عدد مرات النقر : 15,216
عدد  مرات الظهور : 80,338,487

عدد مرات النقر : 10,986
عدد  مرات الظهور : 80,338,323

عدد مرات النقر : 0
عدد  مرات الظهور : 80,338,303

الإهداءات




إضافة رد
#1  
قديم 05-07-2019, 11:09 PM
http://www.uonmsr.net/vb/ahmed/1/2.gif
ســاره متواجد حالياً
    Female
SMS ~


الاوسمة
....  ..  226  94 
لوني المفضل Darkorchid
 رقم العضوية : 157
 تاريخ التسجيل : Nov 2012
 فترة الأقامة : 2455 يوم
 أخر زيارة : اليوم (12:04 PM)
 المشاركات : 597,228 [ + ]
 التقييم : 5947958
 معدل التقييم : ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود ســاره مبدع بلا حدود
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي:
13 قصة ظمأ الدنيا




الدنيا الدنيا


ظمأ الدنياليست مجرد قصة !
الصحة والستر نعمتان من أعظم النعم التي أنعم بها المولى عز وجل على عباده ، ونعم الله لا تُعد ولا تُحصى .. تصوَر معي أخي الكريم أن معك مال قارون ، لكنك مريض بداء عضال تحيّر الأطباء في علاجه .. فهل ينفعك مالك حينئذ ؟ .. لا والله ، فالصحة تاج على رؤوس الأصحاء لا يراه إلا المرضى ! نعم الصحة من أعظم النعم التي وهبها الخالق للمخلوق ، وبجانب الصحة نجد الستر ، والستر بمعناه الواسع يعني أن تكون موفقاً في كل أمورك فلا يفضحك الله في عملك وفي كل شئونك .. إذن فالصحة والستر من أعظم النعم وأشملها ، بمعنى أنه إذا دامت لك الصحة مع الستر فقد ضمنت سعادة العيش وراحة البال ، لكن ما بالنا نرى بعض الناس يطمعون في الدنيا أكثر من اللازم ، يعيشون دائماً وأبداً في ظمأ للمال لا يرتوون ولا يكتفون! .... هؤلاء الذين انساقوا وراء شهواتهم وحبهم للمال ، يفضلون كنز المال لديهم ويبخلون علي عباد الله بمال الله الذي وهبهم إياه !

صاحبي إسماعيل جاءني ذات ليلة سعيداً راضياً علي وجهه يشع نور الإيمان قائلاً : نشأت في أسرة متراحمة مع أشقائي وشقيقاتي ، والدي تاجر ميسور الحال ، ومنذ الصغر كنت أعاون أبي في تجارته فكنت أذهب إلى المحل في ساعات فراغي من الدراسة وأشاركه العمل في المحل حتى وصلت إلى الثانوية العامة ، فتعثرت في الحصول عليها عامان متتاليان ورأى أبي أن أتوقف عن الدراسة وأتفرغ للعمل ... وافقت وشققت طريقي معه في العمل الذي أحببته ولم تمض بضعة شهور حتى كنت أدير العمل كله وحدي ، فجأة طلب مني أبي العودة للدراسة وامتثلت لإرادته لأني نشأت علي حبه وطاعته حتى ولو اختلفت معه في الرأي .

كان من العاملين لدى أبي موظف أمين مشهود له بالأمانة واستقامة الخلق .. كان يحبني كأحد أبنائه وأحبه وأحترمه لطيبته وحسن مودته لي ، وكنت أزوره في بيته كثيراً واستشعر الراحة والأمان بين أبنائه ومن بينهم سميحة ، تلك الفتاة الهادئة المهذبة في المرحلة الثانوية .... توثقت علاقتي بالأسرة وبدأت استذكر دروس الثانوية العامة مع سميحة، ورحت أقضي معظم أوقاتي بينهم حتى كلّل الله جهودنا بالنجاح وسعد أبي سعادة طاغية وسألني عن المكافأة التي أريدها بمناسبة نجاحي فطلبت منه أن أخطب سميحة ، فاستمع إليّ جيداً وقال أنه لا يمانع فالأب رجل فاضل وأسرته شريفة ، وبحكمة أبي وطريقته العملية في الحياة رأى أن أتزوجها على الفور حتى أتفرغ للدراسة والعمل الذي عدت إليه بعد نجاحي .

تزوجت سميحة خلال شهور قليلة ورأى أبي أن أبدأ السلم من أوله حتى لا استسهل كل شئ في حياتي ، فتزوجنا في شقة صغيرة بأحد الأحياء الشعبية وبأثاث بسيط للغاية بلا أي كماليات ، فلم يكن لدينا سخان ولا غسّالة ولا تليفزيون ... رغم ذلك فقد بدأنا حياتنا الزوجية في قمة السعادة والتحقت بكلية التجارة وعملت كموظف في تجارة أبي ، وعملت معي زوجتي سميحة في نفس المكان كموظفة صغيرة !

كان مجموع مرتبنا نحن الاثنان يقل عن مرتب أي موظف آخر مع أنني صاحب المال أو بمعني أصح ابن صاحب المال ، مع هذا كنا سعداء بأننا نعمل ونكافح كي نعول أنفسنا ، وكنا نذهب للعمل في السابعة صباحاً ولا نعود منه إلا في العاشرة مساءاً ..... مضت أيامنا هكذا حتى أكرمني الله ونجحت ، وبعد عام من زواجنا أنجبت زوجتي طفلاً جميلاً توّج حبنا وكفاحنا، والآن أحلم باليوم الذي سأتخّرج فيه وأبدأ عملاً خاصاً أنجح فيه بإذن الله وننتقل من الشقة الصغيرة إلى شقة أوسع ومن التقشف إلى السعة ومن العناء إلى الراحة ، لكن كانت مشيئة الله غير ذلك ، فقد صحوت ذات يوم على آلام شديدة في بطني ومعدتي لم أقو على احتمالها وأسرعت سميحة بنقلي للمستشفى وتبيّن هناك أنني قد أصبت وأنا في السابعة والعشرين من عمري بقرحة في القولون والأمعاء الغليظة واحتاج إلى جراحة عاجلة وتمت الجراحة ، ولكن بعد فترة حدث ثقب في الأمعاء امتد إلى خارج الجسم ونقص وزني بصورة رهيبة وأيقن الجميع أن قضاء الله قد حمّ !

في هذا الجو الكئيب صارح أحد الأطباء زوجتي بأن هناك بصيص أمل في إنقاذي إذا استطعت السفر إلى لندن خلال يومان على الأكثر وعرض نفسي على أحد مشاهير الأطباء الإنجليز في ذلك التخصص ، وعرفت ذلك من سميحة لكني لم أتعلق بالأمل لأنه يفوق إمكانياتي، فأنا موظف صغير لا امتلك سوى راتبي ، ومن أين أدّبر نفقات السفر والمستشفى والعلاج ؟! ...
صرفت الأمر عن ذهني واستسلمت لإرادة الله ، فجأة جاءني أبي يبتسم ابتسامة حزينة يبلغني أنه سيرتب سفري على نفقته خلال يومان للعلاج في لندن ... حاولت أن أرفض عرض والدي باعتبار أن حالتي ميئوس منها ، لكنه قال أكرمه الله : يا بني حين يتعلق الأمر ( بالضنا ) فأنه لا يجوز أن نتعامل معه بنفس الحساب الذي نتعامل به في التجارة أو في أمور الحياة الأخرى ، وإذا كنت تراني الآن ميسور الحال ، فلقد وُلدت عارياً كما دخلتها ، فلا كنت ولا كانت تجارتي إن لم أجر وراء الأمل حتى آخر قرش أملكه وليفعل الله بنا ما يريد ، واختنق صوته فانهمرت الدموع من عيني وانحنى أبي ليقّبل جبهتي فأمسكت يده بيدي الضعيفة وقّبلتها

بعد يومان كنت محمولاً فوق نقّالة إلى الطائرة وحيداً بلا رفيق ، وفي مطار لندن كانت هناك نقَالة أخرى تنتظرني لتحملني إلى المستشفى ، وبين جدران المستشفي عشت خمسون يوماً لا أرى غير الطبيب وجدران الغرفة ، وشاءت إرادة ربي الذي يحيي العظام وهي رميم أن أشفى وأنجو من الموت ، فغادرت المستشفى بعد تلك المدة الطويلة إلى المطار مباشرة ، وفي مطار القاهرة كان أبي وأمي وإخوتي وزوجتي ينتظرونني ومعهم الكرسي المتحرك ، وتفاجئ الجميع بي أذهب إليهم سائراً على قدمي ، وكانت فرحتهم وفرحتي بعودتي إليهم طاغية ، لكن متاعبي الصحية لم تنته عند هذا الحد ، فقد طلب مني الطبيب المعالج أن أعود إليه بعد 4 شهور لسد الفتحة الصناعية في البطن ، وعدت بالفعل إلى لندن مرة أخرى وأمضيت فيها 12 يوماً لم أر خلالها الشارع كما حدث في المرة الأولى ، وتم سد الفتحة وعدت طبيعياً كما كنت قبل المرض واستقرت حالتي الصحية بعدها فعدت إلى عملي ودراستي التي أهملتها ، ورزقني المولى عز وجل طفلة أخرى وحصلت على البكالوريوس وقررت ألا أنتظر الوظيفة وعملت بالتجارة وانفصلت عن أبي واستقللت بعملي لكي أعول أسرتي الصغيرة ، وخلال سنوات قليلة من الكفاح المستمر حققت قدراً كبيراً من النجاح مع زوجتي سميحة التي وقفت بجانبي في المحنة والألم ، وبدأت الحياة تبتسم لي من جديد فإذا بالمرض يعاودني من جديد ، فاضطررت لبيع الشقة ودخلت أحد المستشفيات الكبرى وأجريت الجراحة التي لم تنجح بكل أسف !

واضطررت لبيع كل ما أملك وسافرت إلى طبيبي المُعالج في لندن ودخلت المستشف هناك وتم علاجي لكن بغير عودة إلى الحياة الطبيعية إلى الأبد ، إذ سأظل بالفتحة الصناعية ما بقي لي من عمر ورضيت بذلك وقلت لنفسي أنه قضاء أرحم من قضاء ، كما بقي في جسمي جزء من القولون لم يستأصل بعد ويسبب لي آلاماً لا يحتملها بشر ! عدت إلى حياتي من جديد أعمل وأكسب وأعاني من الآلام والحقن المُسكنة التي أعيش عليها !.... عندما جاء شهر رمضان الكريم نويت الصيام قربى لله تعالى وشكراً له واستطعت بفضل الله أن أصوم منذ خمسة سنوات .

هكذا مضت أيام حياتي بأفراحها وأتراحها واحمد الله تعالى علي نعمه التي لا تُعد ولا تُحصى .. صاحبي إسماعيل عانى كثيراً من الآلام ورغم ذلك كان راضياً سعيداً ، وهو هنا صادق في مشاعره لأن منْ عانى الألم ازداد تذوقه لنسائم الحياة الطيبة حين ترّق له .
أعظم عِبرة في قصة صاحبي أنه تمّسك بالصبر والإيمان للتغلب على آلامه وأحزانه ... تغّلب على ظمأ الدنيا بشراب التقوى والإيمان واليقين في رحمة الله ، وتلك هي سُنة الحياة حين تمنح وتحرم وتسخو وتبخل وتعطي وتمنع فتتساوى الأقدار في النهاية ، كما هو حال الدنيا التي لم ترو ظمأ أحد أبداً !! ولا ننكر أبداً موقف أبيه الرائع عندما أصرّ علي سفره للعلاج بالخارج على نفقته ، فليس هناك أغلى من ( الضنى) على حد قوله ! هنيئاً لصاحبي إسماعيل نجاحه المُشّرف في امتحان الابتلاء ، وحفظه الله من كل شر وسوء فالله خير حافظ وهو أرحم الراحمين .


الدنيا الدنيا



rwm /lH hg]kdh rwm /lH hg]kdh




 توقيع : ســاره








رد مع اقتباس
قديم 09-07-2019, 10:18 AM   #2
http://www.arabsharing.com/uploads/15231711633581.gif


الصورة الرمزية A .SEVEN
A .SEVEN متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 258
 تاريخ التسجيل :  May 2013
 أخر زيارة : اليوم (10:20 AM)
 المشاركات : 358,497 [ + ]
 التقييم :  4367470
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 SMS ~
 الاوسمة
238  129  1  231 
لوني المفضل : Black
مزاجي:
افتراضي



الف شكر لكِم على الروعة وجمال الانتقاء
سلمت يداكم على طرحكم الاكثر من رائع
و الله يعطيكم الف عافيه...
وفي انتظاااار جديدكم...
.*. دمتِم بسعاده لاتغادر روحكم.*.


 
 توقيع : A .SEVEN




رد مع اقتباس
قديم 09-07-2019, 10:23 AM   #3
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6179


الصورة الرمزية ريان
ريان متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4472
 تاريخ التسجيل :  Dec 2016
 أخر زيارة : اليوم (12:11 PM)
 المشاركات : 266,653 [ + ]
 التقييم :  191295
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
 الاوسمة
209  252  168  1 
لوني المفضل : Blue
مزاجي:
افتراضي



يعطِـــيكْ العَآفيَـــةْ.*
تسلم أناملك على الطرحً الراقيُ ..*
لــكْ ودّيْ وَأكآليلَ ورْديْ ..


 
 توقيع : ريان



رد مع اقتباس
قديم 09-07-2019, 10:35 AM   #4
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5657


الصورة الرمزية رحيق الآنوثه
رحيق الآنوثه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3484
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : اليوم (12:08 PM)
 المشاركات : 454,421 [ + ]
 التقييم :  2746516
 SMS ~
 الاوسمة
209  252  168  1 
لوني المفضل : Darkred
مزاجي:
افتراضي



تميز في الانتقاء
سلم لنا روعه طرحك
نترقب المزيد من جديدك الرائع
دمت ودام لنا عطائك
لكـ خالص احترامي


 


رد مع اقتباس
قديم 09-07-2019, 11:06 AM   #5
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6184


الصورة الرمزية نــور
نــور متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4211
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 العمر : 26
 أخر زيارة : اليوم (12:11 PM)
 المشاركات : 154,540 [ + ]
 التقييم :  276968
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 SMS ~
 الاوسمة
1  1  1  193 
لوني المفضل : Brown
مزاجي:
افتراضي



جهد مميز
يعطيك العافيه
لك مني اكاليل ورودي


 
 توقيع : نــور



رد مع اقتباس
قديم 09-07-2019, 11:59 AM   #6
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6183


الصورة الرمزية وسام
وسام متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5100
 تاريخ التسجيل :  May 2017
 العمر : 29
 أخر زيارة : اليوم (11:27 AM)
 المشاركات : 85,044 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 الاوسمة
1  1  193 
لوني المفضل : Blue
افتراضي



شكر ا جزيلا للطرح القيم
ننتظر المزيد من ابداع مواضيعك الرائعه
تحيتي وتقديري لك
وددي قبل ردي .....!!


 


رد مع اقتباس
قديم 09-07-2019, 12:24 PM   #7
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=5659


الصورة الرمزية زينــــــه
زينــــــه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 204
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 أخر زيارة : اليوم (04:08 AM)
 المشاركات : 514,340 [ + ]
 التقييم :  1523354
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 الاوسمة
209  1  1  1 
لوني المفضل : Crimson
مزاجي:
افتراضي



طرح في غايه آلروعه وآلجمال
سلمت آناملك على الانتقاء الاكثر من رائع
ولا حرمنا جديدك القادم والشيق
ونحن له بالإنتظار .."


 


رد مع اقتباس
قديم 09-07-2019, 12:44 PM   #8
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6181


الصورة الرمزية رهف المشاعر
رهف المشاعر متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4255
 تاريخ التسجيل :  Oct 2016
 أخر زيارة : اليوم (11:28 AM)
 المشاركات : 106,820 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
1  1  1  139 
لوني المفضل : Darkorchid
افتراضي



انتقاء مميز ورائع*
يعطيك العافيه*
على طرحك القيم


 
 توقيع : رهف المشاعر



رد مع اقتباس
قديم 09-07-2019, 01:37 PM   #9
http://www.arabsharing.com/uploads/152317143402041.gif


الصورة الرمزية ياسمين الشام
ياسمين الشام متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 282
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : اليوم (12:11 PM)
 المشاركات : 496,882 [ + ]
 التقييم :  922512
 الدولهـ
Syria
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
1  1  132  1 
لوني المفضل : Deeppink
مزاجي:
افتراضي



تسلم الايـآدي
على روعه طرحك
الله يعطيك العافيه يـآرب
بانتظـآر جــديدك القــآدم
تحياتي والورد


 


رد مع اقتباس
قديم 09-07-2019, 02:52 PM   #10
http://www.uonmsr.net/up/do.php?img=6184


الصورة الرمزية ريما
ريما غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4534
 تاريخ التسجيل :  Jan 2017
 العمر : 27
 أخر زيارة : يوم أمس (12:45 PM)
 المشاركات : 146,260 [ + ]
 التقييم :  604469
 الجنس ~
Female
 الاوسمة
1  1  1  1 
لوني المفضل : Magenta
مزاجي:
افتراضي



الله يعطيك العافيه
إنتقِاءَ رآِئعْ تِسَلّمْ الأيَادِيْ
ولآحُرمِناْ مِنْ جَزيلِ عَطّائك
لك كل التقدير والاحترام


 
 توقيع : ريما



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
قصة ظمأ الدنيا


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كن أنت في قلب الدنيا ولا تجعل الدنيا في قلبك . نور القمر منتدي المواضيع العامه 36 12-01-2018 10:13 PM
مقالات شرعية2015 _ فقه الدنيا والآخرة - أحوال الخلق في الدنيا ياسمين الشام المنتدي الاسلامي العام 20 18-11-2015 05:26 AM
حقيقة الحياه الدنيا ,حال القلوب ,الدنيا في عيون الحكماء والفضلاء ياسمين الشام المنتدي الاسلامي العام 17 18-10-2015 04:06 AM
حوار مع الدنيا اسمعو ماتقول الدنيا عنا..! عاشقه القدس منتدي المواضيع العامه 10 08-04-2015 01:51 PM
بطاقة مصر أم الدنيا وهتبقى قد الدنيا طارق الحبوب منتدى السويتش ماكس ومستلزماته 7 10-12-2014 11:09 PM


الساعة الآن 12:12 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.10
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by عــراق تــ34ــم
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات عيون مصر
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009