أطفال المملكة الشقراء يردّدونَ في المدارس، وأهلُ القتلى يردّدونَ في الكنائس: لأجلِ الله والملِك، والمجدُ لشهداءِ الوطن.
××××
كانَ البيضُ قد أسَروا ألوفاً من الزولو أطفالاً وفتياناً وفتيات. وكانَ الشُقْرُ قد أسَروا عشراتِ الألوف.
باعَ الضباطُ البِيضُ أسراهم لتجّارِ العبيد. وكذلك فعلَ الضباط الشُقْرُ. وشَحنَ أولئكَ التجّارُ الأطفالَ والفتيانَ والفتياتِ في سفنٍ قذرةٍ ضيّقةٍ حقيرة، وباعوهم عبيداً في الولاياتِ المتحدةِ الأميركية.
××××
في الأراضي الواسعةِ التي احتلها البِيضُ وأبادوا سكّانَها، أقاموا عشَراتِ المستوطَناتِ وملَؤوها بالمستوطِنينَ البِيض، ولا سيّما تجّارَ الخشبِ والجلود، وعمّالَ المناجمِ وتجّارَ الذهب.
وفي الأراضي الواسعةِ التي احتلها الشُقْرُ وأبادوا سكّانَها، أقاموا عشَراتِ المستوطَناتِ وملَؤوها بالمستوطِنينَ الشُقْر، ولا سيّما تجّارَ الخشبِ والجلود، وعمّالَ المناجمِ وتجّارَ الذهب.
أمّا قبائلُ الزولو التي نجَت من القتلِ والأسر، فابتعدَت قَدْرَ استطاعتِها عن المستعمراتِ والجيوشِ البيضاءِ والشقراءِ، واستقرَّت في أراضٍ جديدةٍ قليلةِ الأنهارِ والأشجارِ والثمار، وبدأت تبني أكواخَها وتستمرُّ في الحياة.
××××
قال وزيرُ المستعمراتِ الأبيضُ لِملكِه: الشُقْرُ استعمروا من أرضِ زولو أغناها بالذهبِ وهذا ليس عدلاً. فقالَ الملكُ فوراً: هذا ليس عدلاً. نحن أقوى من الشُقْرِ وأحقُّ منهم بأغنى المستعمَرات. وأمرَ وزيرُ المستعمراتِ الأبيضُ قائدَ جيوشِه: حارِبوا الشُقْر في أرضِ زولو، حرِّروها من هؤلاءِ المستعمرِين، وأخرجوهم منها جميعاً وإلى الأبد.. وإلاّ فأنت تعرفُ كيف أعاقبُك.
وفي المملكة الشقراء قالَ وزيرُ المستعمَراتِ لقائدِ الجيوشِ بعدَ أمرِ الملِك: حرّروا بلادَ زولو من المستعمرينَ الدُخَلاء. حاربوا البِيضَ وأخرِجوهم من جَنوبِ أفريقيا كلِّها وإلى الأبد. وإن بقيَ فيها أبيضُ واحد، فسوف أعزِلُك من وظيفتِكَ وأجرّدُك من أملاكِك الواقعةِ هنا وفي كلِّ المستعمرات، وأُصادِرُ كلَّ أموالِكَ وأُعدمُكَ بِجُرمِ الخيانة.
في مستعمَراتِ جَنوبِ أفريقيا هجمت جيوشُ المملكةِ البيضاءِ على جيوشِ المملكةِ الشقراءِ والعكسُ بالعكس، وكان الجميعُ يهتِفونَ كلٌّ لمَلِكِهِ ووطنِه: لأجل الله والملك. عاشَ الوطن، والموتُ للمستعمِرينَ الدخلاء.
وفي المملكةِ البيضاءِ هتفَ الأطفالُ في المدارس: عاشَ الوطن، عاشَ الوطن، والموتُ للشُقرِ الأعداء.. كذلك في المملكة الشقراء، هتفَ الأطفالُ في المدارسِ بحياةِ الوطن، وبالموتِ للبِيضِ الأعداء.
××××
استمرّت الحربُ الطاحنةُ سنواتٍ وسنوات. وعجزَ كلٌّ من الجيشينِ المستعمِرينِ عن قهرِ الآخر، فلجأ البِيضُ إلى التحالُفِ مع بعضِ زعماءِ زولو على الشُقْر، ووعدوهم بالحرية، وبجلاءِ كلِّ الجيوشِ الأجنبيةِ عن أرضهِم بعد النصر.
كذلك فعلَ الشُقْرُ مع زعماءَ من الزولو آخرين.
وكان زعماءُ الزولو يقبلونَ هذه التحالفاتِ لأنهم أذكياء؛ وكلّ منهم كان يسعى إلى التخلّصِ من أحدِ الجيشينِ الأجنبيين، ليَسهُلَ عليه طردُ الجيشِ الآخَر.
جنودُ المستعمِرينَ كانوا يهتفونَ في تلك المعارِك كلٌّ لملِكِه: لأجلِ اللهِ والملك، والحريةِ لشعبِ زولو.
وفي مدارسِ المملكتينِ كان الأطفال يردّدون: الحريةُ لشعبِ زولو، والموت للمستعمِرين.
لكنّ قتلى الزولو وأسراهم والمستعبَدونَ منهم كانوا يتزايدون، وأرضُهم تستمرُّ في التمزّقِ والوقوعِ تحتَ سيطرةِ الجيشينِ المتحارِبَين.
××××
بعدَ سنواتٍ وسنواتٍ من الحربِ بينَ الجيشينِ المصمّمَينَ على تحريرِ شعبِ زولو من الاستعمار، قالَ وزيرُ المستعمراتِ الأبيض الجديدُ لملكِهِ الجديد: حربُنا في جَنوب أفريقيا أصبحَت خاسرة؛ فهي تكلّفُنا نفقاتٍ تزيدُ عن أثمانِ الذهبِ الذي نستخرجُهُ من مناجمِها والخشبِ الذي نقطعُه من غاباتِها.
أجابَ الملكُ الأبيضُ الجديدُ ولم يكن يريدُ أن يبدأ حكمَهُ بالخسائر: أوقِفوا هذه الحرب.
وقالَ الملكُ الأشقرُ آنذاكَ لوزيرِ مستعمراتِه: أوقفوا هذه الحربَ، والصلحُ سيّدُ الأحكام.
××××
بعدَ أشهُرٍ طويلةٍ من المفاوضاتِ والمساومات، بين وزيرِ المستعمراتِ الأبيض ومَثيلِهِ الأشقر، وعلى سفينةٍ في البحرِ بين المملكتينِ الأوروبيّتينِ الجارتَين، خرجَ الوزيرانِ من غرفةِ المفاوضاتِ مبتسمَين، وتصافحا أمامَ الصحفيينَ والمصوّرين، وأعلنا الصلحَ واتفاقَ السلام.
وعلى الحدودِ بين الجيشينِ المستعمِرينِ في أرضِ زولو، وقفَ القائدانِ الأبيض والأشقر، يعلِنانِ اتفاقَ السلام، والتزامَ كلٍّ منهما بعدَمِ الاعتداءِ على مستعمراتِ الآخَر، مع حقِّهِ في التوسّعِ في غيرِها من الأراضي الأفريقية.
هتفَ الجنودُ البِيضُ: عاشت صداقةُ البِيض والشُقرِ، عاشَ السلام. وهتفَ الجنودُ الشُقْرُ: عاشت صداقةُ الشُقرِ والبِيضِ، عاشَ السلام.
وعلى الفَورِ هجمَ كلٌّ من الجيشينِ على أراضي الزولو غيرِ المستعمَرة، واستمرَّ يوسّعُ أراضيَهُ المستعمَرةَ ومستوطناتِه.
واستمرّ أطفال المملكتينِ المستعمِرتَينِ يردّدون في المدارس: عاشت صداقةُ الشعوبِ الحرّة. عاشَ السلام.
واستمرَّ الزولو في خَسارةِ الناسِ والأرضِ والحرية، لكنّهم ربِحوا من هذه الأحداثِ درساً مُفيداً: إذ أدركوا أن المستعمِرينَ ضدَّهم إذا اختلفوا وضدَّهم إذا اتفقوا أيضاً.
××××
بعدَ سنواتٍ قليلة، اتّحدَ البِيضُ والشُقْرُ في أرض زولو، في دولةٍ سمَّوها (اتحاد جَنوبِ أفريقيا)، وكان دُستورُها قائماً على أفضليّةِ المستعمِرينَ البِيضِ على أهلَ البلادِ السود، وهو ما يُسمّى نظامَ التمييزِ العنصري. وصارَ المستعمِرونَ يعلّمونَ أبناءَ الزولو مختلَفَ العلوم، واستخدموهم في أعمالِ الزراعةِ المتطوّرةِ والصناعاتِ الحديثة، وفي خدَماتِ النقلِ البرّيِّ والبحريّ وفي البريدِ والهاتف.
استوعبَ الزولو كلّ تلكَ العلومِ والمهارات، وصاروا يقرؤون ويتثقّفون، وتطوّرَ وعيُهم فأنشَؤوا الأحزابَ التحرّرية، وفصائلَ المقاومةِ المسلَّحة، وما زالوا يكافحونَ حتى انتصروا وأقاموا دولةً غيرَ عنصريّةٍ متساويةَ الحقوقِ لكلِّ سكّانها بِيضاً وشُقراً وسوداً. السُودُ فيها هم الأكثريةُ أمّا البِيضُ فهم الأقلّيّة، لكنّ السودَ أصحابَ البلادِ الأصليينَ فقدوا حقَّهم بإعادةِ المستعمرينَ إلى بلادِهم أوروبا، لأنهم وُلِدوا وعاشوا هم وآباؤهم وأجدادُهم في جَنوبِ أفريقيا من ثلاثةِ قرون..
شَعبُ زولو يُدرِكُ اليوم، أنّ خَسارةَ الزمنِ خَسارةٌ في النصرِ أيضاً، وانتقاصٌ من الحريّة.
([1]) الهِراوة هي العصا الغليظة.
قصيرة قبائل الزولو قصيرة قبائل الزولو



rwm rwdvm rfhzg hg.,g, rwm rwdvm rfhzg hg.,g,




 توقيع : ســاره








رد مع اقتباس
قديم 16-11-2018, 11:06 PM   #2
http://www.arabsharing.com/uploads/15231711633581.gif


الصورة الرمزية A .SEVEN
A .SEVEN متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 258
 تاريخ التسجيل :  May 2013
 أخر زيارة : اليوم (08:36 PM)
 المشاركات : 358,155 [ + ]
 التقييم :  4367470
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 SMS ~
 الاوسمة
238  129  1  231 
لوني المفضل : Black
مزاجي:
افتراضي



شكرا على الطرح الرائع والمجهود المميز

تحياتي وتقديري


 
 توقيع : A .SEVEN




رد مع اقتباس
قديم 16-11-2018, 11:14 PM   #3
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6180


الصورة الرمزية بيلسان
بيلسان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5407
 تاريخ التسجيل :  Aug 2017
 العمر : 25
 أخر زيارة : اليوم (05:22 PM)
 المشاركات : 143,475 [ + ]
 التقييم :  790645
 الدولهـ
Algeria
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
شخصيتى غامضة
لا يفهمها احد
ولكن قلبى صادق
لا يخدع احد
 الاوسمة
1  1  193  1 
لوني المفضل : Cornflowerblue
مزاجي:
افتراضي



مدائن من الشكر وجنائن الجوري
لهذا الطرح الاكثر من
رائع
/*
دامت اطلالتك وتميزكـ في المواضيع

احترامي .. وتقديري


 
 توقيع : بيلسان



رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 07:38 AM   #4
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6179


الصورة الرمزية ريان
ريان متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4472
 تاريخ التسجيل :  Dec 2016
 أخر زيارة : اليوم (10:04 PM)
 المشاركات : 265,999 [ + ]
 التقييم :  191295
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
 الاوسمة
209  252  168  1 
لوني المفضل : Blue
مزاجي:
افتراضي



يعطِـــيكْ العَآفيَـــةْ.*
تسلم أناملك على الطرحً الراقيُ ..*
لــكْ ودّيْ وَأكآليلَ ورْديْ ..


 
 توقيع : ريان



رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 07:48 AM   #5
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5657


الصورة الرمزية رحيق الآنوثه
رحيق الآنوثه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3484
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : اليوم (09:50 PM)
 المشاركات : 453,781 [ + ]
 التقييم :  2746516
 SMS ~
 الاوسمة
209  252  168  1 
لوني المفضل : Darkred
مزاجي:
افتراضي



جهد مميز ورائع
سلمت الايادي
على روعه الانتقاء


 


رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 09:32 AM   #6
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=3245


الصورة الرمزية نور القمر
نور القمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1754
 تاريخ التسجيل :  Sep 2014
 أخر زيارة : 29-07-2019 (10:52 AM)
 المشاركات : 175,615 [ + ]
 التقييم :  1134275
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 SMS ~
هدوئي لا يعني صمتي انما هو اسلوبي الراقي
 الاوسمة
139  1  1  193 
لوني المفضل : Darkviolet
مزاجي:
افتراضي






سلمت يمنآك ع الطرح وانتقآءك الرآئع
لاحرمنا الله فيض عطآءك..

..طابت أيامك بالخير والجمآل ..






 


رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 11:44 AM   #7
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5659


الصورة الرمزية زينــــــه
زينــــــه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 204
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 أخر زيارة : اليوم (02:26 PM)
 المشاركات : 514,060 [ + ]
 التقييم :  1523354
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 الاوسمة
209  1  1  1 
لوني المفضل : Crimson
مزاجي:
افتراضي



تسلم الآيـــادي
طرحك جميل ومجهود رآئــع
ألف شكـــر لك على إختيارك الموفق
الله يعطيك العافية
أجمل التحايــا


 


رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 11:50 AM   #8
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6179


الصورة الرمزية Dr.emy
Dr.emy متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1762
 تاريخ التسجيل :  Sep 2014
 العمر : 27
 أخر زيارة : اليوم (09:49 PM)
 المشاركات : 200,858 [ + ]
 التقييم :  2063201
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~

 الاوسمة
1  1  1  193 
لوني المفضل : Darkgoldenrod
مزاجي:
افتراضي



لآجَديِد غٌير التَآلقْ بآلطرْحَ
وآنتَقآءْ الأفضًل دوٌماً
آشكَر ذآئْقتك اللتِي طآلمَا أمتعَتتنْآ




 
 توقيع : Dr.emy






رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 02:35 PM   #9
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6184


الصورة الرمزية نــور
نــور غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4211
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 العمر : 26
 أخر زيارة : اليوم (07:39 PM)
 المشاركات : 154,249 [ + ]
 التقييم :  276968
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 SMS ~
 الاوسمة
1  1  1  193 
لوني المفضل : Brown
مزاجي:
افتراضي



جهد مميز
يعطيك العافيه
لك مني اكاليل ورودي


 
 توقيع : نــور



رد مع اقتباس
قديم 17-11-2018, 03:11 PM   #10
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6183


الصورة الرمزية وسام
وسام متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5100
 تاريخ التسجيل :  May 2017
 العمر : 29
 أخر زيارة : اليوم (08:19 PM)
 المشاركات : 84,757 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 الاوسمة
1  1  193 
لوني المفضل : Blue
افتراضي



شكر ا جزيلا للطرح القيم
ننتظر المزيد من ابداع مواضيعك الرائعه
تحيتي وتقديري لك
وددي قبل ردي .....!!


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
قصة قصيرة قبائل الزولو


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قبائل طوق صنعاء لاتقاتل البدر التراث والحضاره العربيه .. الحنين إلي الماضي 19 19-12-2017 07:22 PM
مخالفة قبائل قريش بني هاشم سراج منير كتاب الرحيق المختوم 3 26-05-2017 05:32 PM
أكثر 10 قبائل منعزلة عن العالم دولة الرئيس غرائب وعجائب الصور 9 08-06-2016 12:30 AM
اجمل رسائل عشق قصيرة _اروع رسائل عشق قصيرة 2016_اجدد رسائل عشق قصيرة 2016 ســاره مسجات منوعه 27 24-05-2016 07:20 AM
رمز جمال المراءة فى قبائل افريقيا شد الشفاه بالخشب حبة الكرز غرائب وعجائب الصور 24 29-11-2014 05:55 AM


الساعة الآن 10:10 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.10
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by عــراق تــ34ــم
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات عيون مصر
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009